دواعي استعمال ” صابونة بايوديرم ” ومكوناتها

لقد حافظت العلامة التجارية بايوديرما دائمًا على قناعاتها ، وتبعت حدسها ودافعت عن روح استقلالها ، ولذلك عمل المختبر الخاص لشركة بايوديرما بكل شغف لفهم بيولوجيا الجلد ، وكان لديه الرغبة دائماً في الابتكار والمشاركة في الاكتشافات الجلدية الجديدة بعيدًا عن الأفكار المسبقة والعقيدة الراسخة .

بدأ كل شيء في سبعينيات القرن الماضي مع جان نويل ثوريل ، الصيدلي الرائد الذي توصل إلى كل ما هو جديد بخصوص مستحضرات التجميل الجلدية ، وذلك بفضل محادثاته الوثيقة مع كبار الخبراء في العالم في علم الأحياء والأمراض الجلدية ، فقد طور براءات الاختراع الأولى ووضع علم الأحياء في خدمة الأمراض الجلدية .

مؤسسة بايوديرم للحماية من الأمراض الجلدية

إن مؤسسة بايوديرم والتي ترعاها فرنسا ، لديها مهمة أساسية لدعم تطوير الأمراض الجلدية في جميع أنحاء العالم ، حيث إنها تمثل نقطة الذروة للعلامة التجارية التي اعتمدت دائمًا على أطباء الأمراض الجلدية للمضي قدماً نحو تطوير كل ما هو جديد لعلاج الأمراض الجلدية .

تساعد مؤسسة بايوديرم بنشاط في نشر المعرفة بالأمراض الجلدية بين الأطباء في جميع أنحاء العالم والمضي قدماً في أبحاث البيولوجيا الأساسية من خلال نهج أخلاقي ومسؤول اجتماعيًا ، تقدم بايوديرم جيلًا جديدًا من العلاجات المضادة للعيوب التي تعمل مباشرةً على الجلد .

صابونة بايوديرم لتنقية البشرة

تقوم صابونة بايوديرم بتنظيف البشرة بلطف ، وهي عبارة عن صابونة التطهير الوحيدة التي تحد من تكوين الشوائب بفضل مكوناتها التي تُنظم بيولوجيًا نوعية الجلد والبشرة .

يتغير الجلد أثناء البلوغ ويُصبح أكثر سمكاً ولامع وأقل نعومة ، وبالتالي توجد شوائب بشكل أكثر ، وهنا يأتي دور صابونة بايوديرم الغني بعوامل التنقية وكبريتات الزنك وكبريتات النحاس ، الذي بدوره ينقذ الجلد ويحد من إفراز الغدد الدهنية .

صابونة غنية للاستخدام اليومي تعمل على تنقية البشرة و استعادة الدهون الطبيعية للجلد، وتستخدم لعلاج الجفاف الشديد والمتكرر والمناطق الحساسة والملتهبة .

تعتمد صابونة بايوديرم في تركيبتها على عناصر لطيفة و خفيفة تساعد على تنقية البشرة ومنحها نعومة فائقة ، وتساعد على تقوية طبقة الجلد الواقية أثناء تنظيف البشرة ، وبالتالي تضمن حماية فائقة للبشرة .

مكونات صابونة بايوديرم والتأثير البيولوجي لها

يحتوي صابون بايوديرم على عنصرين للترطيب والتغذية هما الجليسرين وزبدة الشيا ، حيث يعمل على مكافحة جفاف الجلد ، وبفضل مواد التنظيف اللطيفة ، فإن صابون بايوديرم الغني يعتني ويراعي التوازن الفسيولوجي الطبيعي للبشرة ويمنع الإحساس بشد البشرة .

صابون بايوديرم غني بالزنك وهو العنصر المفيد للبشرة من الناحية الطبية يعمل على الحد من انتشار الكائنات الدقيقة التي تزيد من تفاقم جفاف البشرة .

تعليمات استخدام صابونة بايوديرم

يتم استخدام صابونة بايوديرم صباحاً ومساءً لمدة 7 أيام في الأسبوع ، حيث يُرغى الصابون في كفي اليدين ثم يوضع على البشرة الرطبة ، ثم يُغسل بالكامل ويُجفف بلطف ، ثم يوضع علاج مرطب خاص من مجموعة منتجات بايوديرم وذلك للبشرة الجافة .

يسعى صابون بايوديرم دائمًا إلى التوفيق بين الفعالية الكاملة والتسامح الأفضل لكل نوع من انواع البشرة بحسب كل حالة ، وذلك من أجل ضمان أعلى درجات الأمان للأمراض الجلدية ، وتميل بايوديرم إلى استبعاد جميع المنتجات المشكوك فيها من الناحية الجلدية .

بناءً على الاحترام التام للبشرة ، تُقدم منتجات بايوديرم آلياتها البيولوجية الطبيعية من خلال مكوناتها وأنماط عملها ، وتختار بايوديرم أنقى المكونات النشطة باستخدام جزيئات موجودة بشكل طبيعي في الجلد وذلك من أجل أفضل النتائج .

يميل صابون بايوديرم إلى استبعاد المنتجات والمكونات المشكوك فيها من الناحية الجلدية مثل البارابين ، الفثالات ، الفورمول ، والفورمالديهايد والتي من الممكن أن تُهدد سلامة الجلد .

يتم صياغة جميع منتجات بايوديرم مع فرق من علماء الأحياء والأمراض التناسلية  والجلدية، لأنها تعتمد على طريقة بيولوجية للعمل الذي يعمل على أسباب وعواقب الحالة الجلدية لتصحيح ذلك على المدى الطويل .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *