كتب ابن كثير

كتابة Alaa alwardaany آخر تحديث: 22 أبريل 2020 , 14:39

الكتب ليست مجرد أوراق مليئة بالحروف والصور بل هي حافظات تحمل بين صفحاتها التاريخ والثقافة والعلوم والمعارف المختلفة، ودونها لضاع الكثير من التراث العربي والعالمي في شتى المجالات. وللتراث الإسلامي نصيب وافر من الكتب التي تركها لنا علماء أجلاء تناولوا من خلالها مختلف الموضوعات التي تتعلق بالشريعة الإسلامية وشرحوها بشكل تفصيلي، ولا زال كثير من هذه الكتب يستخدم كمراجع حتى اليوم ويدرس لطلاب العلم في مختلف أنحاء العالم، ومن العلماء الأجلاء ممن تركوا لنا مجموعة قيمة من الكتب هو العالم ابن كثير.

من هو ابن كثير

هو أبو الفداء عماد الدين إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي البصراوي، ولد في مدينة بصرى عام 701هـ توفي والده وهو في الراعبة من عمره فقط وكان إماماً يخطب في الناس يوم الجمعة، تولى رعايته عقب وفاة والده أخيه عبد الوهاب وقام بتعليمه وتثقيفه حتى انتقل لدمشق عام 706 هـ.

تعلم بن كثير على يد مجموعة من أفضل علماء المسلمين حتى صار واحداً منهم، عرف عنه ذكاءه الشديد وسرعة حفظه وذاكرته القوية، كما كان نشيطاً للغاية فيما يخص العلم والتعلم لذا فقد تميز في الفقه والحديث والتفسير واللغة العربية.

توفي بن كثير في دمشق عام 774 هـ، وترك لنا العديد من المؤلفات الهامة مثل:

  • السيرة النبوية.
  • البداية والنهاية.
  • قصص الأنبياء.
  • تفسير ابن كثير.
  • الفصول في السيرة.
  • طبقات الشافعيين.
  • فضائل القرآن.
  • معجزات النبي.
  • التكميل في الجرح والتعديل.
  • جامع المسانيد والسنن.
  • مسند الفاروق.
  • الباعث الحثيث إلى اختصار علوم الحديث.
  • الآداب والأحكام المتعلقة بدخول الحمام.
  • تحفة الطالب بمعرفة أحاديث مختصر بن الحاجب.
  • النهاية في الفتن والملاحم. [1]

كتاب تفسير ابن كثير

  • كتاب تفسير القرآن العظيم المعروف بتفسير ابن كثير يعد من أفضل الكتب التي تناولت تفسير القرآن الكريم على الإطلاق، لذا فهو أكثر الكتب شهرةً وقبولاً في مختلف أنحاء العالم في تفسير القرآن الكريم.
  • اعتمد ابن كثير في تفسير القرآن الكريم في هذا الكتاب على التفسير بالمأثور ففسر القرآن بالقرآن، وبما ثبت في السنة النبوية الشريفة.
  • تناول كذلك من خلاله القراءات المختلفة لآيات القرآن الكريم وأسباب نزولها، كما عني باللغة العربية وعلومها المتعددة والأسانيد ،ونقدها.
  • كما يشتمل كتابه على العديد من الأحاديث النبوية الشريفة، والأحكام الفقيهة.

كتاب قصص الأنبياء

  • تناولت العديد من الكتب قصص الأنبياء والمرسلين، إلا أنها أكثرها تميزاً هوما كتبه ابن كثير في كتابه قصص الأنبياء.
  • يتميز كتاب قصص الأنبياء بكونه من أكثر الكتب الشاملة والمرتبة التي ورد بها قصص الرسل والأنبياء -عليهم السلام-.
  • يتميز عما دونه من الكتب بأنه جمع كل الآيات التي وردت في القرآن الكريم عن قصة أي نبي من الأنبياء في باب منفصل ثم ربط بينها عن طريق تفسيرها والإشارة للأحاديث التي تتناولها.

كتاب السيرة النبوية

  • سيرة النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- من أكثر الأمور التي شغلت بال الكثير من العلماء والمفكرين، ففي كل خطوة في حياته الشريفة هناك ما يمكنه تعلمه منها سواء قبل الإسلام أو خلال بعثته النبوية الشريفة وحتى مماته.
  • وقد تناول الكثير من العلماء سيرته العطرة بالدراسة ومنهم ابن كثير الذي جمع ما توصل إليه عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- في كتاب يتكون من أربعة مجلدات، تناول من خلالها حياته قبل الإسلام منذ مولده متطرقاً لنشأته ونسبه واسمه وغيرها، ثم تناول نشأته في مكة المكرمة وحياته قبل أن يبعث بالنبوة، ومن بعدها ذكر تاريخ بعثته ومختلف الأحداث المرتبطة بها، منتقلاً لذكر هجرته من مكة للمدينة المنورة، ولم يغفل بالطبع الفتوحات الإسلامية التي تمت في حياته، خاتماً بوفاته وانتقال روحه الشريفة لبارئها.

كتاب البداية والنهاية

  • كتاب البداية والنهاية ليس مجرد كتاب بل هو عبارة عن موسوعة تاريخية شاملة تتكون من واحد وعشرين مجلد، يضم كل مجلد منها مجموعة من الحقائق التاريخية التفصيلية عن الدين الإسلامي وقصص الأنبياء وغيرها من الأمور التي تتعلق بالشريعة الإسلامية.
  • يعده العلماء من أفضل المؤلفات التي بذل ابن كثير لإخراجها مجهوداً جباراً في دراسة الفقه والشريعة والحديث والقرآن الكريم، فيتناول من خلال هذا الكتاب كل ما يتعلق بالحياة منذ بداية الخلق وحتى فتنة المسيح الدجال.
  • ففي بداية الكتاب يتطرق ابن كثير للحديث عن بداية خلق الأرض ونبي الله آدم، ثم يتناول قصص الأنبياء استناداً لما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، ويتطرق للسيرة النبوية العطرة وبعثة الرسول -صلى الله عليه وسلم- وما وقع من أحداث تاريخية في عده ذاكراً الصحابة ومن توفى منهم وأهم الأحداث التاريخية التي وقعت في عد النبي وعهد كل منهم.
  • وفي جزء النهاية يتحدث عن علامات الساعة وأهوالها كما ذكرها المصطفى -صلى الله عليه وسلم-، فيتناول الأحداث التي حدث النبي -عليه الصلاة والسلام- بأنها ستقع، ويذكر الفتن التي سيبتلى بها الناس وأنواعها خاصة التي ستحدث في آخر الزمان، ويتطرق للحديث عن فتنة المسيح الدجال بالتفصيل ما ورد به من صفات عن المصطفى -صلى الله عليه وسلم- وما صح فيه فتنته من أحاديث كما يذكر تلخيص لسيرته منذ بداية ظهوره وحتى هلاكه، ويتناول صفات النبي عيسى -عليه السلام- ومختلف الأحداث المتعلقة بظهوره من جديد، متابعاً الحديث عن علامات الساعة الكبرى حتى تقوم الساعة، فيتحدث عن أهوال قيام الساعة وشفاعة النبي -صلى الله عليه وسلم-، ويذكر صفات الجنة والنار وصفات أهل النار وأهل الجنة.
  • لذا يمكن الاعتماد على هذا الكتاب كمرجع لمختلف الأمور المرتبطة بالشريعة والتاريخ الإسلامي، كونه شامل لكل المعارف التي جاء بها النبي والتي ذكرها القرآن الكريم.[2]

كتاب معجزات النبي

  • الله سبحانه وتعالى لم يبعث في الناس رسولاً إلا وأيده بمجموعة من المعجزات التي تؤكد لهم بأنه نبي من عند الله، والنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- بعث بالكثير من المعجزات التي لا يعلم عنها كثير من الناس بالرغم من تناول العلماء لها في العديد من المؤلفات .
  • ومن اهم المؤلفات التي تناولت معجزات النبي محمك -صلى الله عليه وسلم- هو كتاب معجزات النبي لابن كثير، الذي يتطرق من خلاله للحديث عن كل معجزة وقصة نسبت للمصطفى -عليه الصلاة والسلام- مؤيداً ذلك بالأحاديث الصحيحة، معجزات علمه بالعديد من أمور الغيب المستقبلية التي تحقق العديد منها حتى الآن.
  • كما يقارن في هذا الكتاب كذلك بين معجزات النبي -صلى الله عليه وسلم- والمعجزات التي تخص غيره من الأنبياء والمرسلين.

ابن كثير من العلماء الأجلاء ممن يؤخذ بما توصلوا له من علوم وبما تحدثوا عنه من أحداث تاريخية تخص الدين الإسلامي والنبي محمد وجميع الأنبياء والمرسلين، والتعلم عن الدين وعما حدثنا به المصطفى -عليه الصلاة والسلام- يعد واجباً على كل مسلم ومسلمة ومما سيسأل عنه المرء يوم القيامة، واليوم التعلم لم يعد بالصعوبة التي كان عليها في الماضي فالتطور التكنولوجي وثورة الإنترنت سهلت التعلم كثيراً، فالعديد من كتب ابن كثير متاحة للقراء عبر شبكة الإنترنت ويمكن الإطلاع عليها والاستفادة منها في أي وقت.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق