أجمل شيلات عن ألم الفراق

فن الشيلات هو أحد أجمل الفنون التي تمكن الفنان من التعبير عن أدق المشاعر في النفس البشرية ، و هناك العديد من الشيلات التي تحدثت عن مشاعر الحب و لوعته و كذلك الفراق و ألمه و غيرها.

قصيدة ليت لفراق المحبين والضيقه علاج

ليت لفراق المحبين والضيقه علاج
كان مافضفضت للناس وانا في سعه
فاقدٍ لي خاطرٍ سمح مع ضحكة حجاج
يا يرد اللي خذا والا يأخذني معه
واحدٍ عييت لا القى من فراقه خراج
ودي ابعد بس قلبي عصاني وتبعه
مالله بحاديني ارد على العد الهماج
والعرب قالوا من يبيعك ان عود بعه
ياعرب ترى قلوب البشر ماهيب صاج
خصاً العاشق ماهيب اي كلمه تقنعه
ادري ان للوقت ميله وللضيق انفراج
وادري ان القلب طيرٍ سبوقه تردعه
ليت وصله مثل صوته على حسب المزاج
قبل يرفع لي يدينه ويأشر بااصبعه
مادرى اني يوم ألبّس قصيد العشق عاج
وانشره من شان لا سولفوا بي يسمعه
شمعة الشعر الحقيقي ماهي شمعة سراج
يوم طاحت عن وجيه القصيد الاقنعه

كلمات شيلة توقعت الغياب لمنير البقمي

توقعت الغياب ولا توقعته بدون اسباب
وعدتني زمانك ما يغيرك و تغيرتي
توقعت الغياب ولا توقعته بدون اسباب
وعدتني زمانك ما يغيرك و تغيرتي
وعدتني زمانك ما يغيرك و تغيرتي
غريب اللي لحقني منك و اللي زاده استغراب
على كثر الظروف اللي تعذرك ما تعذرتي
نسيتي حبنا؟ ولا نسيتي نظرة الاعجاب
تذكرتي زمان الطيش؟ ولا ما تذكرتي
تقولين الديار بعيد واقول القلوب اقراب
يسافر لك خيالي وين ما رحتي وسافرتي
يسافر لك خيالي وين ما رحتي وسافرتي
انا ما اقابلك مرتاب ليه اقابلك مرتاب؟
طريقي واضح و مبداي ثابت و اعرف اخرتي
اطير من الفرح و دموعي تحول من المرقاب
و اشوفك ساكتة ما طاحت دموعك ولا طرتي
عطيتك كثر ما شالت ايدين الكادحين اتعاب
و سامحتك كثر ما خنتي العشرة و قصرتي
وسامحتك كثر ما خنتي العشرة و قصرتي
و حبيتك كثر ما بكت الغربة عيون اغراب
و احبك فوق ما تتخيلين وما تصورتي
يا كم شبو لك الدنيا يا كم شبو معك شياب
وياكم قلب عنيتي وياكم عين سهرتي
تلدين العيون وتسرقين القلب و الالباب
ياليتك يوم قالوا لك كبرتي ما تكبرتي
يا ليتك يوم قالوا لك كبرتي ما تكبرتي
ابطلع من حياتك بس دليني طريق الباب
بعد ما جارت الدنيا علي و قطعت كرتي
بعد ما جارت الدنيا علي و قطعت كرتي

شيلة اعطيتك فراق هاني الزهراني

حنا ليا  منا  وعدنا  وفينا
وانا عطيتك وعد ماجيك مشتاق
وقلنا سلينا لوّنا ماسلينا
انته طلبت فراق واعطيتك افراق
ياصاحبي لو الامور بيدينا
ماكان سقنا شيء ماهو بينساق
يوماً لنا وايام تاتي علينا
وايام لاوالله نوقف على ساق
صلفين لاضاق الزمن وابتلينا
لجل الكرامه نرخص اعمار واعناق
ياكم بسوق العز بعنا وشرينا
على النقى كلماتنا مابها انفاق
سمحين لا منا هوينا هوينا
نمشي على سلم المحبه والاخلاق
طبايع  الغيره عليها ربينا
نحفظ حقوق احبابنا وسط الاحداق
يمشي بنا المقسوم غصب علينا
واقدارنا تنطاق لو هي ما تنطاق

شيلة احاول انسى

مافيه ليلة تمر وعيوني وماسهرت
بعده في رمضا السواد عيوني اشقيتها
اكذب على النفس واصبر وانتظرت وصبرت
ليت المقادير تجمع شملنا ليتها
احاول انسى وانا كُلَّ مانسيته ذَكَّرَتْ
نواعسُهُ يَوْمَ نادتني وَلُبِّيَّتَهَا
لَوْ بِرَضِّهُ اُحْلُ رَبَّحَتْ اِدْرِي اني خَسَّرَتْ
اللي لَهَا الرَّوْحَ مِنْ صَادَفَتْهُ خَذَّتْهَا
خذته الأقدار في لمحة وانا ماشعرت
عزاه يا ايامي اللي معه قضّيتها
حاولت اصد الفراق بعزمي وماقدرت
وَسَلِّمِنَّي الْوَقْتَ للفرقى وَتَوَقِّيَتَهَا
لَوْ سُكَّرَ الْبالِ بَابَهُ وَاِنْشَغَلَتْ وَكَبَّرَتْ
بعض الطواري تجي لو ما تحرّيتها
يا كم مره خفيت الضيقة وكم سترت
دمعاتي اللي عصتني واتركت بيتها
مدامني كَنَتْ لَيِّنُ مَعَه كَيْفَ اِنْكَسَرَتْ ؟
وانا خَوِيَ اللَّيَالِي ماتحدّيتها
حَطِّمِنَّي الْوَاقِعَ وَصُرْتُ اتشائم
وَصُرْتُ اخاف مِنْ اي حاجَةَ لَا تَمَنِّيَتَهَا
احاول انسى

شيلة ويش حاجتك عبدالله ال فروان

وش حاجتك ياليل لارهاق غالين
مادامت الشوفه على بعد الافلاك
مدري متى يالليل للعاشق اتلين
غاب الهوى وياك عن وضع الادراك
وانته يابو رمشين من زيها فين
بالقلب لك عرقين والدم مجراك
مادري طلعت منين لاكنك امنين
مارحت وانظاري تتوق و تحراك
اخاف اذوبك شوق واخاف بعدين
اليا نسيت الحب ياكيف ابنساك
قرت على شوفتك كل الموازين
والقلب تو ارضاه شفك ولاماك
كثر الدلع يحكمه قرب المحبين
واليوم زود فيك كبرك وقساك

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *