زخرفة نصوص احترافيه

في كثير من الأحيان قد نحتاج إلى زخرفة النصوص التي نقوم بكتابتها ، حيث إن تلك الزخرفة تُضيف لمسة جمالية إلى النص المكتوب على العرض المرئي للأحرف و المسافات و الكلمات و الفقرات .

نبذة عن الزخرفة 

– يمكن تعريف الزخرفة بأنها مجموعة من النقاط و الأشكال و غالبًا ما تكون الكلمات متداخلة مع بعضها البعض ، لتعطي شكلًا جماليًا متناسبًا ، و تُستخدم زخرفة النصوص في الكتابة على المساجد و الأماكن الأثرية ، و قد ظهرت الزخرفة في العصور ما قبل التاريخ ، و ازدهرت على مر العصور ، و قد اتخذت الزخرفة أشكالًا متعددة في كل حضارة .

زخرفة النصوص

– زخرفة النصوص تعطي لمسة بديعة للنصوص ، و يمكن استخدام العديد من الطرق لإتمام زخرفة النصوص ، و التي من بينها استخدام القائمة التي تحتوي على رموز و حروف و زخارف و أشكال ௮ ி ஞ ஜ ↔ ↕ ◘ ◙ ﻬ ҳҲҳ ± Ψ ۝ ، و يمكن استخدامها كإشارات أو علامات حسابية أو رموز العملات أو مدلولات ، و كلمات مختصرة و أشكال تزيين النصوص و الكلمات تعمل على iOS و Android .

– أو يمكن استخدام لوحة المفاتيح (الكيبورد ) الخاصة بالحروف النادرة و المزخرفة و الرموز ، حيث يمكنك كتابة كلماتك بطريقة مميزة و رائعة ، أطلق لخيالك العنان وقم باختيار أفضل الحروف لتكوين الكلمة بالشكل الرائع .

– و هناك بعض المواقع التي توفر زخرفة النصوص الإنجليزية ، حيث إن يمكنك الاختيار من بين مئات الأشكال للاسم الواحد بالإنجليزي ، و زخرفة الأسماء و النصوص الفورية بخطوط و رموز و حروف نادرة و مميزة ، و زخرفة نصوص اللغة العربية أيضًا ، حيث يمكنك زخرفة الكتابات العربية ؏ ۗڪـــ و الأسماء بطريقة منطقية دون الإخلال بالمعنى أو النطق الصحيح مع إضافة بعض الحروف النادرة في اللغة العربية و الرموز الصغيرة و علامات المصحف الشريف ، اختر من بين آلاف الأسماء المزخرفة لاستخدامها في برامج التواصل الاجتماعي ، و من أهم المواقع التي توفر كافة أنواع الزخرفة : https://coolnames.online/ .

مفهوم الزخرفة الإسلامية

– إن الزخرفة الإسلامية ما هي إلا فن إسلامي راقي تتمثل وظيفته بصناعة الجمال ، و ذلك عن طريق إنجاز عمل فني يدخل في تكوين مضمونه وحدة تتماسك بها سمات الجمال مضموناً و شكلاً ، و يعد هذا النوع من الفن بعيداً عن أي رسم له علاقة بالأشخاص أو محاكاة الطبيعة .

– و الزخرفة الإسلامية فن يهتم بالأسس و الجذور المستوحاة من الدين ، و التقاليد المتوارثة من السلف الصالح ، و يعود تاريخ نشأة فن الزخرفة الإسلامية إلى أوائل عهد الخلفاء عمر بن الخطاب و عثمان بن عفان رضي الله عنهما ، و التي عملت على إضافة طابع خاص للمساجد و إظهار الجانب الحضاري للمسلمين ، شيد المسلمون بفضل عبد الملك بن مروان كونه أول المهتمين بالزخرفة الإسلامية ، قبة الصخرة في القدس الشريف لتصبح رمزاً معمارياً راقياً .

التعبيرات الزخرفية 

– يمكننا أن نُقسم التعبيرات الزخرفية إلى ثمان أنواع من حيث الوصف و المعنى ، و هي كالآتي :

التعبيرات البدائية 

– و هي تلك التعبيرات القديمة التي لازمت إنسان ما قبل التاريخ ، و كانت تتكون من نقاط و خطوط و أشكال بدائية ساذجة .

التعبيرات الرمزية 

– تمثل تلك التعبيرات قوة الطبيعة ، و لقد مال الإنسان لاستخدامها عندما شعر بوجود قوى خفية في مظاهر الطبيعة ، فشرع يتقرب منها بتعبيرات زخرفية فرمز للشمس بدائرة تتوسطها نقطة ، و رمز للجهات الأصلية بقطرين متعامدين في دائرة ، و لقد استعملها الإنسان قديمًا من أجل أن يعبر فيها عن أفكار معينة ، مثل : الكتابة الهيروغلوفية و الصينية ، و كانت تقتصر في بداياتها على رسم نهر أو جبل أو طير أو حيوان .

التعبيرات الحيوانية 

– لقد شاع استخدام التعبيرات الحيوانية قديمًا ، و خاصة على جدران الكهوف و اتخذت بعض القبائل البدائية شعارات لها تتمثل في رسوم للحيوانات أو الطيور .

التعبيرات الهندسية 

– و هي المكونة من نقاط و خطوط و أشكال هندسية و مضلعات متداخلة و متشابكة فيما بينها للحصول على تكوينات زخرفية .

التعبيرات المشوشة و النباتية 

– التعبيرات المشوشة هي نوع من الزخرفة يتم استخدامه على نطاق واسع في أوروبا ، و خاصة في فرنسا في عهد لويس الخامس عشر و أطلق عليه لفظ (STYLE) ، أما التعبيرات النباتية هي تلك الزخرفة التي يتم استخدام عناصر نباتية في بناءها ، كالقرنفل و الكرز و الرمان و زهرة التوليب .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *