علاج الاملاح في الجسم جابر القحطاني

الدكتور جابر القحطاني  رئيس قسم العقاقير بكلية الصيدلة جامعة الملك سعود، الحاصل على درجة البكالوريوس في الصيدلة والكيمياء الصيدلية من كلية الصيدلة – جامعة الملك  ، و على درجة الدكتوراه في العقاقير الطبية من بريطانيا ، قدم الدكتور جابر القحطاني العديد من أنواع العلاجات بالأعشاب والعقاقير المستخلصة من مواد طبيعية للعديد من الأمراض وفيما يلي سوف نتعرف على علاج الأملاح في الجسم

أسباب زيادة معدل الأملاح في الجسم

ازدياد معدل الأملاح في الجسم ليس بشيء طبيعي ، فهناك بعض الأسباب التي يترتب عنها حدوث ذلك ، ويمكننا توضيح أهم تلك الأسباب من خلال الآتي :

– قد يشكل العامل الوراثي سبب قوي في ازدياد معدل الأملاح في الجسم ، كما أن استخدام الأدوية المدرة للبول تتسبب في رفع معدل الأملاح أيضا.

– عدم تناول كميات مناسبة من المياه ، مما يعمل على تراكم نسب كبيرة من الأملاح داخل الجسم ، كما أن ازدياد الوزن يساعد على زيادة معدل الأملاح.

– القيام بتناول المواد الكحولية أو الإصابة بمرض السكر أو مرض الضغط المرتفع أو الإصابة بمشاكل تصلب الشرايين أو وجود اضطرابات في عمل الغدة الدرقية دون القيام بمعالجة أي نوع من تلك الأمراض

– عدم القيام بالتمارين الرياضية أو التمارين البسيطة مثل المشي أو الركض في المكان ، مما يعم لعلى الخمول وانخفاض معدل النشاط والكسل ، وبالتالي ينتج عنهم رفع معدل الأملاح بالجسم.

أعراض زيادة الأملاح في الجسم

تعدد أعراض زيادة معدل الأملاح في الجسم بشكل كبير ، ويمكننا أن نراها بوضوح من خلال الأعراض الآتية :

– الشعور بالآلام في العظام والفقرات والمفاصل في مختلف مناطق الجسم.

– ملاحظة وجود تورم في القدم عند الكعبين مع الشعور بوخز ، وقد يصل الأمر غلى عدم استطاعة المشي على القدمين نتيجة وجو نسب عالية من الأملاح في  الجسم.

– الإصابة بمرض النقرس أو الإصابة بأمراض الكلي والمثانة البولية نتيجة تكون حصوات.

– الإصابة بمرض الفشل الكلوي ، مما ينتج عنه الإعياء الشديد والشعور المستمر بالرغبة في القيء المصاحب للغثيان.

الشعور بحرقان في البول ، بالإضافة إلى ميول لون البول إلى اللون الأصفر الكاتم ، وقد يصل الأمر إلى نزول الدم مع البول ، وهنا يتطلب التدخل الطبي بشكل سريع ، لتجنب المضاعفات الخطيرة على أجهزة الجسم.

علاج الأملاح بالأعشاب جابر القحطاني

هناك بعض الأعشاب والمكونات الطبيعية يمكننا استخدامها للعلاج من ارتفاع معدل الأملاح في الجسم ، وتتمثل تلك المكونات الطبيعية في الآتي :

البقدونس

يعتبر البقدونس احد الأعشاب والمزروعات الخضراء أو كما يتم تصنيفه “خضار ورقي” يتميز البقدونس بقدرته المثالية على إضعاف الخلايا السرطانية بالجسم ، كما أنه يساهم بشكل كبير في خفض الوزن والتخلص من السمنة ، ويرجع ذلك لقدرته على التخلص من نسب الأملاح المرتفعة في جسم الإنسان ، ويمكن ذلك من خلال القيام بغلي كوي من الماء مع ملعقتين صغيرتين من نبات البقدونس ، ثم نقوم بعد ذلك بتصفيته جيدا وتناوله ، ويفضل عمل تلك الوصفة 3 مرات بكل يومي.

خل التفاح

يحتوي خل التفاح على مادة تسمي ب “حمض الخليك ، ولتلك المادة قدرة كبيرة على التخلص من نسب الأملاح الزائدة في الجسم ، ويمكننا الاستفادة منه خلال وضع ملعقة من خل التفاح على كوب من الماء ونقوم بتناولها ، ويفضل عمل تلك الوصفة مرتان بشكل يومي ، حتى يتم التخلص من الأملاح الزائدة في الجسم.

بذرة الشمر

تعتبر بذور الشمر من أكثر البذور المفيدة والتي تستخدم في تخفيف التهابات المعدة والقولون وتساعد تلك البذور أيضا على التخلص من الأملاح الزائدة في الجسم ، ويمكننا الاستفادة من خلال القيام بوضع ملعقة كبيرة من بذور الشمر في مقدار كوب ماء ساخن ونتركهم لمدة 15 دقيقة ، ثم نقوم بتصفية الماء من البذور ونتناولها ، يفضل تكرار تلك الوصفة ثلاثة مرات يوميا لمدة لا تقل سبعة أيام.

التوت البري

يعتبر التوت البري أحد النباتات المفيدة التي تعمل على تنقية الجسم من السموم ، كما انه له فوائد كبيرة للبشرة والجلد ، بالإضافة إلى كونه من أفضل الوسائل التي يمكن من خلالها التخلص من الأملاح الزائدة ، ويمكننا عمل ذلك من خلال تناوله كما هو بعد القيام بغسيله باعتباره نوع من أنواع الفواكه المفيدة.

الليمون

يعتبر الليمون من النباتات متعددة الاستخدامات ، حيث يتم استخدام الليمون في العناية بالبشرة والتخلص من بعض أشكال الفطريات والبكتيريا ، كما أنه له دور فعال في تقوية الجهاز المناعي لوقاية الجسم من الأمراض المناعية المختلفة ، كما أنه يقوم أيضا بتخليص الجيم من السموم والأملاح الزائدة ، ويمكننا الاستفادة منه من خلال إضافة عصير ليمونة واحدة على ملعقة من العسل الأبيض والقيام بخلطهم جيدا ثم تناولهم ، ويفضل عمل تلك الوصفة مرتان في اليوم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *