اعراض حموضة المهبل

- -

تعتبر التهابات المهبل من المشكلات التي تسبب العديد من الحرج و الإزعاج لمجموعة من السيدات ، تسبب حموضة المهبل مشكلات و تعيق الحمل لدى السيدات ، كما يسبب حموضة المهبل التهابات عديدة داخل المهبل ، سوف نتعرف من خلال المقال على أعراض حموضة المهبل و طريقة علاجها .

أعراض حموضة المهبل

يوجد العديد من أعراض حموضة المهبل منها :

– وجود حكة شديدة جدا في المهبل ، تعتبر من المشكلات الكبيرة جدا بالمهبل ، حيث أن الحكة تسبب مشكلات و حرج شديد .
– جود حرقان شديد أثناء التبول و بذلك تعاني السيدات من مشكلة أثناء التبول.
– الشعور بعدم الراحة في أثناء الجلوس حيث أن الحموضة تسبب تعب في فترة الجلوس.
– وجود ألم بمنطقة أسفل البطن.
– نزول بعض الإفرازات المهبلية و التي تكون مؤشر لحدوث مجموعة من الالتهابات المهبلية.

أنواع الالتهابات المهبلية المسببة لحموضة المهبل

يوجد هناك عدة أمراض تسبب وجود التهابات المهبل و بعض الأسباب الأخرى و التي سنتعرف عليها بالتفصيل من النقاط التالية :

التهاب المهبل البكتيري

يوجد بالمهبل نوعان من البكتيريا واحدة نافعة و الأخرى ضارة جدا ، البكتيريا النافعة تساعد في التخلص من البكتيريا الضارة و لكن عند حدوث خلل في البكتيريا النافعة يتم ظهور الإلتهاب البكتيري بالمهبل ، و يعتبر هو اشهر نوع من أنواع البكتيريا التي تحدث للمهبل ، فقد تم عمل إحصائية على ذلك و قد أثبتت أن واحدة من ضمن أربعة سيدات مصابة بمرض التهاب مهبل بكتيري بالولايات المتحدة الأمريكية ، و من أهم الأعراض التي تخص التهاب المهبل البكتيري وجود إفراز لونه أبيض أو أصفر ، كما يوجد حكة شديدة جدا و حرقة بالبول مستمرة.

عدوى الخميرة

تعتبر عدوى الخميرة من أهم الأسباب التي تؤدي لحدوث الالتهابات المهبلية ، فهي تسبب عدوى كبيرة بالفطريات فالمهبل الطبيعي يكون به كمية متوازنة من الخميرة و لكن البكتيريا و أيضا المبيضات يؤدي لوجود حمض مما يمنع زيادة نسبة الخميرة بداخل المهبل ، كما يظهر حكة شديدة جدا بالمهبل و هي تسبب مشكلة للسيدات ، كما يتم نزول مجموعة من الإفرازات المهبلية تشبه قطع من الجبن .

مرض الكلاميديا

قد لا يكون له أعراض تظهر بشكل واضح للسيدة يمكن التعرف عليه بها ، من المستحيل أن نعرف بطريقة سهلة مرض الكلاميديا ، هي تكون عدوى داخل الجهاز التناسلي للمرأة ، كما يظهر الالتهاب بالحوض و قد يسبب تلف كبير بقناة فالوب و قد تؤدي لزيادة نسبة الحمل بخارج الرحم.

مرض السيلان

السيلان هو عبارة عن البكتيريا التي تنتقل بالعلاقة الزوجية و هو يصل بين المصابين لنسبة خمسون لسبعون بالمئة ، و هو ينتقل من خلال سوائل الجسم و قد ينتقل من الحامل للطفل في الولادة و يكون هناك أفرازات بلون أصفر فاتح .

داء المشعرات

هو من أهم أنواع الالتهابات التي تحدث بالمهبل وهي التي تنتقل من خلال العلاقة الزوجية و هو ينتقل بين الزوج و الزوجة و يكون له إفرازات من لون أخضر و أصفر و الرائحة تكون كريهة جدا .

وجود دم الحيض

الدم لديه درجة حموضة أعلى من البيئة المهبلية ، و عندما تكون المرأة حائضًا ، يمكن أن يزيد وجود دم الحيض من مستويات الحموضة المهبلية.

وجود السائل المنوي

المني هو الأساس ، و هو عكس البيئة الحمضية في المهبل ، و عندما يدخل السائل المنوي إلى المهبل ، قد يزيد من الرقم الهيدروجيني مؤقتًا.

أخذ المضادات الحيوية

يستخدم الناس المضادات الحيوية لقتل البكتيريا الضارة ، ولكن هذه الأدوية يمكن أن تقتل البكتيريا الجيدة أيضًا ، و هذا يشمل البكتيريا في المهبل ، و إذا كان الشخص يتناول مضادات حيوية ، فقد تكون درجة الحموضة المهبلية غير متوازنة.

علاج التهابات المهبل

التشخيص هو ما يؤدي لحل مشكلة حموضة و التهابات المهبل ، يتم العمل على تشخيص الحالة و معرفة الأعراض و العمل على معرفة لون الإفرازات التي تنزل من المهبل ، يتم التعرف على العلاج الصحيح من خلال وصف الطبيب و يتم من خلاله التخلص من التهابات المهبلية ، و يجب تنظيف المهبل و المنطقة المحيطة به و يجب تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي تسبب الحكة بالمهبل ، يجب عمل فحص بشكل سنوي للتأكد من سلامة المكان من أي ضرر و حرصا على الصحة.

العلاجات الطبيعية لاستعادة التوازن

– المكملات البروبيوتيك قد تساعد في استعادة مستويات البكتيريا الطبيعية ، و يمكن للأشخاص شراء أدوات اختبار المنزل التي تقيس توازن الرقم الهيدروجيني للمهبل ثم استخدامها.

– تجنب الصابون القاسي و الغسول ، حيث يحتوي الصابون عادة على درجة حموضة عالية ، و قد يؤدي استخدامه لتنظيف المنطقة المهبلية إلى زيادة الرقم الهيدروجيني المهبلي ، و من الأفضل استخدام الماء الدافئ والمنظف اللطيف لتنظيف الفرج.

– تغيير الحفاضات بانتظام ، حيث يمكن أن يؤدي ترك الحفاضة لفترة طويلة إلى زيادة الرقم الهيدروجيني المهبلي لأن درجة الحموضة في الدم بسيطة قليلاً ، كما يقلل تغيير السدادات من خطر العدوى البكتيرية ، بما في ذلك متلازمة الصدمة السمية (TSS).

– كما يمكن للأطباء وصف الكريمات ، مثل كريم الاستروجين ، والتي قد تساعد على تقليل مستويات الحموضة في المهبل.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *