طريقة تحضير كحول إيثيلي بتركيز 70 % في المنزل

كتابة yasmeen آخر تحديث: 31 مارس 2020 , 08:49

استخدام المواد الكيميائية المختلفة من أجل تعقيم الأسطح الصلبة والملابس واليدين وغيرهم أمر هام وضروري ؛ للوقاية من عدد كبير ولا حصر له من الأمراض المعدية التي تُسببها الكائنات الدقيقة المسببة للأمراض الخطيرة ، ويُعد الكحول أحد أهم المواد الكيميائية القادرة على القضاء على أكبر عدد ممكن من أنواع البكتيريا والفيروسات خصوصًا عند ضبط تركيز الكحول بشكل صحيح .

ماهو الكحول الإيثيلي

يُعتبر الكحول الإيثيلي ETHYL ALCOHOL من أشهر المواد الكيميائية المطهرة والامنة ؛ حيث أنه يُستخدم في تعقيم الأسطح الصلبة واليدين وأيدي المريض في المراكز الطبية دون أن ينتج عنها أي تأثيرات سلبية على اليدين عند استخدامها بتركيز معتدل .

استخدامات الكحول الإيثيلي

من أشهر وأهم فوائد واستخدامات الكحول الإيثيلي ما يلي :

– تطهير أجزاء الجلد السليمة وخصوصًا قبل إدخال الإبر سواء بغرض إعطاء الحقن أو سحب عينات دم لعدة أغراض .

– كما يُستخدم الكحول الايثيلي أيضًا من أجل تعقيم السادادات اللاتكس الخاصة بعبوات الأدوية وغيرهم من العبوات الأخرى التي تحتاج إلى تطهير وتعقيم مستمر .

تركيز الكحول الإيثيلي

المقصود بتركيز الكحول الإيثيلي هو نسبة مادة الكحول الأصلية داخل المحلول ، وعلى سبيل المثال ؛ إذا كانت عبوة الكحول الإيثيلي بتركيز 95 % v/v وحجم العبوة 1000 مل ؛ فهذا يُعني أن المحلول الموجود داخل هذه العبوة يحتوي على كحول إيثيلي خالص بحجم 950 مل إلى جانب 50 مل من الماء المقطر .

ويتم التعبير عن تركيز الكحول أحيانًا برمز v/v ويكون تحديد قيمة تركيز عبوة الكحول في هذه الحالة معتمدًا على الحجم ، وقد يتم التعبير أيضًا عن تركيز المحلول باستخدام رمز w/w وفي هذه الحالة ؛ يتم تقدير قيمة التركيز من خلال النسبة المئوية للوزن .

ويأتي الكحول في تركيزات مختلفة ومتباينة جدًا وفقًا لطبيعة الاستخدام ، حيث أن التركيز ذات قيمة الـ 70 % له استخدامات تختلف عن قيمة الـ 90 % وهكذا .

طريقة تحضير كحول بتركيز 70 %

تُجدر الإشارة إلى أن كل شخص يُمكنه أن يقوم بنفسه بتحضير الكحول بأي تركيز يرغب به في المنزل من خلال معادلة حسابية سهلة وبسيطة ، على النحو التالي :

[(الحجم الأول × التركيز الأول) = (الحجم الثاني × التركيز الثاني)].

ويمكن أن يتم التعبير عن هذه المعادلة أيضًا بالرموز ما يلي :

[C1V1 = C2V2]

ويتم تفسير هذه المعادلات على النحو التالي :

-الحجم الأول V1 : هو حجم الكحول الموجود بالفعل والمراد تعديل التركيز الخاص به وهو معلوم في المعادلة .

-الحجم الثاني V2 : هو حجم الكحول بعد تخفيفه من أجل الوصول إلى التركيز المطلوب ، وهو الطرف المجهول في المعادلة .

-التركيز الأول C1 : وهو تركيز الكحول الموجود لدي ، وربما يكون 99 % أو 95 % أو غير ذلك ويكون هذا التركيز بالطبع معلوم .

-التركيز الثاني C2 : وهو تركيز الكحول المطلوب الوصول إليه 70 % .

مثال تحضير كحول بتركيز 70 %

إذا كان لديك عبوة بتركيز 95 % وحجمها يساوي 1000 ملي ، وتريد تخفيف هذه الكمية من الكحول حتى تكون 70 % فقط ، فهنا يتم تطبيق معادلة الحجوم والتركيزات على النحو التالي :

يتم التعويض في المعادلة (الحجم الأول × التركيز الأول) = (الحجم الثاني × التركيز الثاني) ، وبالتالي ، فإن : (1000 مل × 95 ) = (الحجم التاني (المجهول) × 70 )

إذن فإن حجم المحلول بعد التخفيف سوف يكون [ (1000 × 95) ÷ (70) ] = 1375.1 مل .

وبالتالي ؛ سوف يتم هنا إضافة 375.1 مل من الماء المقطر إلى محلول الكحول ، وبذلك سوف يكون لدينا كحول إيثيلي جديد بتركيز 70 % .

الكحول الإيثيلي والكحول الميثيلي

الكثير من الأشخاص غير المتخصصين أو غير الدارسين لعلم الكيمياء ؛ يخلطون بشكل خاطئ بين الكحول الإيثيلي والكحول الميثيلي ، في حين أنه يوجد فرق كبير بينهم ، كما يلي :

خصائص الكحول الإيثيلي

يتم صناعة الكحول من بعض أنواع النباتات مثل التفاح وكذلك العنب والقصب من خلال التخمير ، وكون لون الكحول الإيثيلي شفاف ، وُمكن أن يتم تداوله للاستخدام البشري بتركيز 70 % ، حيث أن هذا التركيز فعال تمامًا للقضاء على الفيروسات وكذلك البكتيريا ومسببات الأمراض ، ويُستخدم بشكل أساسي في تعقيم غرف العمليات والمراكز الطبية المختلفة مثل معامل التحاليل وغيرهم ، وتصل درجة غليان هذا الكحول إلى 78 درجة سْ .

خصائص الكحول الميثيلي

أما الكحول الميثيلي ؛ فهو كحول ضار جدًا وخطير وسام ولا يصلح للاستخدام الادمي إلى جانب أنه إذا لامس الجلد بشكل مباشر ؛ قد يؤدي إلى الإصابة بسرطان الجلد ، وقد يؤدي إلى فقدان البصر أيضًا ، يتم الحصول على الكحول الميثيلي من خلال حرق الأخشاب ، أما درجة غليان هذا الكحول فهي 65 درجة سْ ويكون ذات لون شفاف أيضًا وهذا هو سبب عدم قدرة الكثيرين على التفريق بين الكحول الإيثيلي والكحول الميثيلي .

طريقة التفريق بين الكحول الميثيلي والإيثيلي

التفريق بين كل من الكحول الإيثيلي وكذلك الكحول الميثيلي ؛ أمر سهل جدًا ولا يتطلب سوى دقائق معدودة ولكنه يتطلب فقط قدر من الحيطة والحذر حتى لا تحدث أي أضرار للشخص أو للمكان ، ويتم ذلك من خلال وضع قدر قليل جدًا من الكحول في وعاء مناسب ، ومن ثم توجيه اللهب إليه ، فإذا أعطى لون لهب برتقالي ؛ يكون بالفعل كحول إيثيلي ، وإذا لم يُعطي هذا اللون يكون مغشوش .

في حين أنه إذا أعطى لون لهب أزرق ؛ فإن هذا دليل على أن هذا الكحول ميثيلي ، ويجب التخلص منه فورًا وعدم استنشاقه أو لمسه باليدين ، ويجب أن تم تطبيق هذه الإجراءات الوقائية عند الرغبة في اختبار الكحول ؛ حتى تتأكد من أنه كحول ايثيلي أولًا قبل استخدامه .

طريقة صناعة الكحول المعقم في البيت

كما أن كل شخص يُمكنه أن يقوم بنفسه بتحضير الكحول في منزله ، ولكن لا بُد أيضًا من توفر جزء من الخبرة فيما يخص التعامل مع المواد الكيميائية بحذر ، ويتم تحضير الكحول عبر الطريقة التالية :

أولًا : المكونات :

  • نصف كوب من هلام الصبار .
  • كمية كافية من كحول الأيزوبروبايل (ثلاثة أرباع كوب تقريبًا) .
  • قطرات قليلة من أحد الزيوت العطرية .

ثانيًا : خطوات التحضير :

  • يتم مزج كل هذه المكونات معًا جيدًا في وعاء مناسب .
  • وعندما يتحول المزيج إلى جل ذات قوام مناسب ومتماسك نوعًا ما ؛ يتم وضعه في وعاء ذات غطاء مُحكم .
  • ويُمكن بعد ذلك استخدام هذا الكحول في تطهير اليدين أو الأسطح دون قلق .

بدائل الكحول لتعقيم اليدين والمنزل

ويُذكر أنه يوجد بعض المواد البديلة أيضًا التي يُمكن الاعتماد عليها واستخدامها من أجل تعقيم اليدين وتعقيم المنزل والحصول على نفس درجة قوة الكحول الإيثيلي في التعقيم أيضًا بشكل طبيعي ، مثل :

-استخدام محلول المياه المضاف إليه الصابون المنزلي العادي وتطهير اليدين وكل أجزاء المنزل به .

-استخدام الكلور المخفف بالمياه ، حيث يجب أن يتم تخفيف الكلور هنا بنسبة 2 % أي إضافة 20 مل كلور لكل 1000 مل مياه لأن الكلور المركز يؤدي إلى عدد كبير من الأضرار الصحية للجلد والجهاز التنفسي .

-ومن جهة أخرى ؛ يُعتبر محلول الخل والليمون من الوسائل الفعالة التي يُمكن الاعتماد عليها من أجل الحصول على درجة تعقيم وتطهير فائقة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق