ما هي الأطعمة التي توسّع الشرايين

كتابة: أسماء صبحي آخر تحديث: 07 أبريل 2021 , 17:18

من الأطعمة التي توسّع الشرايين

تعتبر أمراض القلب هي القاتل الأول على مستوى العالم، ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، يموت 610 الف شخص بسببه كل عام في الولايات المتحدة أي حوالي واحد من كل أربع وفيات، وبشكل عام، يكون سبب الإصابة بأمراض القلب هو انسداد الشرايين، وهناك مجموعة من الأطعمة التي توسّع الشرايين، وهي: [1]

الفاصوليا

هي مصدر رائع للألياف القابلة للذوبان، وتحتوي الفاصوليا السوداء على ثلاثة أضعاف كمية الشوفان في الكوب الواحد، كما أن مضادات الأكسدة، المتوفرة بكثرة بشكل خاص في الأصناف الملونة مثل الفاصوليا السوداء والفاصوليا الحمراء، قد تقاوم الالتهابات التي تساهم في الإصابة بأمراض القلب وتساعد على توسع الشرايين، وتعتبر من أفضل الأطعمة للحفاظ على صحة القلب.

العدس

تأتي الأقراص المليئة بالبروتين من نفس عائلة البقوليات مثل الفاصوليا ، مما يعني أنها تحتوي على العديد من الفوائد المماثلة وتقع ضمن قائمة أطعمة تحافظ على صحة القلب.

ووجدت الأبحاث الأولية التي أجريت على الفئران أن العدس يبدو أنه يعكس الأضرار التي لحقت بالأوعية الدموية الناجمة عن ارتفاع ضغط الدم، بالإضافة إلى ذلك، يحتل العدس قمة الطيف الغذائي لمحتوى البروتين والألياف، مع القليل جدًا من الدهون، ويحتوي على الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم، وجميع المعادن التي يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم.

السمك

تركز الكثير من الأبحاث على تأثير أحماض أوميغا 3 الدهنية على صحة الدماغ، ولكن هذه مضادات الالتهاب القوية لها فوائد لقلبك أيضًا، حيث تؤكد الأبحاث أن الالتهاب داخل جسمك ترتبط بعدد من الأمراض والحالات المزمنة، بما في ذلك تراكم الترسبات، لذلك يقول الخبراء أن تقليل الالتهاب قد يقلل من الترسبات في الشرايين.

وتناول الأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل هو أحد الطرق للحصول على أوميغا 3، ومن العادات الصحية لتحسين صحة القلب، لذا حاول تناول بعضها مرتين على الأقل في الأسبوع.

الأفوكادو

تقع الدهون من أي نوع على رأس قائمة الأشياء التي تضر بقلبك، ليس بعد الآن، حيث تكشف الأبحاث أن الدهون الأحادية غير المشبعة، مثل تلك الموجودة في الأفوكادو، صحية للقلب باعتبارها ضمن أطعمة تساعدك على التحكم في معدلات الكوليسترول، حيث تعمل على خفض الكوليسترول الضار LDL وزيادة الكوليسترول الجيد HDL وتوسع شرايين القلب، كما تحتوي هذه الفاكهة الخضراء أيضًا على كمية مناسبة من الألياف.

الفستق

المكسرات هي مصدر جيد آخر للدهون الصحية للقلب،  فهو مليئة بالستيرولات النباتية، وهي نفس المواد الموجودة في منتجات خفض الكوليسترول التي تساعد على منع امتصاص الكوليسترول في أمعائك ، وإذا كان لديك حساسية من المكسرات، يمكنك أيضًا الحصول على الستيرولات النباتية من بذور السمسم.

الكركم

في السنوات الأخيرة، بدأ المزيد من الناس في التعرف على الخصائص المعززة للصحة لهذه التوابل الصفراء اللامعة المستخدمة تقليديًا في المطبخ الهندي، ويقول أنسيل إن مادة في التوابل، الكركمين، هي أحد مضادات الأكسدة التي قد تساعد في منع تراكم الترسبات الدهنية وسد الشرايين، وهي توابل مفيدة للقلب، وإذا لم تكن من كبار المعجبين بالكركم، فجرب اللاتيه الذهبي المصنوع من التوابل.

البروكلي

لقد عرف العلماء منذ سنوات أن نباتات الفصيلة الصليبية مثل البروكلي لها قدرات مقاومة للسرطان، لكن الباحثين يدرسون أيضًا دور البروكلي في صحة القلب، وهناك دليلًا على أن مركبًا يسمى السلفورافان قد يساعد دفاعات الجسم الطبيعية ضد انسداد الشرايين عن طريق تنشيط نوع معين من البروتين، ويحتوي البروكلي أيضًا على خصائص ألياف ومضادة للالتهابات.

من الأطعمة التي تعالج انسداد الشرايين

يمكن أن تُسد هذه الأوعية الدموية عن طريق الترسبات الدهنية التي تحتوي على الكالسيوم والكوليسترول ومواد أخرى تنتشر في الدم، ويقول فلوريان رادير، طبيب القلب في معهد سميدت للقلب في مركز سيدارز سيناي الطبي في لوس أنجلوس: “لا يوجد طعام سحري واحد يعمل مثل درانو وينظف البلاك المتراكم”، لكن العادات الجيدة يمكن أن تساعد في إبطاء هذه العملية، والحفاظ على وزن صحي ونظام غذائي هو أحد العوامل التي يمكنك التحكم فيها إلى حد كبير، ومن الأطعمة التي تعالج انسداد الشرايين ما يلي: [2]

نبات الهليون

عملاق أخضر آخر فيما يتعلق بصحة القلب، هذه السيقان الليفية غنية بمادة الكيرسيتين، وهي مغذيات نباتية تمنع البلاك من الالتصاق بالشرايين، وسواء كان لديك تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب أو كنت تحاول ببساطة منعه، يجب أن يكون الهليون على رأس قائمة التسوق الخاصة بك.

البطيخ

لماذا يبدو أطباء القلب مهووسين بقياس ضغط الدم، فعندما يرتفع، يمكن أن يؤدي في النهاية إلى تآكل بطانة الأوعية الدموية، مما يجعلها أقل مرونة وقدرة على العمل بشكل طبيعي، ويمكن أن يزيد ذلك من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

والبطيخ هو المصدر الأول لسيترولين، والسيترولين هو حمض أميني يستخدمه الجسم لإنتاج أكسيد النيتريك، والذي قد يساعد في الحفاظ على الأوعية الدموية مسترخية ولينة.

الحبوب الكاملة

قد يكون لديك انطباع بأن الكربوهيدرات ليست مفيدة لك، لكن هذا ليس صحيحًا، فاحبوب الكاملة “حتى في الخبز والمعكرونة” جزء من نظام غذائي صحي للقلب، ووفقًا لتحليل نُشر في دورية أرشيف الطب الباطني، مقابل كل 10 جرامات من الحبوب الكاملة يأكلها الناس يوميًا، ينخفض خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 14٪، والأفضل من ذلك، أن احتمالات وفاتهم من نوبة قلبية انخفضت بنسبة 25 في المائة.

قد يكون هذا بسبب أن الحبوب الكاملة محملة بالألياف، والألياف تساعد على سحب الكوليسترول من الجسم، ومن المعروف أيضًا أنه يساعد في تعزيز نمو البكتيريا الجيدة في الأمعاء، والتي يمكن أن يكون لها فائدة غير مباشرة على صحة القلب، جرب استبدال الحبوب المكررة بالحبوب غير المصنعة لجني الفوائد.

الحليب

تصلب الشرايين المتقادمة، يمكن أن تبدأ في تقييد تدفق الدم، وتعمل أحماض أوميغا 3 الدهنية على تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية، خاصة تلك المعروفة باسم حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA)، وتوجد بشكل شائع في المأكولات البحرية، ولكن إذا لم تكن من محبي الأسماك، فجرب الحليب والبيض المدعم بـ DHA، وهو من مشروبات تساعد على توسيع الشرايين.

البطاطا

نعم، يمكنك تناول البطاطا، فهي مليئة بالبوتاسيوم، وتمنحك أكثر من ضعف الكمية الموجودة في موزة متوسطة، ويمكنك الحصول على الكمية اليومية الموصى بها من البوتاسيوم من خلال البطاطا، كما أنها مفيدة في تنظيم ضغط الدم، وتحتوي البطاطا أيضًا على كمية لا بأس بها من الألياف، لذلك طالما أنك لا تقليها جيدًا أو تقذفها في الزبدة والقشدة الحامضة، يمكن أن تكون خيارًا صحيًا بشكل مدهش.

الشوكولاتة

وجد تحليل عام 2017 للبحث الذي تم إجراؤه على الشوكولاتة والذي نُشر في مجلة Nutrients، أن الأشخاص الذين يتناولون الشوكولاتة بانتظام لديهم مخاطر أقل للإصابة بفشل القلب، ويوصي خبراء التغذية باستخدام الشوكولاتة الداكنة على الأنواع الأخرى، حيث أن النسبة العالية من الكاكاو “أكثر من 70 بالمائة” تعني أن اللوح يحتوي على مركبات مفيدة أكثر، وتناول المزيد من هذه الأطعمة الـ 12 إذا كنت ترغب في تحسين الدورة الدموية.

القهوة

مثل الكثير من الحبوب، توفر حبوب البن، والجافا التي تحصل عليها منها، مضادات الأكسدة الصحية، وفي البحث، يبدو أن القهوة لديها القدرة على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، وهي من مشروبات تنظف الأوعية الدموية.

وقد يساعد الكافيين أيضًا في نشاطك، فعندما أعطى العلماء الفئران مؤخرًا ما يعادل الكافيين لأربعة أكواب من القهوة، اكتشفوا أن الخلايا المبطنة للأوعية الدموية للفئران بدأت تعمل بشكل أكثر كفاءة.

البيض

اعتاد أخصائيو القلب على تحذير الناس بالابتعاد عن البيض لأن لديهم نسبة عالية من الكوليسترول، لكن البحث يشير إلى أن الكوليسترول في طعامك ليس له تأثير كبير على المستويات في الدم، وفي الواقع، يبدو أن الدهون الموجودة في البيض تزيد من نسبة الكولسترول الجيد في الدم، وتساعد على منع تراكم الترسبات في جدران الأوعية الدموية.

وأشارت دراسة أجريت في الصين ونشرت في مجلة القلب، إلى أن تناول البيض باعتدال أقل من بيضة واحدة في اليوم كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 11 في المائة مقارنة بعدم تناولها مطلقًا.

التوت

إنه غني بالألياف ومضادات الأكسدة، ووجدت إحدى الدراسات أن تناول ثلاث حصص في الأسبوع قد يقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة الثلث عند النساء، ويعتقد الباحثون أن الأنثوسيانين، وهي مركبات موجودة في التوت قد تساعد في توسيع الأوعية الدموية، مما يسهل مرور الدم.

الأطعمة المخمرة

تحظى البروبيوتيك باهتمام كبير لأنها تدعم مجموعات البكتيريا الصحية في أمعائك، لكن هل تعلم أنه يمكنك إعادة ملء أمعائك بالبكتيريا الصحية الجيدة الموجودة في الأطعمة مثل الكيمتشي والزبادي والتباتشي والكومبوتشا؟، وتشير الأبحاث الناشئة إلى أن الأطعمة والبكتيريا التي تحتوي عليها قد تساعد في خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول الضار LDL.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق