كيف اكون الطالبة المثالية في المدرسة

الطالبة المثالية هي الطالبة التي من الممكن أن يعتبرها زملائها قدوة لهم، يريدون أن يصبحوا مثلها، فهي الطالبة المتفوقة في دراستها والمثقفة والتي تسعى دائما للمعرفة، كما أنها تجمع بين التفوق والتربية، فيجب أن تكون على قدر كبير من التربية، وبهذا تكون الطالبة المحبوبة من الجميع من المدرسين والتلاميذ أيضا، والوصول لمكانة الطالبة المثالية ليس أمر صعب ولكن يحتاج للكثير من الجهد والعمل في نفس الوقت.

كيف أصبح الطالبة المثالية بالمدرسة

حتى تصبحي الطالبة المثالية هناك بعض الخطوات التي يجب القيام بها، كما أن هناك بعض الصفات التي يجب أن تتصفي بها، وهي كالتالي:

الإجتهاد في الدراسة

الطالب المثالي يجب أن يكون مجتهد في دراسته، يذاكر دروسه أولا بأول، ولا يهمل واجباته، ويجب أن يؤدي كافة الواجبات المدرسية بإنتظام، حتى يكون قدوة لغيره من الطلبة، فيجب أن يكون متفوق في دراسته ويحصل على درجات عالية في الإختبارات التي يخضع لها، ولهذا لابد من إستغلال كل نقاط القوة التي تتمتع بها الطالبة لكي تتفوق في دراستها وتذاكر دروسها.

تنظيم الوقت

لابد من أن تتمتع الطالبة بقدرة على تنظيم الوقت وإستغلال الوقت أفضل إستغلال، فمكنها أن تقوم بعمل جدول إسبوعي للمهام المطلوبة منها، مع وضع أوقات لممارسة الهوايات ولتقضية وقت فراغ حتى يمكن إراحة العقل وتجديد النشاط والطاقة وللإسترخاء، فتقوم الطالبة بعمل جدول بحيث يمكنها الإنتهاء من الواجبات المطلوبة منها في وقت أبكر من المطلوب، حتى إذا حدث أي شئ يعطلها يكون عندها وقت أطول للإنتهاء من المطلوب، كما يجب أن يحتوي الجدول على مواعيد معينة لمذاكرة الدروس، فالطالب المثالي يجب أن يكون متفوق وملتزم في مواعيده، ولكن لابد أيضا من أن يمارس هواياته ويطورها.

التطوير من النفس ومعالجة نقاط الضعف

من الممكن ألا يكون الطالب المثالي هو الطالب الأكثر ذكاء، ولكنه الطالب الذي يعرف نقاط ضعفه ونقاط قوته ويعمل عليها جيدا حتى يطور من نفسه ومن مهاراته، فيجب على الطالبة أن تعمل على تطوير نفسها، فتدرس بجهد، وتركز على نقاط ضعفها في الدراسة فتحاول العمل عليها والبحث عن طريقة تساعدها على التغلب على نقاط ضعفها.

البحث عن المعرفة

الطالبة حتى تكون مثالية يجب أن تكون على قدر من الثقافة، كما يجب أن تحاول الوصول للمعلومة كاملة في دراستها، فهي غالبا تطرح العديد من الأسئلة في وقت الدرس حتى تستطيع أن تفهم المعلومة بوضوح، كما تحاول البحث دائما ومعرفة معلومات جديدة حتى تطور من نفسها وتوسع مداركها.

الإلتزام بتعاليم الدين الإسلامي

الطالبة التي ترغب في أن يقال عنها بأنها مثالية، يجب أن تكون على قدر كبير من التدين والإلتزام بتعاليم الدين الإسلامي فيجب أن تكون مهذبة وتحترم من هم أكبر منها، وتتعامل مع من حولها بطريقة جيدة ترضي الله.

الإهتمام بالنظافة

لابد من أن تكون فتاة نظيفة تهتم بنظافتها الشخصية وتهتم بمظهرها حتى تبدو بمظهر جيد وترتدي ملابس نظيفة وملائمة لها.

الإلتزام بالقواعد والقوانين

فيجب أن تلتزم بقواعد وقوانين المدرسة، وتلتزم بمواعيد الحضور والإنصراف وترتدي الزي المدرسي وتلتزم به، وتحترم الجميع سواء كانوا تلاميذ أو مدرسين أو حتى عمال النظافة، فيجب أن تحترم كل من هم أكبر منها في السن.

ممارسة الهوايات

لابد من ممارسة الهوايات والتطوير منها، فالهواية تساعد في تشكيل شخصية الفرد وتساعده في التطوير من نفسه وتوسيع مداركه وتنمي لديه حس الإبداع، ولهذا لابد من تخصيص وقت محدد لممارسة الهوايات الشخصية.

تحديد وقت محدد للراحة

لا يمكن لأي شخص أن يعمل دائما حتى ولو كان مثالي، فلابد من تخصيص وقت معين للراحة وللتنزه ولإراحة العقل من التفكير، فهذا يساعد في تخليص الشخص من الطاقة السلبية وإستبدالها بالطاقة الإيجابية، تساعده في العودة للدراسة والعمل بنشاط.

التركيز على نقاط القوة

كما يجب أن يعرف كل شخص نقاط ضعفه ويعمل عليها حتى يجد حل لتقويتها، يجب عليه أيضا أن يعرف جيدا نقاط قوته حتى يستغلها جيدا للعمل على التطوير من نفسه ولإخفاء نقاط قوته، فلو كان الشخص لديه القدرة على الفهم الجيد ولكن لديه مشكلة في الحفظ، فيجب أن يختار دراسة الفروع التي تحتاج لفهم أكثر من الحفظ، لإستغلال نقطة قوته والتقليل من تأثير نقطة الضعف لديه.

الإشتراك في الأنشطة المدرسية

لابد من الإشتراك في الأنشطة المدرسية فهي تساعد في جعل المدرسة مكان محبب أكثر وتساعد في تنمية وتطوير الطالب، ولكن لابد من إختيار مجال مناسب يحبه الطالب.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *