الفرق بين حمل التوأم والواحد

- -

حمل التوأم أعراضه تتشابه مع الحمل في جنين واحد، ولكن توجد بعض الفروقات البسيطة بينهما، والتي من الممكن ان تؤكد للسيدة الحامل بأنها حامل في توأم، مع العلم أن شدة أعراض الحمل تختلف من سيدة لأخرى، وتختلف أيضا بالنسبة للسيدة الواحدة في مراحلها العمرية المختلفة.

مقارنة بين حمل التوأم والحمل في جنين واحد

في الأونة الأخيرة إنتشر موضوع الحمل في توأم أكثر من قبل والسبب في هذا يرجع لإستخدام الأساليب الحديثة في إخصاب البويضة مثل عمليات الحقن المجهري، كما أن إستخدام بعض الأدوية التي تزيد من الخصوبة تساعد في زيادة نسبة حمل التوأم، ومع أن أعراض الحمل في جنين واحد تتشابه مع أعراض الحمل في توأم، ولكن يوجد بعض الفروقات البسيطة التي من الممكن أن تشعر بها السيدة ومنها:

– عند إجراء تحليل الحمل المنزلي في مرحلة مبكرة جدا من الحمل، في حالة الحمل في جنين واحد قد لا تلاحظي تغير لون الشريط بصورة قوية، أو العلامة التي تشير بأنه يوجد حمل تكون ضعيفة وتأخذ وقت حتى تظهر، أما في حالة التوأم فإن العلامة تظهر على الفور وتكون واضحة جدا وقوية.

– عند إجراء الإختبار المعملي، في حالة الحمل في جنين واحد لا تكون نسبة هرمون الحمل عالية في البداية، أما في حالة حمل التوأم، فإن نسبة هرمون الحمل تكون عالية جدا منذ اليوم الأول لحدوث الحمل.

– عندما تكون السيدة حامل في جنين واحد يزداد وزنها بالتدريج، ولكن تكون الزيادة في نهاية الحمل أكبر، أما في حالة الحمل في توأم فإن الزيادة في الوزن للسيدة الحامل تكون منذ بداية الحمل وبصورة كبيرة.

– بالنسبة للقئ والغثيان، فإن نفس السيدة عندما تكون حامل في توأم يكون شعورها بالتعب والغثيان والقئ أكبر بكثير بالمقارنة بحالتها عندما تكون حامل في جنين واحد.

– في حالة الحمل في جنين واحد لا تشعر السيدة بحركة الجنين قبل الإسبوع الثامن عشر وفي بعض الحالات يتأخر الأمر حتى الإسبوع الثاني والعشرين، أما في حالة التوأم تشعر السيدة الحامل بحركة الجنين مبكرا جدا.

– إذا كان الحمل بتوأم ليس الحمل الأول للسيدة، فيمكن مقارنة حجم بطنها بالحمل السابق لها، ففي حالة التوأم يكون حجم بطن السيدة الحامل أكبر من الحمل في جنين واحد.

– السيدة الحامل في توأم تكون شهيتها مفتوحة ومقبلة على الطعام أكثر من حالة الحمل في جنين واحد.

– المرأة الحامل بوجه عام تشعر برغبة في التبول أكثر من الطبيعي، ولكن في حالة الحمل في توأم تكون الرغبة في التبول أكثر من الحمل في جنين واحد، نظرا لأن جنينين يضغطان على المثانة أكثر من جنين واحد.

– والأمر الذي يقطع الشك باليقين هو عمل أشعة بالموجات فوق الصوتية، حيث أنها توضح وجود جنين واحد أو إثنين كما يمكن للطبيب أن يسمع صوت نبض طفل واحد أو طفلين، وهذا ما يؤكد للسيدة بصورة نهائية، إذا كانت حامل في طفل واحد أو في توأم.

نصائح للسيدة الحامل في توأم

السيدة الحامل وجه عام تحتاج إلى عناية خامة منذ أول يوم من معرفتها بحملها، ولكن حمل التوأم يحتاج لعناية أكبر وإهتمام أكبر، وهناك بعض النصائح للسيدة الحامل في توأم منها:

– لابد من الذهاب للطبيب منذ اليوم الأول لمعرفتك بحملك، وعند التأكد من أنك حامل في توأم لابد من أن تنتظمي في زيارتك لطبيبك حيث الحمل في توأم يحتاج عناية مضاعفة، ولابد من التأكد من ان وضعهم جيد ووضع المشيمة جيد، ولابد من الحرص على زيارة الطبيب شهريا على الأقل.

– حمل السيدة في توأم يجعلها معرضة لخطر الإصابة بفقر الدم أكثر من حالة الحمل في جنين واحد، ولهذا لابد من أن تلتزم بالأدوية التي يصفها الطبيب من فيتامينات وحديد ومكملات غذائية، وحمض فوليك الذي يحمي الجنين من العيوب الخلقية.

– لابد أن تحرصي على التغذية الصحية والسليمة التي تمدك بما يحتاجه جسمك، فإحرصي على تناول الخضراوات والفواكه، والحبوب الكاملة.

– الحامل في توأم يكون شعورها بالتعب والإرهاق أكثر، ولهذا لابد من أن تأخذ قسط كافي من الراحة والنوم، وألا تحاول أن ترهق نفسها كثيرا، وعند الشعور بالتعب تلجأ للنوم والراحة فورا.

– تجنب حمل أي أشياء ثقيلة في الوزن وتجنب المشي لمسافات طويلة، وأيضا تجنب الوقوف لفترات طويلة، وتبتعد عن أي أعمال تحتاج لمجهود عضلي.

– تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسكريات، لأن الحمل في توأم يزيد من الوزن ويجب تجنب زيادة أخرى بسبب الطعام الغير صحي.

– يجب أن تتجنبي الشعور بالجفاف، فيجب أن تحرصي على تناول كميات كافية من الماء، حتى تتجنبي الإصابة بالجفاف، وجفاف الجلد الذي يصاحب الحمل.

– عمل الأشعة التي يطلبها الطبيب بإنتظام للتأكد من صحة الأجنة وأن وضعهم جيد.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان محمود

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *