إشارات تدل على ممارسة العادة السرية بكثرة

- -

العادة السرية هي طريقة للحصول على النشوة الجنسية (هزة الجماع ) بدون العلاقة الطبيعية بين الرجل والمرأة ، وبالنسبة للرجل يقوم فيها بإثارة نفسه بإستخدام يده ، وبالمثل الأنثى تقوم بإثارة البظر وهو أكثر منطقة حساسة في جسمها .

أضرار ممارسة العادة السرية ومقارنتها بالجماع الطبيعي :
توجد بعض الأضرار من حيث الدرجة وليس من حيث النوع ، فهذه العادة ليست ضارة في حد ذاتها ولكن تكرار ممارستها ، وملاحقتها والإدمان عليها يمكن أن يسبب بعض المشاكل الصحية المتعلقة بالجهاز العصبي والتناسلي ، إذن يتوقف الضرر على عدد المرات التي يلجأ فيها الشخص لهذا الأمر .

ويرجع العلماء أن المعدل الطبيعي لممارسة العادة السرية هو 3 مرات أسبوعيا ، وبالتالي لا تسبب أي أذى أو ضرر للشخص ، وجدير بالذكر أن الوصول للنشوة الجنسية يستهلك مجهود كبير بالمقارنة مع المجهود المبذول خلال الجماع الفطري بين الذكر والأنثى ، حيث يتم الجماع ووفقا لعوامل نفسية واستشارة بين الطرفين تقوم على التجاذب والعاطفة بينهما .

كما أن العادة السرية لا تضمن للشخص الذي يمارسها الإشباع الجنسي الحقيقي ، لأنها تعتمد أكثر على التخيل او المثيرات البصرية مثل الصور أو مقاطع الفيديو ، وبالتالي تسبب عدم الطمأنينة والإستقرار بعدها ، كما يمكن أن تجعله شخصا إنطوائيا على عكس ما يحدث خلال الجماع الطبيعي .

إدمان العادة السرية :
يمكن أن يدمن بعض الأشخاص ممارسة العادة السرية ، عندما لا تتواجد له سبل لقضاء وقت فراغه ، أو إذا لم تتوفر له العلاقة الحميمة الطبيعية أو الزواج ، فالعادة السرية هنا تصبح المنفذ الوحيد للوصول لرغباته الجنسية ولذته .

وتعتبر العادة السرية من أكثر العادات الشائعة حول العالم ، التي يستخدمها الشباب لتفريع طاقاتهم الجنسية الداخلية ، ولكنها عندما تصبح إدمان ، ويصعب التخلص منها ، وهناك بعض العلامات التي تشير أن الشخص يمارسها بكثرة ويقترب من خطر الإدمان .

أولا تكرار ممارسة العادة السرية يوميا : إذا كان الشخص يقوم بممارسة العادة السرية ( الإستمناء ) أكثر من مرة خلال اليوم الواحد ، فيعد ذلك أمرا خطيرا ربما يلحق به الضرر بجسده وعضوه الذكري على حد سواء .

ثانيا الرغبة المستمرة في ممارستها : عندما تصبح الرغبة ملحة بصورة متكررة ، وتستمتع الشخص بلذتها أكثر من مرة يوميا ، فهذا دليل على ضرورة تقليل ممارستها ، وأنه في خطر ، وتشير الدراسات العلمية أن هذه الرغبة تتزايد يوما بعد يوم ، وبالتالي يزيد عدد الممارسة ، ولكن على الجانب الآخر تقل الرغبة الجنسية لدى الأشخاص تدريجيا وصولا لسن معين .

ثالثا تفضيل العادة على الشريك / الشريكة : يوجد عدد كبير من الأشخاص المتزوجين الذين يمارسون العادة السرية كثيرا ، على الرغم من أنهم يحظون بزوجات ويعيشون حياتهم الجنسية بصورة طبيعية ، وهذا يعد جرس إنذار لمشاكل إجتماعية خطيرة ربما تحيطهم أكثر من غيرهم .

رابعا ترتيب الوقت للعادة السرية : بمعنى أن يقوم الشخص بتنظيم وقته وحياته وفقا لوقت ممارسة العادة السرية ، حيث تأتي في مقدمة قائمة الأولويات بالنسبة له .

خامسا تساقط الشعر : يصاب الأشخاص الذين يمارسون العادة السرية بتساقط الشعر على المدى الطويل ، ولكن بطريقة غير مباشرة ، فهذه العادة تؤدي إلى الشعور بالإحباط والتوتر ولا تعطي الشعور بالرضا ، وهذه المشاكل النفسية تلعب دورا هاما في حدوث تساقط وفقدان الشعر .

معلومات الكاتب

بسمة حسن

(10) Readers Comments

  1. محمد
    2017-10-16 at 12:59

    هل تؤتر العادة السرية على طول اﻹنسان؟

    • بسمة حسن
      2017-10-27 at 20:36

      أخي الفاضل : بعيدا عن أضرار العادة السرية على صحة الإنسان ، وحكم الشرع في ممارستها ، فهرمونات النمو هي المسئولة عن الطول ، ليست الهرمونات الجنسية ، فلا يؤثر الزواج المبكر أو الاستمناء على إعاقة عملية النمو بما في ذلك طول الإنسان .

  2. مجاهد
    2017-11-15 at 14:10

    هل العادة السرية تزيد طول العضو الذكري

    • عطا
      2018-07-16 at 11:07

      اكيد

  3. حامد ابراهيم
    2018-01-08 at 14:15

    هل العادة السرية هو سبب تسقط الشعر

  4. جبار
    2018-02-20 at 12:20

    هل لعاده سريه مرض

  5. روان
    2018-06-09 at 02:48

    هل العاده السريه توذي اذا مارسناها 3 مرات باليوم وهل تضر مع الدوره الشهريه.

    • بسمة حسن
      2018-09-14 at 20:32

      أختي الفاضلة ، استعيني بالله وحاولي التخلص من هذه العادة غير السليمة لما لها من العديد من الأضرار على صحتك وحياتك الزوجية لاحقا ، شكرا لمرورك

  6. عبدالرحيم
    2018-09-16 at 17:56

    جزاك الله خيرا ولكن حتي الان لم تصل الابحاث الي اضرار كبيرة لهذه العادة

  7. A
    A
    2018-10-16 at 14:56

    لماذا العلم والطب لا يركز تركيز عيها ويعمل ابحاث وواللخ للوصول الى اسرارها ؟؟!!

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *