الفرق بين كرمشة المعده والتكميم

تناول الغذاء الصحي هو الوسيلة الأساسية لجعل الجسم أكثر صحة داخليا وخارجيا، مع ممارسة التمارين الرياضية بالطبع، إلا أن الغذاء يعتمد عليه 70 % من الأمر، أما التمارين فتأخذ 30 % فقط، وهذا يوضح أهمية وضرورة اتباع نظام غذائي صحي وعدم ممارسة تمارين رياضية فقط دون طعام جيد .

عملية تكميم المعدة

عملية التكميم هي عملية جراحية، تقوم باستئصال 70 إلى 80 بالمائة من حجم المعدة، وبالتالي يكون حجم المعدة بعد العملية أصغر، وتكون المعدة على شكل أنبوبة، وبالتالي يشبع المريض بسرعة بعد تناول كمية قليلة من الطعام .

عملية كرمشة المعدة

أما عملية كرمشة المعدة فهي عملية غير جراحية حيث يتم فيها استخدام منظار فموي، يقوم الطبيب بإدخاله وعمل بعض الغرز في جدار المعدة، وبالتالي يصغر حجم المعدة دون أن يتم اللجوء لعملية جراحية، وهذه أيضا تجعل المعدة أصغر، مما تضطرك للشبع بعد تناول كمية قليلة من الطعام، وهذه العملية لا تناسب إلا المرضى الذين لديهم كتلة جسم أقل من 34 BMI .

الهدف من تكميم المعدة

هي عملية جراحية لإنقاص الوزن، تتم من خلال شق صغير متعدد في الجزء العلوي من البطن، أثناء استئصال المعدة تتم إزالة حوالي 80 في المائة من المعدة ، تاركة المعدة على شكل أنبوب على شكل الموزة، يؤدي تحديد حجم المعدة إلى تقييد كمية الطعام التي يمكنك تناولها، بالإضافة إلى ذلك يحث الإجراء التغييرات الهرمونية التي تساعد في فقدان الوزن، تساعد التغييرات الهرمونية ذاتها أيضا على تخفيف الحالات المرتبطة بزيادة الوزن مثل ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب .

لماذا يجب الخضوع لتكميم المعدة

يتم إجراء عملية استئصال المعدة التكميمية لمساعدتك على إنقاص الوزن الزائد، وتقليل مخاطر المشاكل الصحية المحتملة التي تهدد الحياة ، بما في ذلك :

1- مرض الجزر المعدي المريئي
2- مرض القلب
3- ضغط دم مرتفع
4- ارتفاع الدهون
5- توقف التنفس أثناء النوم
6- داء السكري من النوع 2
7- السكتة الدماغية
8- العقم

من يمكنه القيام بتكميم المعدة

لا يتم تكميم المعدة إلا بعد أن تحاول تخفيف الوزن عن طريق تحسين نظامك الغذائي وعادات التمرين، وبشكل عام يمكن أن تكون جراحة استئصال المعدة خيارا لك إذا كان مؤشر كتلة الجسم (BMI) هو 40 أو أعلى (السمنة المفرطة) .

يتراوح مؤشر كتلة الجسم بين 35 و 39.9 (السمنة)، وتواجه مشكلة صحية خطيرة متعلقة بالوزن، مثل داء السكري من النوع 2 أو ارتفاع ضغط الدم أو توقف التنفس الشديد أثناء النوم، في بعض الحالات قد تكون مؤهلا لأنواع معينة من جراحة إنقاص الوزن إذا كان مؤشر كتلة الجسم لديك يتراوح من 30 إلى 34 وكان لديك مشاكل صحية خطيرة متعلقة بالوزن، يجب أن تكون أيضا على استعداد لإجراء تغييرات دائمة لاتباع نمط حياة أكثر صحة، قد تتم مطالبتك بالمشاركة في خطط متابعة طويلة الأجل تتضمن مراقبة التغذية ونمط حياتك وسلوكك وظروفك الطبية .

مخاطر تكميم المعدة

كما هو الحال مع أي عملية جراحية كبرى يشكل استئصال المعدة مخاطر صحية محتملة، سواء على المدى القصير أو الطويل، ويمكن أن تشمل المخاطر المرتبطة بتكميم المعدة :

1- نزيف شديد
2- عدوى
3- ردود الفعل السلبية على التخدير
4- جلطات الدم
5- مشاكل في الرئة أو التنفس
6- تسربات من حافة المعدة

ويمكن أن تشمل المخاطر طويلة المدى ومضاعفات جراحة استئصال المعدة :

1- انسداد الجهاز الهضمي
2- الفتق
3- الارتجاع المعدي
4- انخفاض نسبة السكر في الدم
5- سوء التغذية
6- قيء
7- نادرا جدا يمكن أن تكون مضاعفات تكميم المعدة قاتلة

كيف تستعد لتكميم المعدة

إذا كنت مؤهلا لاستئصال المعدة، فسوف يعطيك فريق الرعاية الصحية الخاص بك تعليمات حول كيفية الاستعداد للجراحة، وقد تحتاج إلى إجراء فحوصات واختبارات مخبرية مختلفة قبل الجراحة .

قبل الجراحة، أعط طبيبك قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمعادن والمكملات العشبية أو الغذائية التي تتناولها، قد يكون لديك قيود على الأكل والشرب والأدوية التي يمكنك تناولها، وإذا كنت تتناول أدوية تخفف الدم، فتحدث مع طبيبك قبل الجراح، نظرا لأن هذه الأدوية تؤثر على التخثر والنزيف، فقد تحتاج إلى تغيير روتين الدواء الذي يخفف الدم .

إذا كنت مصابا بمرض السكري، فتحدث مع الطبيب الذي يكتب لك الأنسولين أو أدوية أخرى لمرض السكري للحصول على إرشادات محددة حول تناولها أو تعديلها بعد الجراحة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *