بحث عن الانتاج الحيواني

الإنتاج الحيواني أو الثروة الحيوانية في بلد ما يتمثل في جميع الحيوانات والطيور التي يتم تربيتها في المزارع ويتم تصنيف الطيور الداجنة والأبقار والحمير وغيرها من الأشياء المتعارف عليها لدى الناس على إنها من الثروة الحيوانية، وبالطبع للانتاج الحيواني الكثير من الأهمية في الحياة، حيث تعتمد تلك البلاد على اللحوم والبيض والحليب كغذاء رئيسي لشعبها ومن الممكن تصدير الفائض منها خارج البلاد عملا على دعم الاقتصاد الداخلى للبلاد.

أهمية الإنتاج الحيواني

تشجع الكثير من الدول اليوم الناس على تربية الحيوانات لما لها من أهمية كبيرة بالنسبة للبلاد حيث يتم الاعتماد عليها كمصدر أساسي للغذاء، كما أن روث تلك الحيوانات يتم استخدامها كسماد للأراضي الزراعية، كما أن البلاد التي تحتوي على جبال أو تلال كبيرة يتم اللجوء إلى البغال والأغنام وعدة حيوانات أخرى عملا على نقل الأشياء من مكان إلى مكان كما تقدم بعض الشعوب على استخدام الثيران في نقل الكثير من البضائع من خلال ربطها بعربات خشبية.

وعلى الرغم من أن الإنتاج الحيواني على مستوى العالم أقل بكثير في حالة مقارنته مع نمو الثروة السمكية إلا أن مساهمة الإنتاج الحيواني في تطوير الناتج المحلي للبلاد أكبر بكثير من الثروة السمكية.

احتياجات الإنتاج الحيواني للنمو

حتى يصبح هناك إنتاج حيواني ضخم لابد وأن تتضمن المشاريع التي تقوم على ذلك المبدأ الكثير من الأمور الهامة والتي من بينها التالي

العلف

حيث يعد العلف من الأشياء الهامة والضرورية لإنتاج ثروة حيوانية كبيرة مثل النباتات وبعض المحاصيل الزراعية التي يتغذي عليها الحيوانات بالإضافة إلى تخصيص جزء كبير من الناتج الصناعي للأمر والتي تعمل كمكمل غذائي للحيوانات.

الظروف البيئية

لابد من توفير ظروف بيئية ملائمة لعيش الحيوانات والتي تتضمن إمكانية الخروج في المزارع والتعرض إلى أشعة الشمس والحماية أيضا من الحر الشديد وتوفير الطعام والشراب لهم بشكل مستمر.

إدارة نفايات الحيوانات

كما ذكرنا من قبل فإن الانتاج الحيواني لا يعتمد على الحصول على اللحوم والألبان والمنتجات التي يعيش عليها الإنسان فقط ولكن تستخدم الروث الخاص بهم سماد للأراضي الزراعية ولابد هنا من معرفة الطريقة الصحيحة لعملية إدارة النفايات في المنطقة التي تقوم بها بتربية الحيوانات عملا على الاستفادة من كافة الأمور التي تنتج عن تلك الحيوانات حتى وإن كانت الروث.

توفير الرعاية الصحية

حتى تتمكن من الحصول على إنتاج حيواني ضخم عليك توفير الكثير من الأمور لهم والتي من بينها الرعاية الصحية والطبية الكاملة حيث تعتمد الكثير من المزارع اليوم على المتخصصين من أجل خلق بيئة صحية مناسبة للحيوانات عملا على تقليل الإجهاد والطفيليات التي من الوارد أن يتعرض لها الحيوانات مع توفير اللقاح والأمصال الخاصة بهم وتشجيع العاملين في ذلك المجال على تربية المزيد من الحيوانات من أجل زيادة الثروة الحيوانية.

أسباب انشغال الكثير من المزارع بالإنتاج الحيواني

يوجد الكثير من الأسباب التي تدفع اليوم الكثير من المزارع إلى الانشغال بالانتاج الحيواني والتي من بينها ما يلي.

1- الدخل الإضافي وزيادته من الأمور التي تدفع الكثير من المزارع اليوم إلى الاهتمام بتربية الحيوانات.

2- في حالة وجود فائض في العمالة فإن عملي الإنتاج الحيواني تعد هي الاستثمار الأفضل للمزارع.

3- كما أن المزارع يستفاد كثيرا من المخلفات التي تنتج عن الأرض بعد الحصاد والتي من الصعب بيعها في الأسواق ويصبح من الأفضل استخدامها في تربية الحيوانات.

4- كما أنك تضمن من خلال ذلك المشروع الحصول على سماد بأفضل الأسعار أو بدون تكلفة نهائيا مع إمكانية تحسين خواص التربة وإنتاج الزرع الجيد.

معايير اختيار الإنتاج الحيواني المناسب

يوجد اليوم الكثير من المعايير المتبعة في اختيار الإنتاج الحيواني الخاص بكم والتي من بينها ما يلي.

1- أن تحسب التكلفة الخاصة بالإنتاج الحيواني والإنتاج النباتي كل على حدى أو عمل وجه مقارنة بينهم.
2- كيفية تحويل العلف إلى منتجات والتي تشير إلى إمكانيات المزارع وإمكانياته.
3- النشاط الحيواني المتبع.
4- البيئة أو الظروف التي تحيط بكم من المناخ والمزارع التي توجد من حولك والكثير من الأمور الأخرى.
5- أن تتوفر لديكم رأس المال وكافة الموارد التي تقوم من خلالها بالقيام بالمشروع.
6- حجم المشروع الذي ستقوم به.
7- حجم العمالة المتوفرة من حولك
8- ما هي ممتلكات الزراعية وكيفية الاستفادة بها حتى تصبح كافة الأمور متاحة أمامك قبل القيام بالمشروع أو البدء به.

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *