فوبيا الاشياء المتجمعة

تُعرف فوبيا الاشياء المجمعة بمسمى مرض النخاريب ، أو تريبوفوبيا وهي الخوف من رؤية ومواجهة الأشياء التي تحتوي على ثقوب صغيرة مثل نخاريب النحل والدبابير وثقوب الاسفنج والأشجار والنباتات، وهي الخوف والقرف من الأنماط والأشكال الهندسية المتقاربة وخاصة التي يتواجد بها ثقوب، فمن الممكن أن تكون مستطيلة الشكل أو دوائر.

مرض الثقوب

على الرغم من فوبيا الثقوب ليس مذكورًا في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية من المنظمة الأمريكية لعلم النفس، إلا أن الالاف من الأفراد يعبرون عن قرفهم وقلقهم من رؤية الأنماط المتقاربة لثقوب صغيرة، وهناك الكثير من الأشياء التي تسبب هذا الرهاب ومنها المرجانيات وأقراص العسل وفقاعات الصابون والملابس المنقطة، وبعض أنواع الشوكولاتة التي تحتوي على فقاعات.

أسباب رهاب النخاريب

من المعروف أن معظم أنواع الرهاب سببها تجارب مؤلمة أو ثقافة متوارثة، ولكن هذا ليس هو الحال مع رهاب النخاريب، فأشار جوف كول خبير في مجال علوم النظر أن الأنماط البصرية التي تطلق العوارض لبعض الأشخاص الذين يعانون من رهاب النخاريب مشابهة لأنماط موجودة على بعض الحيوانات المسمّة، مثل بعض الحيوانات الأكثر فتكًا في العالم كالأخطبوط ذات الحلقية الزرقاء والكوبرا وبعض العقارب والعديد من العناكب، ولذلك يمكن تفسير رهاب الأشياء المجمعة على أنه حالة متطورة من الأشخاص الذين يرون هذه الأنماط مع بقائهم على مسافة بعيدة عن الحيوانات الخطيرة، مما يساعد في بقائهم على قيد الحياة.

تعريف العلم لفوبيا الأشياء المجمعة

إلى الان لم يعترف الطب برهاب النخاريب كمرض محدد، حيث أنه ليس متواجدًا في المعجم، ولم يتواجد على ويكيبيديا إلى مؤخرًا، وقرر العلماء التعمق أكثر في هذا الرهاب الخاص بالأنماط الهندسية وقاموا بعدة تجارب، ومن بين التجارب التي قاموا بها اختيار 286 شخص وطلبوا منهم مشاهدة بعض الصور التي تفاوتت ما بين الثقوب في قوالب الجبن وجراب بذور اللوتس المليئة بالثقوب والمناظر الطبيعية المختلفة، وأوضح المشاركين شعورهم بعدم الراحة.

وجاءت النتائج كالتالي ” حوالي 16 % من المشاركين في الدراسة عبروا عن قرفهم من مشاهدة الصور التي تحتوي على ثقوب أو أنماط هندسية، بينما لم يشعر البقية بأي شيء مميز لدى مشاهدة الصور، وحلل العلماء ذلك أن الصور التي سببت إنزعاج كان بينها شيء مشترك، التحليل الطيفي للصور المثيرة لرهاب الثقوب كان على تباين مرتفع في الترددات المكانية، وهذا جعلها ملفتة للنظر.

أعراض فوبيا الأشياء المجمعة

ـ يمتلك صاحبها شعور بالخوف المستمر المفرط والغير عقلاني، ويجب تحفيزه من خلال وجود أو توقع وجود محفز، وبذلك لابد من مراقبة نمط هندسي معين.

ـ التعرض للمحفزات يجب أن يؤدي إلى قلق شديد ونوبة هلع.

ـ تجنب المواقف التي تسبب العوارض المخيفة، وبالكاد تحملها، مع وجود شعور قوي بالإنزعاج أو القلق.

ـ زيادة سلوك التجنب وعوارض القلق التي تؤثر على الحياة اليومية، والعمل والدراسة والحياة الشخصية والروتين العادي.

علاجات رهاب النخاريب

تختلف أنواع علاج الرهاب، حيث يوجد العديد من العلاجات منها النفسية ومنها الأدوية، ومن بين تلك العلاجات :

ـ علاج التعرض، وفي هذا النوع من العلاج يقوم الأخصائي بتعريض المريض لمحفزات بشكل تدريجي ويساعد على السيطرة على القلق عبر استخدام وسائل متعددة، حيث أن التعرض التدريجي يكون له دور في تقليل حدة القلق والقدرة على السيطرة على الموقف.

ـ العلاج السلوكي المعرفي، وهو يتضمن التعرض التدريجي للمحفز، ويجمع وسائل مختلفة تساعد على التعامل مع الأوضاع التي تسبب القلق بأشكال مختلفة، لتغيير المعتقدات حول الرهاب وتأثيره على الحياة.

ـ العلاج بالأدوية، تُوصف الأدوية من قبل طبيب نفسي وذلك لمعالجة الرهاب، فيتم وصف مضادات الاكتئاب أو المسكنات أو حاصرات مستقبلات بيتا ” أدوية تخفض تأثير الأدرينالين في الجسم، وتخفض نبضات القلب وضغط الدم”.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *