من هي رومولا غاري

كتابة شيماء الزناتي آخر تحديث: 01 يونيو 2020 , 01:46

ولدت الفنانة رومولا غاري في شهر أغسطس من عام 1982 ، تحديداُ في مدينة هونج كونج في المملكة المتحدة البريطانية ، كان والدها ووالدتها يحملان الجنسية البريطانية ولكن والدها يعود أصول أسرته إلى الديانة اليهودية أما أمها فكانت تدين بالديانة المسيحية .

دراسة رومولا غاري

أرادت رومولا غارى أن تدرس الأدب الإنجليزي  وبالفعل نجحت في ذلك ، حيث أنها التحقت بجامعة كوين ماري في مدينة لندن واستطاعت من أن تنجح وتحصل على شهادة رسمية بذلك .

حياة رومولا غاري العاطفية

تزوجت من سام هوارى وهو يعمل ممثل في الوسط الفني أيضاً ، في البداية جمعتهما علاقة صداقة قوية وبعد ذلك تحولت الصداقة إلى حب ثم زواج ولديها منه طفلان .

المشوار الفني لـ رومولا غاري

  1. في عام 2002 دخلت رومولا غاري إلى عالم التمثيل والفن ، من خلال مشاركتها في فيلم اسمه The Last Of the Blonde Bombshells)) وترجمته باللغة العربية هي: آخر قذائف شقراء وتم عرض هذا  الفيلم بواسطة كل من التلفزيون البريطاني والأمريكي .
  2. وفي هذا الفيلم جسدت الممثلة رومولا غاري شخصية فتاة في سن الشباب تُدعى جودى دينش وعُرض الفيلم من خلال هيئة الإذاعة في بريطانيا في الفترة بين عامى 2000 ل 2002 ، أما عن أول دور بطولة لعبته رومولا غاري كان دور خلال فيلم نيكولاس نيكلبي وهو يعد من الأفلام الدرامية ولكن في إطار كوميدي ممتع ، وحصل الفيلم على جائزتين الجائزة الأولى من : المجلس الوطني وذلك لأنه من أحسن الأفلام التي أحسنت اختيار الممثلين بها ، والجائزة الثانية من جولدن كلوب : بسبب نجاح الفيلم في اختيار قصة كوميدية ممتعة مليئة بالضحك وموسيقى ملائمة .
  3. وحصلت الفنانة رومولا غاري على جائزة أحسن ممثلة في أوروبا من جيمسون الشعبية ، مما دفعها للحصول على أدوار مهمة خلال تاريخها الفني .
  4. خلال عام 2003 أخذت رومولا غاري دور بطولة فيلم I Capture the castle  وهو فيلم مأخوذ من رواية قديمة وسمى الفيلم بنفس إسمها وأنتج الفيلم من قبل  شركة بي بي سي البريطانية ، حصل الفيلم على نقد إيجابي من قبل النقاد بنسبة تصل إلى 80% ، وحقق إيرادات تصل لملايين الدولارات ونال إعجاب الجمهور .
  5. في عام 2004 قامت بتمثيل دور قوي في فيلم أنا أرقص من الداخل ، وهو فيلم أيرلندي من نوعية الأفلام الكوميدية الدرامية ، وكان دور رومولا غاري دور داعم ولكنه كان قوي وأثر في مسار قصة الفيلم .
  6. في عام 2005 نالت رومولا غاري جائزة تقديرية وتم تكريمها من دائرة نقاد السينما في مدينة لندن ، نظراً لتمثيلها البارع والدور المساعد التي قامت به في الفيلم .
  7. وفي عام 2005 أيضاً لم تكتفي رومولا غارى فقط دخولها لعالم السينما ، بل تألقت في عالم الدراما حيث أنها جسدت شخصية ماري براينت بشكل دقيق خلال فترة حياتها في مسلسل رحلة لا تصدق ، ويعد هذا المسلسل من نوعية المسلسلات القصيرة التي تسلط الضوء بشكل واضح على أمور معينة مما أصبح يُعد من أكبر المسلسلات الدرامية ولكن في شكل مصغر .
  8. وحازت على جائزة لوجى عن أحسن ممثلة في عام 2005 تكريماً عن دورها في المسلسل ، بالإضافة إلى ترشيحها للحصول على جائزة AFI  عن أهم دور رئيسى درامى مؤثر قي التلفزيون البريطاني .
  9. وخلال مشوارها الدرامي دخلت في مسلسل درامى قصير وتم عرضه من خلال شاشة ال BBC ، وهو مسلسل إيما يتكون من 4 أجزاء درامية مأخوذة من رواية إنجليزية منشورة من قبل وتمت معالجتها وهي رواية جين أوستن .
  10. حازت رومولا غاري على جائزة غولدن غلوب على أنها أهم ممثلة في التلفزيون البريطاني ، حصل الفيلم على جائزة مقدمة من الأقمار الصناعية لحصوله على أعلى نسب مشاهدة من خلال التلفزيون الأمريكي والبريطاني ، حصل المسلسل على جائزة ماغنوليا من خلال مهرجان شنغهاي لكونه أهم مسلسل روائي قصير عُرض في بريطانيا .
  11. أما في عام 2006 استمرت رومولا غاري في الاشتراك للأعمال التي تُحاكي الشخصيات الواقعية والأعمال الروائية حيث أنها كان لها نصيب البطولة في فيلم Amazing Grace ، والفيلم يُحاكي قصة درامية عن تنظيم مخطط  لوقف تجارة العبيد في بريطانيا العظمى ، لاقى الفيلم إعجاب عدد كبير من النُقاد بسبب براعة الممثلين وطاقم العمل .
  12. وفي عام 2008 حصل الفيلم على جائزة كريستوف بأنه أحسن فيلم مأخوذ عن رواية درامية طويلة وهي ( نعمة مذهلة) .
  13. اشتركت المبدعة رومولا غاري في فيلم Atonement  وترجمته بالعربية هي الكفارة ، وهو من نوعية الأفلام الدرامية الرومانسية ولكن في إطار الحروب والأكشن ، حصل الفيلم على جائزة الأوسكار حوالي 7 مرات ، بالإضافة لحصول الفنانة رومولا غاري على جائزة مقدمة من حفل خاص بجوائز الأفلام البريطانية المسائية عن دورها المتقن في تجسيد شخصية فتاة في فترة المراهقة .
  14. في عام 2007 صدر فيلم Angel  أي الملاك وتم تصنيف هذا الفيلم من أنواع الأفلام الرومانسية التي تدور أحداثها في إطار درامي مشوق ، وأخذت رومولا غاري الجائزة الفرنسية prix lumiere وتعد هي أول ممثلة في بريطانيا بأكملها  تنال هذه الجائزة ، بالإضافة لفوزها بجائزة غولدن غلوب تقديراً لها عن نجاحها وتمثيلها البارع ودورها المتقن في الفيلم . [1]

أهم أعمال رومولا غاري

  1. في عام 2008 تم عرض الفيلم الدرامي  The Other Man  أي الرجل الآخر ، وهو إنتاج مشترك بين أمريكا و بريطانيا ، حصل على العديد من الجوائز والتكريمات وبالإضافة للإقبال الشديد من قبل الجمهور لمشاهدته في السينمات .
  2. في عام 2009 ذاع صيت رومولا غاري في الوطن العربي وذلك بسبب دخولها فيلم ( أرض محايدة للمفوضية) ، حيث أن الفيلم يُحاكي مشاعر اللاجئين الفلسطينيين ونمط حياتهم خلال معيشتهم  داخل المخيمات ، وسافرت إلى حدود سوريا والعراق من أجل أن ترى المشهد على الحقيقة حتى تستطيع تجسيده بكل معاني الأسى والقهر ، كرمتها مجلة صنداى تايمز بناءً على دورها في هذا الفيلم ونجاحها في توصيل المشاعر دون تكلف أو تصنع ، ذكرتها المجلة أيضاً بأنها ستكون من النجمات الصاعدات في مجال التمثيل بالمملكة المتحدة البريطانية وسيكون لها مستقبل مشرق في عالم الفن
  3. في عام 2012 غيرت مسار رحلتها الفنية حيث أنها قامت بكتابة وتأليف فيلم قصير لقبته باسم Scrubber ، بالإضافة من أنها قامت بإخراجه ، حصل الفيلم على جائزة underwire award تكريماً لإحتواءه على أكثر شخصية نسائية مؤثرة وذات أهمية ، تم ترشيح الفيلم للحصول على جائزة أحسن فيلم بريطاني من فئة الأفلام القصيرة ، وتم عرض الفيلم خلال مهرجان أدنبرة السينمائي ومهرجان صندانس السينمائي ومهرجان لندن الخاص بعرض الأفلام القصيرة .
  4. في عام 2013 كانت من ضمن طاقم الممثلين للفيلم الأيرلندى البريطانى وهو The last Days on mars ، أي الأيام الأخيرة على سطح كوكب المريخ ، يُصنف الفيلم على أنه من ضمن فئة الأفلام الخيال العلمي التي تميل إلى إثارة الرعب ، لاقى إعجاب عدد كبير من المشاهدين وحقق ملايين الدولارات أثناء فترة عرضه في دور العرض ، ويعد هذا الفيلم نمط جديد لم يمر من قبل على رومولا غاري من قبل ، ولكنها تفوقت في تجسيده وحاز الفيلم على نتيجة إيجابية من قبل النقاد . [2]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق