ما هي البكتيريا الخارقة

كتابة: روان صلاح آخر تحديث: 09 نوفمبر 2020 , 12:41

ما هي البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية

تكونت بعض أنواع البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية والتي تُعرف باسم البكتيريا الخارقة،فمثلًا يمكن للمكورات العنقودية والنيسيرية البنية التي تُسبب مرض السيلان أن تقاوم البنسلين بشكل دائم، بالرغم من كون البنسلين في الماضي يسيطر بشكل كامل على تلك الالتهابات، كما أنه من أخطر المخاوف حول ذلك الأمر أن هناك مجموعة من البكتيريا أصبحت مقاومة لكافة المضادات الحيوية، لذا تعد من مسببات الأمراض الخطيرة، ومن الأمثلة على البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية الآتي: [1]

  • المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين ( MRSA).
  • المكورات المعوية المقاومة للفانكومايسين (VRE).
  • المتفطرة السلية المقاومة للأدوية المتعددة (MDR-TB).
  • البكتيريا المعوية المقاومة للكاربابينيم (CRE).

كما أنه منذ أربيعنيات القرن الماضي، قام الأطباء باستخدام المضادات الحيوية من أجل علاج المرضى المصابين ببعض الأمراض المعدية والتي تحدث نتيجة البكتيريا، حيث إنها كانت تعمل على تقليل الوفاة في الأمراض مثل الالتهاب الرئوي والسل، ولكن أدى الاستخدام الواسع لها إلى جعل تلك البكتيريا  مقاومة المضادات الحيوية، مما يجعلها تتطور وتسبب العدوى حتى عند استعمال أدوية لها، بالإضافة إلى أن بعض البكتيريا تكون مقاومة للمضادات الحيوية بطريقة طبيعية، بينما غالبيتها تُصبح مقاومة عن طريق طفرة جينية أو من خلال حصولها على جينات مقاومة من أنواع أخرى من البكتيريا.

كيف تقاوم البكتيريا المضادات الحيوية

هناك مجموعة من الطرق المتنوعة التي تستخدمها البكتيريا لكي تقاوم المضادات الحيوية بشكل فعال، لذا تعد تلك الدفاعات الطبيعية من الأسباب التي تؤدي إلى مشكلات عند مرضى الالتهابات، حيث إن  مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية أصبحت ذات فعالية أكثر من ذي قبل، وفي التالي أكثر الطرق المنتشرة التي تواجه بها البكتيريا هجمات المضادات الحيوية: [2]

  • مضخة التدفق: وهي عبارة عن مضخة في جدار الخلية البكتيرية تقوم بإخراج المضادات الحيوية من الخلية بكل بساطة، مما يدل على أن المضادات الحيوية لا تستطيع قتل البكتيريا.
  • تحييد: تعمل الإنزيمات الموجودة في البكتيريا على تفكيك المركبات الخاصة بالمضادات الحيوية، بحيث لا تستطيع العمل بطريقة سليمة من أجل قتل البكتيريا.
  • تعديل: بدلًا من أن تقوم البكتيريا بتحطيم أو تدمير المضادات الحيوية، تعمل الإنزيمات المتواجدة في الخلية البكتيرية على الالتصاق في المضادات الحيوية، حتى تُغير هيكلها وتجعلها غير فعالة في مواجهة البكتيريا.

علاج البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية

قبل القرن 20 ميلاديًا لم تكن المضادات الحيوية تم اكتشافها بعد، كما أنها اليوم تستخدم بطريقة واسعة لعلاج الالتهابات التي تنتجها البكتيريا، ولكن في الوقت الحالي أصبحت البكتيريا متكيفة مع المضادات الحيوية وتُقتل بصعوبة، لذا في عام 2015م قام البيت الأبيض بتطوير خطة عمل لمحاربة البكتيريا غير القابلة للقتل، وذلك من خلال توجيه العلماء إلى تكثيف مجهوداتهم في اللقاحات الجديدة، وأيضًا الاختبارات التشخيصية التي تعمل على تحديد أنواع البكتيريا المقاومة للأدوية، بالإضافة إلى ضرورة منع استخدام المضادات الحيوية التي لا يوجد داعي لها، إلى جانب توعية المزارعين بعدم إعطاء الحيوانات مضادات حيوية وخاصة الأنواع اللازمة لعلاج الأمراض البشرية، وفي ما يلي الطرق العلاجية التي يمكن اتباعها لمكافحة تلك البكتيريا: [3]

  • عدم تناول المضادات الحيوبة إلا في حالة التأكد من الحاجة إليها، حيث إنه ما يقرب من 30% من ملايين الوصفات الطبية التي يُكتب فيها أنواع من الأدوية المضادة ليست ضرورية، لذا يجب استشارة الطبيب إذا كانت حالة الشخص تستدعي تناولها.
  • يجب إنهاء الوصفة الطبية بالكامل تبعًا للتعليمات الطبية، وذلك حتى لو شعر المريض بالتحسن، حيث إنه إذا توقف العلاج قبل القضاء على العدوى نهائيًا فإنه من المحتمل أن تتحول إلى بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية.
  • يمكن أن تساهم التطعيمات في الحماية من الأمراض التي تحتاج إلى المضادات الحيوية من أجل العلاج ومنها السعال الديكي، والتيتانوس، وإن أفضل حل حينها هو البقاء في المستشفى فهو أكثر مكان آمن، ولكن يجب التأكد من أن مقدمي الرعاية يقومون بتعقيم أيديهم بطريقة صحيحة، وأيضًا ينبغي متابعة الجروح الجراحية حتى يتم المحافظة عليها خالية من العدوى.

تأثير المضادات الحيوية على البكتيريا

تقوم المضادات الحيوية بالاستفادة من الاختلاف بين تكوين الخلية البكتيرية وخلية المضيف، لذا تستطيع أن تمنع تلك الخلايا البكتيرية التكاثر الخاص بها، مما يُعطي المضيف الفرصة لأن تعمل آلية الدفاع الخاصة به ضد العدوى وقتلها، فمثلًا يمكن منع الآلية المسؤولة عند بناء جدران الخلايا، كما يمكن كذلك تصنيف المضاد الحيوي تبعًا لبعض مسببات الأمراض التي تصبح فعالة ضدها، حيث إن البنسلين (G) لا يقتل إلا مجموعة قليلة من الأنواع المختلفة للبكتيريا، وهو معروف باسم مضاد حيوي ضيق الطيف، بالإضافة إلى أن (التتراسيكلين) له فعالية أيضًا ضد مجموعة كبيرة من الكائنات ويُعرف باسم مضاد حيوي واسع الطيف، [4] وفي الآتي الطريقة التي تعمل بها المضادات الحيوية ضد البكتيريا: [5]

  • تكافح المضادات الحيوية البكتيريا التي تسبب التهابات، وذلك عن طريق قتلها أو إبطاء نموها، ويمكن أن تستطيع وقفه تمامًا.
  • يتم ذلك عن طريق مهاجمة طلاء البكتيريا أو الجدار المحيط بها.
  • أو يمكن أن يكون ذلك من خلال تكاثر البكتيريا.
  • كذلك تعمل المضادات الحيوية على منع إنتاج البروتين في البكتيريا.

أما بالنسبة للوقت الذي تستغرقه المضادات الحيوية للعمل ضد البكتيريا، فهو كالتالي:

  • تبدأ المضادات الحيوية في العمل بطريقة مباشرة بعد أن يتم البدأ في تناولها، وبالرغم من ذلك قد لا يشعر المريض بالتحسن إلا بعد مرور حوالي ثلاثة أيام.
  • يختلف مدى سرعة الشفاء بعد العلاج بالمضادات الحيوية، وهو كذلك يعتمد على نوع البكتيريا التي يتم التعامل معها.
  • يجب أن تكون المدة التي يتناول فيها المريض المضادات الحيوية ما بين 7 إلى 14 يومًا، وفي بعض الحالات يمكن أن يتم الشفاء في وقت أقل من ذلك، وهو ما يحدده الطبيب من حيث المدة العلاجية وأفضل نوع مناسب من الأدوية.

كيفية التخلص من البكتيريا الضارة

يعاني العديد من الناس حول العالم من مخاطر البكتيريا التي قد تنشأ في مناطق الجسم المختلفة، وتعد هذه البكتيريا من المشاكل التي تؤدي إلى آثار جانبية خطيرة، حيث إن حالات البكتيريا قد تتتسبب في الوفاة، ويعد الغذاء الملوث واحد من أشهر المسببات التي تنتج عنها الإصابة بالبكتيريا، وبالرغم من ذلك هناك الكثير من الأغذية التي تساعد في التخلص من البكتيريا، وتساعد في جعل مناعة الجسم قوية كذلك، ولمعرفة كيفية التخلص من البكتيريا الضارة يمكن الاطلاع على التالي:

  • النعناع: يعتبر من أقوى مضادات البكتيريا، والتي تساهم في التخلص من الفيروسات، بالإضافة إلى الجراثيم التي تتسبب في وجودها أنواع من الغذاء.
  • الزعتر البريحيث إن المواد التي تعمل مضادة لأنواع مختلفة من البكتيريا الضارة هي واحدة من المكونات التي يحتوي عليها الزعتر، إذ أنه يمتلك القدرة على تطهير الجسم من تلك المواد الضارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى