ما هو سلوك الايثار في الحيوانات

الإيثار من بين السلوكيات التي توجد في البشر والتي تتواجد بشكل كبير في الكائنات الحية التي لديها القدرة على التفاهم، والمعني الخاصة بذلك المصطلح هو تمنى الخير للآخرين كما تتمناه لنفسك وهو سلوك يمكنكم من تعميم الفائدة على الناس وليس على الشخص وحدة، وهو عكس كلمة الانانية وهو حب الذات وأن تكون الفائدة لك وحدك، وهو من أفضل الصفات التي من الممكن أن توجد في بني البشر على الإطلاق ولكن قد نجدها في بعض الكائنات الحية الأخرى.

دوافع الإيثار

توجد عدة أسباب ودوافع للإيثار والتي من بينها ما يلي

الدافع الفطري

وهو ذلك النوع المتوفر وبكثرة عند الآباء سواء في الإنسان أو حتى في الحيوان فنجد أن الآباء يفضلون الأبناء على أنفسهم في جميع الأشياء، ونجدة أيضا واضحا في الحيوانات عند البحث عن الطعام ويقومون بإطعام الصغار أولا قبل أن يتناولوا هم من الطعام.

دافع ايماني

وهذا الدافع لن تجده إلا في الإنسان والهدف منه هو الحصول على رضوان الله عز وجل، ويكون الأمر من خلال ترك ما نهانا عنه الله عز وجل وقد نلاحظ ان بعض البشر يقومون بعدة أشياء قد تكون ثقيلة على النفس ولكن بهدف إرضاء الله عز وجل وأن يمرن نفسه على تلك الأشياء حتى تصبح عادة لديه.

الإيثار عند الحيوانات

قد يجهل الكثير من الناس بوجود الكثير من الصفات التي يتحلى بها البشر في الحيوانات ولعل من أكثر تلك الصفات التي يستغرب البعض من وجودها في الحيوان هي الإيثار وأن تكون جزء من فطرة ذلك الحيوان ويوجد عدة أمثلة مختلفة عن الإيثار في الحيوانات والتي من بينها ما يلي.

الإيثار عند النحل

لعل أبسط الأمثلة على الإيثار في عالم الحشرات هو ما تقوم به عاملات النحل، حيث تقوم تلك العاملات بلسع أي شيء غريب من الممكن أن يدخل إلى الخلية وهي على علم أنها سوف تتعرض إلى الموت بعد اللسع مباشرة حيث أن الإبرة التي تقوم النحلة بلسع بها متصلة بالأحشاء الداخلية للنحلة وبمجرد أن تقوم باللسع تخرج الأحشاء معها وتموت على الفور، ومن هنا نجد أن النحلة العاملة من الممكن أن تضحي بنفسها وتموت من أجل المحافظة على المتواجدين في الخلية.

الإيثار عند البطريق

من بين الأشكال الخاصة بالإيثار عند الحيوانات هي ما يحدث من ذكر وأنثى طائر البطريق حيث يقوم كل منهم بالسهر على رعاية الأولاد حتى الموت، حيث يتم وضع الصغير بين ساقية طوال أربع أشهر بدون الانقطاع يوم ولا يتناول شيء طوال تلك الفترة، وتقوم الأنثى بجلب الطعام إلى الصغير حيث تقوم بالاحتفاظ بالطعام في البلعوم حتى تعطيه للصغير ومن الممكن أن لا تتناول هي شئ طوال النهار مما يتسبب لهم في الوفاة في الكثير من الأحيان.

الإيثار عند التماسيح

على الرغم من أن التمساح يعد من بين أشهر الحيوانات المفترسة التي توجد على سطح الأرض إلا أنه يفضل الأبناء عن نفسه، فتقوم الأم بجمع الأطفال بعد الخروج من البيض في فمها وتظل ترعاهم في الماء وخارج الماء في الفم أو على الظهر وبمجرد شعور الصغار بالخوف يفرون هربا إلى فم الأم وكان العلماء قديما يعتقدون أن الأم تلتهم الصغار، ولكن تأكدوا من أنها تقوم بحمايتهم أطول فترة ممكنة في الفم للمحافظة عليهم.

الشمبانزي الراعي

حيث أكدت الكثير من الدراسات على أن القرود من فئة الشمبانزي يكرسون حياتهم إلى عون المصابين منهم والعمل على مساعدته الصغار في القطيع والكثير من الأمور الأخرى، وقد أثبتت بعض الدراسات على أن القرود عامة تقوم بأقتسام الجوائز أو الأشياء التي يحصلون عليها من البشر بين بعضهم البعض.

الإيثار في الفيلة

تعد الفيلة من بين الحيوانات التي تتمتع بعاطفة كبيرة حيث من الممكن أن تظل الفيلة لفترة من الزمن بجانب فيل متوفي، كما تقدم الأفيال الكبيرة على معاونة الصغار خاصة أن تعرضوا إلى الأذي أو علقوا في مكان ما، كما أن الأفيال التي تعاني من الخوف أو الرهبة تقوم الأفيال الأخرى تهدئتها من خلال التربيت بالخرطوم.

الإيثار في الحيوانات

وقد وجد الكثير من العلماء أن الكثير من الحيوانات والتي من بينها المفترسة تقدم على ترك القطيع الخاص بها من أجل العناية بالصغير لفترة من الممكن أن تمتد إلى أشهر أو سنوات مما يعرضها إلى الكثير من المخاطر والتي تلزم حماية نفسها وحماية الصغير أيضا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *