خريطة العالم الاسلامي بالتفاصيل

كتابة دعــاء آخر تحديث: 25 مارس 2019 , 14:21

بدأ العالم الإسلامي في التشكل منذ الهجرة المحمدية إلى المدينة المنورة ، و أخذت تتوسع في العصور التالية حتى جاء الاستعمار الغربي على الوطن العربي و أضعفه و فكك وحدته .

مراحل تغير خريطة العالم الإسلامي

المرحلة الأولى

– تبدأ المرحلة الأولى للعالم الإسلامي من هجرة الرسول صل الله عليه وسلم و ذلك في عام 1-11هـ/ 622-632م ، ففي هذا الوقت تشكل أول كيان إسلامي في المدينة المنورة ، و بعد فتح مكة في السنة الثامنة للهجرة أخذت الدولة الإسلامية في التوسع ، حيث دخلت العديد من القبائل في الإسلام ، و مع وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام كانت دولة الإسلام تشمل الجزيرة العربية .

المرحلة الثانية 

– تبدأ المرحلة الثانية في 11-40هـ/632-661م و هو عهد الخلفاء الرشدين ، و مدتها ثلاثين عامًا ، و خلال هذه الفترة توسعت الدولة الإسلامية خارج الجزيرة العربية لتشمل بلاد الشام ، و سوريا ، و لبنان ، و الأردن ، و فلسطين ، و قبرص ، و العراق ، و مصر ، و كان مركز الدولة في المدينة .

المرحلة الثالثة

– بعد الخلفاء الراشدين جاءت الدولة الأموية و ذلك في الفترة 41- 132هـ /661-750م ، و التي بدأت عندما تولى معاوية بن ابي سفيان الحكم ، و استمرت تسعين عاما و بلغ العالم الإسلامي مساحة واسعة في هذا الوقت ، فقد امتد في الشرق ليشمل إيران ، و الهند ، و الصين ، و آسيا الوسطى ، و امتد في الغرب إلى شمال أفريقيا ، و الأندلس (إسبانيا و البرتغال و جنوب فرنسا) ، و كان مركز الدولة في دمشق .

المرحلة الرابعة 

– تتبلور المرحلة الرابعة في عهد الخلافة العباسية و التي تمتد من 132-656هـ/750-1258م ، واستمرت دولتهم قوية وشاملة حتى القرن الرابع الهجري، ثم ضعفت وتفككت ونشأت في ظلها أو مستقلة عنها دول كثيرة، ثم قتل الخليفة العباسي على يد المغول عام 656 هـ/ 1258م. وكان مركز الدولة في بغداد ، و في هذه الفترة امتد الإسلام في العهد العباسي في آسيا الوسطى متوغلا في أقاليم جديدة .

المرحلة الخامسة 

– المرحلة الخامسة للعالم الإسلامي هي تلك الفترة التي ظهر فيها المماليك ، و هي في الفترة 648-922هـ/1250-1517م ، و شملت دولتهم مصر ، و الشام ، و العراق ، و كانت ثمة دول إسلامية مستقلة في أقاليم العالم الإسلامي المختلفة ، مثل : شمال أفريقيا ، و الأندلس ، و الهند ، و الصين ، و آسيا الوسطى ، و امتد الإسلام في عهد المماليك في جميع أنحاء القارة الهندية و جنوب شرق آسيا و جنوب غرب أفريقيا ، و خرجت الأندلس من العالم الإسلامي نهائيا عام 1492 .

المرحلة السادسة 

– تتمثل هذه المرحلة في عهد الخلافة العثمانية عام 1300م في تركيا ، و التي امتد حكمها إلى شمال أفريقيا ، و قد توسع العالم الإسلامي في عهد العثمانيين في تركيا ، و البلقان ، و شرق أوروبا و وسطها ، كما انتشر الإسلام في غرب أفريقيا ، و الهند ، و شرق و جنوب شرق آسيا ، و كان مركز الدولة في إسطنبول (القسطنطينية) التي كانت مركز الإمبراطورية البيزنطية حتى عام 1453م ، و قد انهارت الدولة العثمانية في الحرب العالمية الأولى و فقدت جميع المناطق التي كانت تابعة لها خارج تركيا ، و في عام 1924م قام كمال أتاتورك بإلغاء الخلافة ، و أعلن تركيا دولة علمانية .

المرحلة السابعة 

– يمكن وصفها بأنها العالم الإسلامي في صورته الحالية ، و الذي قد خضع للاستعمار الأوروبي و تم تقسيمه ، و يوجد اليوم 56 دولة تجمعها منظمة المؤتمر الإسلامي ، و توجد تجمعات إسلامية كبيرة في الهند و الصين ، و هناك بعض الدول التي يمكن اعتبارها إسلامية و لكنها ليست عضوا في منظمة المؤتمر الإسلامي ، مثل البوسنة و الهرسك ، و إريتريا .

عدد الدول الإسلامية وأسماؤها

يبلغ عدد الدول الإسلامية في العالم 57 دولة ، وهم :

دول أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

– نيجيريا .
السودان .
– أوغندا .
– موزمبيق .
– ساحل العاج .
– الكاميرون .
–  بوركينا فاسو .
– مالي .
– النيجر .
– السِنغال .
– الصومال .
– غينيا .
– تشاد .
– بنين .
– توغو .
– سيراليون .
– موريتانيا .
– غامبيا .
– الغابون .
– غينيا بيساو .
– جزر القمر .

دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

– إيران .
– مصر .
– الجزائر .
– المغرب (مع الصحراء الغربية) .
– العراق .
– المملكة العربية السعودية .
– اليمن .
– سوريا .
– تونس .
– ليبيا .
الأردن .
– لبنان .
– فلسطين .
– الإمارات .
– عُمان .
– الكويت .
البحرين .
– جيبوتي .
– قطر .

دول أوروبا وآسيا الوسطى

– تركيا .
– أوزباكستان .
– أفغانستان .
– كازاخستان .
– أذربيجان .
– طاجيكستان .
– قرغيزستان .
– تركمانستان .
– ألبانيا .

دول جنوب شرق آسيا والمحيط الهادي

– أندونيسيا .
– الباكستان .
– بانغلاديش .
– ماليزيا .
– بروناي دار السلام .
– المالديف .

دول أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي

– غيانا .
– سورينام .

عدد المسلمون في العالم

تصل نسبة المسلمون لحوالي 23.4 % من نسبة سكان العالم ، حيث يصل عدد أفراد الإسلامية إلى مليار وستمئة مليون مسلم ومسلمة ، وهذه النسبة موزعة على كافة قارات العالم بالشكل الآتي :

قارة آسيا

تبلغ نسبة المسلمين بقارة آسيا حوالي 24.8 % من سكانها .

شمال أفريقيا

تبلغ نسبة المسلمين هناك ما يزيد عن 91.2 % من سكانها .

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

تصل نسبة المسلمين هناك إلى حوالي 29.6 % من سكانها .

أوروبا

يبلغ نسبة المسلمين هناك حوالي 6 % فقط من سكانها .

الأمريكيتان

وهي تضم أقل عدد للمسلمين ، حيث تشكل نسبة المسلمين هناك حوالي 0.06 % من سكانها .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق