هل العادة السرية تسبب سرعة القذف

العادة السرية والمعروفة أيضا باسم الاستمناء، وهو التحفيز الذاتي للأعضاء التناسلية لتحقيق الرغبة والمتعة السرية، وعادة تحدث العادة السرية بسبب النشوة ويتم ذلك عن طريق اللمس، والعادة السرية سلوك شائع جدا ، ففي دراسة ذكرت أن 95 ٪ من الذكور و 89 ٪ من الإناث يمارسون العادة السرية، ومعظم الناس يمارسون العادة السرية في سن الرشد ، والكثير منهم يفعلون ذلك خلال حياتهم، وعادة ما يواجه الأشخاص مشاكل سرعة القذف أثناء ممارسة العادة السرية .

تشخيص سرعة القذف

يحدث القذف المبكر عند قذف الرجل في وقت مبكر أثناء التدخل الجنسي مما يود هو أو شريكه، والقذف المبكر هو شكوى جنسية شائعة، وتختلف التقديرات ، ولكن يقول ما يصل إلى واحد من كل 3 رجال أنهم يواجهون هذه المشكلة في وقت ما، وطالما أنها تحدث بشكل غير منتظم ، فهي ليست مدعاة للقلق، والتشخيص لسرعة القذف يكون بناء علي أن :

1- دائما أو تقريبا تقذف في غضون دقيقة واحدة .

2- غير قادر على تأخير القذف أثناء الجماع كل أو معظم الوقت .

3- تشعر بالانتباه والإحباط ، وتميل إلى تجنب العادة السرية نتيجة لذلك .

يمكن للعوامل النفسية والبيولوجية أن تلعب دوراً في سرعة القذف، وعلى الرغم من أن العديد من الرجال يشعرون بالحرج من الحديث عنه ، فإن القذف المبكر وهو حالة مرضية شائعة يمكن علاجها، ويمكن أن تساعد الأدوية والمشورة والتقنيات التي تؤخر القذف في تحسين ذلك أثناء العادة السرية لك ولشريكك .

أعراض سرعة القذف أثناء العادة السرية

أهم أعراض القذف المبكر هو عدم القدرة على تأخير القذف لأكثر من دقيقة واحدة، ومع ذلك ، قد تحدث المشكلة في جميع المواقف الجنسية ، ويمكن تصنيف سرعة القذف على النحو التالي :

1- مدى الحياة، الابتدائي : يحدث القذف السابق لأوانه مدى الحياة كل أو معظم الوقت في بداية ممارسة العادة السرية الأولى .

2- المكتسبة، الثانوية : يحدث القذف السابق لأوانه بعد حصولك على تجارب سابقة بدون مشاكل قذف .

3- الطبيعي، وهي حالة يشعر بها الكثير من الرجال بأن لديهم أعراض القذف المبكر ، ولكن الأعراض لا تفي بالمعايير التشخيصية لمرض القذف المبكر، وبدلا من ذلك قد يكون لدى هؤلاء الرجال قذف طبيعي متغير، والذي يتضمن فترات القذف السريع وكذلك فترات القذف الطبيعي .

يجب التحدث مع طبيبك إذا قذفت في وقت أقرب مما تريد خلال ممارسة العلاقة الحميمة، ومن الشائع أن يشعر الرجال بالحرج من مناقشة مخاوف القذف المبكر، ولكن لا تدع ذلك يمنعك من التحدث إلى طبيبك، فالقذف المبكر هو مشكلة شائعة ويمكن علاجها، وبالنسبة لبعض الرجال ، قد تساعد المحادثة مع الطبيب على تقليل القلق بشأن سرعة القذف، وعلى سبيل المثال ، قد يكون من الطمأنينة سماع أن القذف المبكر لأوانه أمر طبيعي وأن متوسط ​​الوقت من بداية الجماع إلى القذف هو حوالي خمس دقائق .

العلاقة بين سرعة القذف والعادة السرية

يبدو أنه لا توجد دراسات تدعم الفكرة القائلة بأن الرجال الذين يقومون بالعادة السرية أكثر عرضة للإصابة بالقذف المبكر (PE)، وقد نظرت دراسة في مايو 2013 نشرت في مجلة الطب الجنسي في هذا السؤال ، من بين أمور أخرى ، في أكثر من 1000 رجل ولم تجد صلة بين القذف المبكر والاستمناء، وهناك بعض تقنيات الاستمناء التي يمكن تعلمها من قبل الرجال والتي قد تحسن سرعة القذف، عن طريق تعليم الرجال لتأخير القذف أثناء التحفيز الذاتي، من خلال الضغط على مناطق مختلفة بما في ذلك حشفة القضيب .

أسباب سرعة القذف عند الرجال

السبب الدقيق لسرعة القذف غير معروف، وبينما كان يعتقد في يوم من الأيام أنه مجرد نفسي ، إلا أن الأطباء يعرفون الآن أن القذف المبكر ينطوي على تفاعل معقد من العوامل النفسية والبيولوجية أيضا .

أولا : الأسباب النفسية

1- فشل متعدد في تجارب ممارسة العادة السرية .
3- العنف الجنسي .
4- ضعف البنيه الجسدية .
5– الاكتئاب .
6- القلق من سرعة القذف .

7- ضعف الانتصاب، فالرجال الذين يشعرون بالقلق من الحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه أثناء ممارسة العادة السرية، قد يشكلون نمطًا من الاندفاع إلى القذف ، والذي قد يكون من الصعب تغييره .

8- القلق، كثير من الرجال الذين يعانون من سرعة القذف لديهم أيضا مشاكل مع القلق .

ثانيا أسباب بيولوجية

1- مستويات هرمون غير طبيعية .

2- مستويات غير طبيعية من المواد الكيميائية في الدماغ تسمى النواقل العصبية .

3- عدوى والتهاب البروستاتا أو مجرى البول .

4- الصفات الموروثة .

أضرار سرعة القذف

يمكن للعوامل المختلفة أن تزيد من خطر القذف المبكر ، بما في ذلك :

1- ضعف الانتصاب، وقد تكون في خطر متزايد من سرعة القذف إذا كنت تواجه أحيانًا صعوبة في الحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه، فالخوف من فقدان الانتصاب قد يجعلك تسرع بوعي أو من غير وعي أثناء ممارسة العلاقة الحميمة .

2- الضغط العصبي، يمكن أن تلعب السلالة العاطفية أو العقلية في أي منطقة من حياتك دورًا في سرعة القذف، مما يحد من قدرتك على الاسترخاء والتركيز أثناء العلاقة .

3- يمكن أن يسبب أيضا مشاكل الإجهاد والعلاقة، ومن المضاعفات الشائعة للقذف المبكر هو الضغط على العلاقة .

4- مشاكل الخصوبة، فيمكن أن يحدث القذف المبكر من وقت لآخر صعوبة في التخصيب، بالنسبة للأزواج الذين يحاولون إنجاب طفل إذا لم يحدث القذف داخل الرحم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *