كم تستمر دورة الرجل

مثل النساء ، نجد أن الرجال يعانون من التحولات والتغيرات الهرمونية ، وكل يوم ترتفع مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجل في الصباح وتقل في المساء ، ويمكن أن تختلف مستويات هرمون تستوستيرون من يوم إلى أخر ، ويدعي البعض أن هذه التقلبات الهرمونية قد تسبب أعراضًا تحاكي أعراض متلازمة ما قبل الحيض بما في ذلك الاكتئاب والتعب وتقلب المزاج .

التقلبات الهرمونية الشهرية عند الذكور

يدعي بعض الأطباء النفسيين أن هناك ما يُسمى بمصطلح متلازمة الرجل العصبي ، ويتم وصف هذه التقلبات الهرمونية والأعراض التي تسببها بناءً على ظاهرة بيولوجية حقيقية تسمى الدورة القمرية للرجال ، حيث يُعتقد أن الرجال لديهم دورات هرمونية مثل النساء ، ولهذا السبب يتم وصف هذه الدورات بأنها تقلبات الرجل أو فترة الذكور الشهرية .

إن فترة المرأة والتغيرات الهرمونية هي نتيجة لدورتها التناسلية الطبيعية ، والتغيرات الهرمونية التي تعاني منها هي استعدادًا للتصور أو الحمل المحتمل ، ولا يوجد عند الرجال دورة إنتاج البويضات ، وليس لديهم رحم يزداد سماكة للتحضير للبيضة المخصبة ، وإذا لم يحدث الحمل فلن يكون لديهم بطانة الرحم التي سيتم إطلاقها من الجسم كدم عبر المهبل وهو ما يشار إليه على أنه فترة الحيض .

وفي هذا التعريف نجد أنه لا يوجد لدى الرجال هذه الأنواع من الفترات ، ومع ذلك نجد أن مستويات هرمون تستوستيرون للرجال يمكن أن تختلف ، وبعض العوامل يمكن أن تؤثر على مستويات هرمون تستوستيرون ، ومع تحول هذه الهرمونات وتقلبها قد يتعرض الرجال لبعض الأعراض ، وقد تكون أعراض هذه التقلبات ، تشترك في بعض أوجه التشابه مع أعراض الدورة الشهرية عند النساء .

الأسباب الرئيسية لحدوث دورة الرجال

من المفترض أن تحدث دورة الرجال نتيجة لبعض الهرمونات وخصوصًا التستوستيرون ، حيث أن هرمون التستوستيرون يلعب دورًا مهمًا في الأداء البدني والعقلي للرجال ويعمل جسم الإنسان على تنظيمه ، لكن هناك بعض العوامل غير المرتبطة بدورة الرجال يمكن أن تسبب تغير مستويات هرمون التستوستيرون ، ويعتقد أن هذا يؤدي إلى أعراض غير عادية .

تشمل العوامل التي يمكن أن تؤثر على المستويات الهرمونية العمر حيث تبدأ مستويات هرمون تستوستيرون لدى الرجل في الانخفاض في سن 30 ، كما أن الضغط العصبي ، والتغييرات في النظام الغذائي أو الوزن ، والمرض ، وقلة النوم ، واضطرابات الأكل يمكن أن تؤثر أيضًا على الصحة النفسية للرجل .

أعراض الدورة الشهرية للرجال

تحاكي أعراض دورة الرجال بعض الأعراض التي تواجهها النساء أثناء الدورة الشهرية ، ومع ذلك لا تتبع دورة الرجال أي نمط فسيولوجي بالطريقة التي تتبعها فترة المرأة لدورتها التناسلية ، حيث لا يوجد أساس هرموني لدورة الرجال ، وهذا يعني أن هذه الأعراض قد لا تحدث بانتظام وقد لا يكون هناك نمط لها .

وتشمل أعراض دورة الرجال الإعياء ، الارتباك العقلي ، اكتئاب ، الغضب ، الرغبة الجنسية المنخفضة ، القلق ، فرط الحساسية ، وإذا كنت تعاني من هذه الأعراض فمن المحتمل أن يحدث شيء آخر ، حيث  أن بعض هذه الأعراض قد تكون نتيجة لنقص هرمون التستوستيرون ، وتتقلب مستويات هرمون تستوستيرون بشكل طبيعي لكن المستويات المنخفضة جدًا يمكن أن تسبب مشاكل بما في ذلك خفض الرغبة الجنسية ، مشاكل السلوك والمزاج ، إذا استمرت هذه الأعراض يجب تحديد موعدًا للتحدث مع الطبيب .

كم من الوقت تستمر دورة الرجل

قد يعاني الرجال في منتصف العمر من أعراض حيث تبدأ مستوياتهم الطبيعية من هرمون التستوستيرون في الانخفاض ، ويشار أحيانًا إلى هذه الحالة باسم انقطاع الطمث عند الذكور ، حيث أن الذكور تأتيهم دورة الشهرية نفسية بسبب تغير الهرمونات ولكن ليس كما تأتي دورة النساء والتي تسبب الحيض ، وقد تستمر هذه التغيرات لمدة أيام في كل شهر ، وترتبط دورة الرجال باكتمال الاشهر الهجرية ، وتوضح الدراسات أن عند اكتمال القمر يُصبح جسم الرجل جاهزاً وتكون نفسيته متقلبة وغير منتظمة دليلاً على حدوث الدورة الشهرية .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *