انواع الحيوانات الاليفة بالصور

كتابة دعاء اشرف آخر تحديث: 17 سبتمبر 2020 , 00:06

هناك صعوبة حقا بأنك بأن يوجد طفل في أي منزل لا يحب وجود الحيوان الأليف بالمنزل ، فالطفل يعشق مرافقة الحيوان بالمنزل ويثق فيه للغاية ، كما أن الآباء قد يسعون لتربية الحيوان في منازلهم ، كما هناك دراسات علمية أثبتت بأن الأطفال الذين يمتلكون حيوانات أليفة بالمنزل يكون لديهم جهاز مناعي قوي ، ورغم أن معظم انواع القطط والكلاب هي الشائعة إلا أنه في بعض الأحيان قد يكون هناك صعوبة لوجودها .

تعريف الحيوانات الأليفة

هي الحيوانات الاليفة الممكن تربيتها في المنزل وتنشأ بينهم مجموعة من العلاقات والصداقة ، وهي يتحقق منها السعادة للفرد عند القيام بتربيتها مثل الحصان والقطط والكلاب ، مما يدفع الأفراد لأمتلاكها والعناية بها ، وهي تمثل منفعة متبادلة بينها وبين من يقوم بتربيتها وهي معروفة من زمن بعيد وليس وليدة وقتنا الحالي .

حيوانات أليفة للمنزل

  • القطط

وهي من الحيوانات الأليفة الشائعة، وهي من الصعب أن تلحق أي أذى بالطفل الصغير ، كما أنه رفيق رائع لجميع من في المنزل ، كما أنها تتميز بالمرح والحياة الطويلة كما أنها غير مجهده في رعايتها ، كما أنها لا تحتاج للاستحمام والمشي لأوقات طويلة ، كما أنها يمكن تركها في المنزل لوحدها .

ورغم ما في القطط من المزايا الكبيرة إلا أنها ليس بالشكل المثالي المطموح فيه ، من حيث مرافقة الطفل الصغير المتميز بالنشاط الزائد مثل الكلاب ، وهي قد لا تتجول بالفناء وهي في احتياج للمعدات والالعاب العديدة ، ويتطلب وجودها بالمنل صندوق القمامة الذي قد يشغل مساحة واسعة في المنزل .

  •  الكلاب

وهي حيوان أليف أشد نمطا في التعامل مع الأطفال ، كما أنها حجمها لا يصيب الأطفال بالأذى ويوجد منها أنواع هادئة ، وتعمل على راحة الأطفال وهي تعيش لفترة زمنية طويلة ، وهي قد تصطحبها معك في الذهاب للأماكن ويمكنك تدريبها ، وقد تكون رفيق جيد لك في جميع الأوقات .

ومع أن له العديد من المزايا إلا أنها قد تحتاج لرعاية كبيرة ، كما أن البعض منها يحتاج لمنعه حتى لا يلحق الضرر بالأثاث المتواجد في المنزل ، كما أنه لا يمكن تعامل الأطفال معهم بصفة مستمرة لمفردهم مما قد يتطلب رعاية الأباء لهم بإستمرار مع الأبناء  كما يمكنك تدريب الكلاب على الجلوس والوقف وغيرها.

  • السمك

وهي من ضمن مجموعة الحيوانات الأليفة الرائعة للغاية لاستمتاع الأطفال صغار السن بها ، كما أنها لا تحتاج لسبل من الرعاية الكبيرة ، ولا تشغل مساحات شاسعة من المنزل ، وتتميز بالهدوء وهي تقوم بتحقيق المتعة للأطفال ، وهي قد لا تسأل عليها لأنها مناسبة في جميع الأماكن والظروف .

وهي تطلب من مالكها عملا كبيرا مثل الأسماك الذهبية فهي لا يمكن أن تترك بمفردها في الوعاء الصغير لمدة زمنية كبيرة وقد يصل عمرها ل 10 سنوات ، والبعض منها قد يعيش لعمر خمسة وعشرين عاما ، ويتحقق لديها النمو بصورة كبيرة وتحتاج لمساحة من الأحواض الواسعة [1] .

ألطف الحيوانات الأليفة

  •  الطيور

وهي من الحيوانات الأليفة الممتازة في تربيتها ورغم من أنها قد تحتاج من صاحبها سبل من الرعاية الكبيرة قد لا تحتاج له الأسماك والسلاحف ، وهناك من الطيور من يمتاز بالذكاء ويحب الإجتماعية بشكل كبير ، وهناك منها من يشغل أوقات الفراغ للأفراد من حيث التعامل والإهتمام بها .

ولكن الببغاء قد لا يكون مناسب عند التعامل مع الأطفال وخاصة إذا كانت غير مكلفة نسبيا ، والبعض من الطيور تكون تكلفتها عالية وخاصة إذا كان لديها ذكاء كبير مثل الببغاوات والكوكاتيل وهي من الحيوانات الرائعة عند التعامل معها ، ولكنها ستحتاج لرعاية وإهتمام كبير مثل الكناري .

  •  الزواحف

وهي من الحيوانات التي تتميز بالشكل اللطيف وله دم بارد مما يميزها عن غيرها من الحيوانات الدافئة الغامضة ، والزواحف قد ينتج عنها عدد من الحيوانات الأليفة الثمينة ، وهي قد تعيش لمدد زمنية كبيرة قد تصل ل50 عاما مثل السلاحف الروسية التي تأكل النبات .

وقد يصنع البعض الأخر من الثعابين مجموعة رائعة من الحيوانات الأليفة ، ولكن على الفرد أن يعمل على تجنب أي عوائق تنتج عنها ، وهناك مميزات عديدة عند تربية الزواحف مثل عدم الحاق الضرر بمربيها مثل الحساسية ولكن بعض الأكاديميات العلمية تحذر من أن هناك عوائق في تربيتها بالنسبة للأطفال .

  • القوارض

وهي من أنواع الثدييات المميزة ويكون هناك أنواع صغيرة منها والتي من أمثلتها الهامستر والجربوع في بعض البلدان ، وقد ينشأ البعض منها في عدد من المساحات الصغيرة ، وقد لا تحتاج لرعاية كبيرة وان كان الهامستر الانفرادي يحتاج لرعاية خاصة عند زواجها من نفس جنسها .

ويعزز من نشأتها عند التعامل بانتظام له والتعامل بلطف معها ، وقد ي نتج عنها عدد من بعض الضرر مثل اللدغات ، في حال ما اذا شعر البعض منها بتهديد عليها مثل الهامستر ، وقد تصنع بعض أنواع الفئران مجموعة من الحيوانات الأليفة ، من حيث الحجم الكبير منها والذكاء في أحيان أخرى يمكنك التعرف على اسماء الحيوانات وصغارها .

  • روبيان ملحي

وهي تعرف بمسمى قرود البحر، وهي تتمثل في قشريات صغيرة وهي من ضمن أنواع الحيوانات الأليفة ، وهي قد تحقق المتعة في بعض الأحيان لجميع الأطفال ، كما يمكن للطفل أن يستمتع بوضعها وحالها في الماء ، كما أنها قد تنمو وتنشط وهذا أمر رائع للغاية في حد ذاته .

ولكنها قد تحتاج لعدد كبير من الرعاية مثل غذائها على العلف لمرة واحدة أسبوعيا ، كما يمكن أن يضاف له الماء حتى يقوم بمنعها من التبخر ، وهي بأقل قدر من الرعاية وفي الوقت البسيط تزدهر بشكل كبير في مدة أقل من العام مما يدفع الفرد لتربيته [2] .

تربية الحيوانات الأليفة في المنزل

هناك عدد كبير من الأسباب التي تحث الفرد على تربيية الحيوانات الأليفىة في المنزل هي :

  • تحسين الحالة المزاجية للفرد

فهناك العديد من الأبحاث العلمية التي أكدت بأن وجود الحيوان الأليف بالمنزل يقضي على الإكتئاب الذي قد يصيب الفرد ، كما قد يقاوم مجموعة معينة من الأمراض الذين لايربون مثل تلك الحيوانات ، مما يحسن في الناحية الحالة النفسية للأفراد .

  •  الحيوان الأليف هو صديق أمين لك

فهي تمثل نوع من الصداقة عند تربيتها مهما كان نوعها سواء كان كلبا ويتوفر الكثير من انواع الكلاب أو قططا وبالمثال هناك العديد من انواع القطط وهي تثير جو من الصداقة والحب ، وروح المرح بالمنزل، وهي تظهر أهمية رفقتها عند الأشخاص كبار السن في تسلية معظم أوقاتهم ، وهي تحسن من نشأن الأفراد الصغار .

  •  العمل على احساس الفرد بالمسئولية

الحيوانات الأليفة مهما كانت أنواعها فهي ستجذب انتباه الفرد ، وهي تعمل على تنمية روح المسئولية لدى الفرد عند رعاية كائن حي أخر ، وهي قد يترتب عنها بأن الأطفال يكونون لديهم قدرة على التغلب على اي عادة روتينية ، والمسئولية المنتظمة لكبار السن من الأشخاص .

  •  زيادة الروابط الاجتماعية

من حيث جميع الأفراد الأخرين الذين يشاهدون الكلب برفقتك يبتمون لك ، ويرحبون بالحديث معك عندما تقوم بذكر قصصك والحكايات الخاصة بك مع الكلب الأليف الذي تقوم برعايته ، مما يثير استماع الأفراد لك ومشاركة الحديث معك عن حيواناتهم الخاصة بهم .

  • نمو الحب في داخل الفرد

عن طريق المعاملة الجيدة للحيوان وعدم الحاق الضرر به عن طريق سحب الفراء للكلب واللعب بذيل القطة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق