ماهي ” الادارة الرقمية “

غالبا ما يرتبط الوضع الحالي في العديد من المكاتب الإدارية بساعات انتظار طويلة بالإضافة إلى أوقات السفر والتعقيدات والإجراءات البيروقراطية، لذلك بالتعاون مع معهد فراونهوفر فوكس قام مختبر بحوث التصميم، بتصميم وتطوير نظام الحكومة الإلكترونية الذي يسمى “قاعة المدينة الرقمية أو الإدارة الرقمية” نيابة عن Bundesdruckereiويوفر للمواطنين “مستند الوثب” (الذي تم تطويره في مشروع آخر متصل) ويسمح لهم باستخدام معظم الخدمات الإدارية عبر الإنترنت .

اختراع الإدارة الرقمية

في هذا المشروع ، تستكشف “دريلاب” مواضيع الهوية الرقمية والتوثيق عبر الإنترنت، فضلا عن إلقاء نظرة فاحصة على كيفية النظر إلى منصة الحكومة الإلكترونية من منظور المواطنين من أجل جعل الخدمات الإدارية مفهومة ومتاحة للجميع في المستقبل، وتتميز الادارة الرقمية بالكامل باستخدام وسيط واحد فقط بمزايا هائلة على العمليات التناظرية التقليدية، وذلك لأن الخطوات الفردية يمكن إعادة إنتاجها وهي مضادة للتلاعب أو السرقة، ويمكن استخدامها بشكل أسرع وتكلفة أقل في النهاية .

التوقيع عن بعد

ما إذا كانت إدارة العقود، أو تقديم القروض أو المشاركة في المناقصات العامة، أو التوقيع على نماذج هامة من المستشفيات أو الشركات تسجيل الدخول، حلت الإدارة الرقمية ذلك، فعن بعد يسمح لك بالتعامل مع عمليات التوقيع الورقية الخاصة بك في عملية إلكترونية بالكامل ليست بسيطة وحسب بل مريحة، ولكنها معترف بها قانونا أيضا في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي .

تسجيل الدخول عبر الإنترنت باستخدام جهاز لوحي أو هاتف ذكي

قد مهد التنظيم الجديد للاتحاد الأوروبي بشأن تحديد الهوية الإلكترونية وخدمات الثقة، فالإدارة الرقمية هي الطريق لإجراء جديد ومبسط للتوقيعات الإلكترونية، ولا يتم تخزين المكونات المستخدمة لإنشاء التوقيع على بطاقة، ولكن في بيئة تقنية المعلومات الآمنة لمقدم خدمة ثقة مؤهل (يشار إليه سابقا بمركز الثقة)، وهذا يعني أنه يمكن الآن تشغيل التوقيع الإلكتروني عن بعد، على سبيل المثال باستخدام الأجهزة المحمولة مثل الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية يمكنك توقيع عقد شراكة او بيع او أي شيء أخر عن بعد .

وتم تصميم تسجيل الدخول لكل مستويات التوقيع الموضوعة في لائحة الإدارة الرقمية من البسيط إلى المتقدم إلى توقيعات إلكترونية مؤهلة، وهذا الأخير يلبي متطلبات النموذج المكتوب وله نفس الوضع القانوني كتوقيع مكتوب بخط اليد، وتوفر لك الخدمة المستندة إلى تسجيل الدخول عبر الإنترنت حلا متكاملا للتوقيعات عن بعد، ومن تحديد المستخدم إلى التوقيع الإلكتروني وكل ما يحتاجه عملاؤك هو كمبيوتر شخصي أو كمبيوتر لوحي، ووصلة إنترنت وهاتف ذكي، ويمكن استخدام إجراءات مختلفة وآمنة للتحقق من الهوية، بما في ذلك وظيفة الهوية عبر الإنترنت مع بطاقة الهوية الألمانية، والهوية عبر الإنترنت، وتحديد هوية نقطة البيع، وإذا كان التحقق من الهوية ناجحا يمكن توقيع المستند إلكترونيا، ومع أعلى مستوى من التوقيع يتم تشغيل التوقيع عن بعد عن طريق إدخال TAN المحمول بعد تسجيل الدخول باستخدام اسم المستخدم وكلمة المرور، وتسمح لك واجهة الويب بدمج تسجيل الدخول مباشرة في العروض الخاصة بك عبر الإنترنت وتطبيقات البرامج لإدارة المستندات وأرشفة المستندات .

أول توقيع بالإدارة الرقمية

أول توقيع تم في المانيا، والتوقيعات الرقمية تلبي المتطلبات الصارمة لتنظيم التوقيعات عن بعد، وقد قامت وكالة الشبكة الفيدرالية الآن بتضمين تسجيل الدخول في قائمة الإدارة الرقمية الوطنية الموثوقة، وهذا يعني أن تسجيل الدخول هو أول حل توقيع عن بعد متوافق مع الإدارة الرقمية في ألمانيا .

مزايا التوقيع عبر الإدارة الرقمية

1- كفاءة العمليات بالكامل وتقليل التكاليف .

2- تحسين سير العمل، وتخفيض معدلات الإلغاء للعقود وتحسن رضا العملاء .

3- ملائمة في أي وقت، فقط قم بالتسجيل عبر الإنترنت مع جهاز لوحي أو هاتف ذكي، بدون بطاقة توقيع أو قارئ .

4- بسيطة الاستخدام .

5- معترف بها قانونا، وتفي بمتطلبات النموذج المكتوب .

6- مرنة وسهلة الاندماج في مواقع الويب وبرامج لإدارة المستندات وأرشفتها .

7- سريعة وسهلة وآمنة، وطريقة تحديد للهوية الجديدة عبر الإنترنت .

ويمكن لمقدمي الخدمات عبر الإنترنت مثل البنوك أو شركات الاتصالات، التعرف على عملائهم الجدد بطريقة بسيطة ولكن آمنة، واسم هذه الطريقة الجديدة لتحديد الهوية هو “تحديد بطاقة الهوية” الذي تم تطويره بالاشتراك عن طريق الإدارة الرقمية، ويعتمد على وظيفة الهوية عبر الإنترنت الخاصة ببطاقة الهوية الإلكترونية الألمانية أو تصريح الإقامة الإلكتروني، وهذا ما يجعل هذه الطريقة الرقمية أسرع وأقل تكلفة من الحلول السابقة .

هل الإدارة الرقمية معترف بها قانونيا

في أكتوبر 2018 منح المكتب الاتحادي لأمن تكنولوجيا المعلومات (BSI) شهادة لمقدمي خدمات تحديد الهوية إلى الإدارة الرقمية، والآن أول مزود لهذه الخدمة تماشيا مع المادة 21 ب من القانون الألماني الخاص ببطاقات الهوية والتعرف الإلكتروني، وتفي تحديد بطاقة الهوية بجميع متطلبات أهم الأعمال المتعلقة بفحوصات الهوية مثل القانون الألماني لتشجيع الحكومة الإلكترونية، وقانون غسل الأموال الألماني، وقانون الاتصالات الألماني، بالإضافة إلى قانون حماية البيانات الفيدرالي، ولائحة حماية البيانات العامة للاتحاد الأوروبي .

مميزات تحديد بطاقة الهوية

يمكن دمج بطاقة الهوية بسهولة في التطبيقات الحالية لموفري الخدمات الآخرين عبر الواجهة، والخدمة لها وظيفة وسيطة وتوفر البيانات من بطاقة الهوية أو تصريح الإقامة عبر واجهات آمنة، وهذا يعني أن مزودي الخدمة لم يعودوا بحاجة إلى البنية التحتية الخاصة بهم أو شهادة التفويض لقراءة بيانات بطاقة الهوية، وكل ما يحتاجون إليه الآن هو تطبيق الإدارة الرقمية على شبكة الإنترنت الذي يستضيفه مقدم خدمات الثقة المؤهل في تحديد الهوية، ومميزات تحديد بطاقة الهوية :

1- الأمان، فمستوى الثقة مرتفع وفقا للوائح الألمانية .

2- السرعة عبر تحديد الهوية الرقمية لتوفير البيانات على الفور .

3- غير مكلفة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *