كيف تصبح طيار مدني

كتابة yasmeen آخر تحديث: 04 يناير 2020 , 22:21

هناك الكثير من المهن التي يحلم الكثير من الأشخاص بالعمل بها ومنها مهنة الطيار ؛ ولكن هذه المهنة على وجه التحديد تتطلب توافر عدد كبير من المواصفات والإجراءات الهامة والدراسة والتدريب  من أجل التمكن من الالتحاق بالعمل في خطوط الطيران بنجاح .

الطيار المدني

هناك أكثر من فرع من فروع الطيران ؛ حيث أننا نجد الطيران المدني والطيران المدني الخاص والطيران التجاري والطيران الرياضي والطيران العمودي وغيرهم ، أما الطيار المدني ؛ فهو الشخص المعني بنقل الركاب والمسافرين المدنيين عبر قيادة الطائرات مختلفة الأحجام والتنقل بين مختلف البلدان ، ويُمكن للطيار المدني الالتحاق بالعمل في أي من خطوط الطيران العربية أو العالمية .

وهناك فرع اخر من الطيران المدني وهو الطيران المدني الخاص وهو أيضًا الشخص المعني بنقل المدنيين عبر الطائرات ولكن الوضع هنا يقتصر على العمل الخاص مثل امتلاك طائرة خاصة أو العمل لدى أي من رجال الأعمال أو كبار المسؤولين الذين يمتلكون طائرات خاصة ، وليس من حق الطيار المدني الخاص الالتحاق بالعمل في خطوط وشركات الطيران .

شروط مهنة الطيار المدني

هناك مجموعة من الشروط الهامة التي لا بُد من استيفائها كاملة حتى يتمكن أي شخص من الالتحاق بمهنة الطيران ، وهي :

الحصول على شهادة الثانوية العامة

لا بُد أن يكون الطيار قد اجتاز شهادة الثانوية العامة أو ما يُعادلها بنجاح ، ويجب أن يكون الطالب متخصص في دراسة علم الفيزياء والطبيعة وعلم الرياضيات ، وهذا فيما يخص الطيار المدني ، بينما قد يتم التغاضي عن هذه النقطة في حالة الطيار المدني الخاص .

إتقان لغة أجنبية أو أكثر

من اللازم أن يكون الطيار مُتقنًا لإحدى اللغات الأجنبية إلى جانب اللغة الأم ، وخصوصًا اللغة الإنجليزية التي تعتبر هي لغة التواصل الرسمية والأولى على مستوى العالم وبعض اللغات الأخرى الإضافية أيضًا مثل اللغة الألمانية والفرنسية وغيرهم ، ويرجع ذلك إلى أن الطيار ينتقل بين عدد كبير من البلدان ولا بُد أن يكون قادرًا على التواصل مع أبراج المراقبة والموظفين داخل المطارات وغيرها أثناء رحلات الطيران المختلفة .

اجتياز اختبار الصحة

كما يجب أن يجتاز الطيار كل من اختبار الصحة البدنية والنفسية ؛ وخصوصًا أن هذه المهنة تتطلب أن يكون الطيار مُعافي تمامًا ولا يُعاني من أي أمراض مزمنة أو اضطرابات نفسية وعصبية أو أمراض تؤثر على النظر أو السمع ؛ حتى لا يتعرض إلى أي اضطرابات صحية أثناء قيادة الطائرة تؤثر على سلامته وسلامة الركاب ، ولا سيما أن بعض الأشخاص لا يمكنهم تحمل الضغط الجوي المرتفع عند الارتفاع بعيدًا عن سطح الأرض ، ولا بد من التأكد من سلامة الصحة النفسية والعصبية للطيار أيضًا لضمان قدرته على مواجهة أي مشكلة تواجه أثناء رحلات الطيران باتزان نفسي وثبات إنفعالي يُحافظ على سلامته وسلامة المسافرين .

الالتحاق بأكاديمية طيران

لا بُد أيضًا أن يقضي الطيار عدد من سنوات الدراسة والتدريب في إحدى أكاديميات الطيران المعتمدة ويوجد عدد كبير من أكاديميات الطيران المتعمدة في الوطن العربي مثل أكاديمية الشرق الأوسط وأكاديمية مصر للطيران والأكاديمية السعودية للطيران المدني وغيرهم ، وتتراوح عدد سنوات الدراسة بها بين 3 إلى 4 أعوام .

إتمام عدد من ساعات الطيران

يجب أن يحقق الطيار عدد من ساعات الطيران قبل أن يلتحق بمهنة الطيار ؛ حتى يكون قادرًا بالفعل على القيام بهذه المهنة بسلامة ونجاح ، وهناك العديد من شركات الطيران التي تضع شرط اجتياز عدد 1500 ساعة طيران عند تعيين الطيارين بها .

العمل كمساعد طيار

بعد استيفاء كافة الشروط السابقة ، سوف يكون الطيار قادرًا على الالتحاق بمهنة مساعد الطيار أيضًا لبعض الوقت في إحدى شركات الطيران ، حتى يتفطن إلى كل جوانب المهنة من خلال من هم أكبر منه خبرة أولًا ، ثم يكون بعد ذلك مُستعدًا بشكل كامل إلى أن يعمل كطيار مدني في أي من خطوط الطيران .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق