قصة توعوية عن تسوس الأسنان للأطفال .. ” مكتوبة + فيديو “

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 28 يوليو 2021 , 11:57

قصة عن تسوس الأسنان للأطفال .. ربما تقدم هذه النوعية التوعوية من القصص عدة نصائح للأطفال حول فكرة تسوس الأسنان خاصةً في السن الصغير، فالطفل في هذا السن الصغير يُحب اكتشاف الشخصيات الكرتونية ويعطيها تركيز كبير ويقوم بتقليد تصرفاتهم.

قصة توعوية عن تسوس الأسنان للأطفال

كان ياما كان في سالف العصر والأوان كان هناك فتاة صغيرة وجميلة تعشق اللعب والأكل، لكنها كانت دومًا تذهب إلى الفراش دون أن تُفرش أسنانها وفي أحد الأيام قالت لها أمها “لقد حان وقت النوم فهل فرشتي أسنانك صغيرتي” فقالت لها الفتاة “لا يا أمي ولماذا يجب علي أن أفرشها؟” فردت والدتها “حسنًا عزيزتي دعيني أُطلعك على قصة الآلئ الصغيرة” كان هناك في يوم من الأيام “سن” يحكي قصته هو وعائلته ويقول هل تتخيل فمك بلا أسنان؟ عندما وُلدت لم يكن لديك أي أسنان ولكن في عمر الستة أشهر ظهر أول سنٍ من أسنانك الصغيرة وفي عمر الثلاث سنوات اكتمل عقدك اللؤلي الصغير المكون من 20 سنٍ لبنيًا لكن في عمر الست سنوات تبدأ لآلئك الصغيرة في توديعك سنًا سنًا واستبدالها بـ أسنانًا كبيرة وبين عمر الـ 17 و الـ 25 يكون عقدك اللؤلوئي الدائم قد اكتمل بـ 32 سنًا وهم “القواطع – والأنياب – والضواحك – والطواحن ” ونحن الأسنان عائلةٌ واحدة ووظيفتنا تقطيع الطعام ومضغه ليسهل بلعه وهضمه وأيضًا المساعدة على الكلام والنطق السليم للحروف والظهور بمظهر حسن.

فقالت الفتاة الصغيرة “يا لروعة أسناني وأهميتها ولكن يا أمي هل عقدي اللؤلؤي سيستمر معي مدى الحياة؟” فقالت لها أمها “نعم يجب أن تستمر مدى الحياة واكملت لها قصة الـ سن فقال السن أخبرتني صديقتي طبيبة الأسنان بـ أنه للحفاظ على صحتنا يجب علينا القيام بثلاثة أمور أولاً العناية بنظافة الأسنان، ثانيًا تناول الغذاء الصحي المتوازن، ثالثًا زيارة طبيب الأسنان فإذا أردتم أن تكون أسنانكم بيضاء مثلي يجب عليكم تنظيف أسنانكم بفرشاةٍ ناعمة الملمس يوميًا كل صباحًا ومساءً على الأقل ووضع كمية صغيرة من المعجون حيث تُنظف الأسطح الخارجية من الأسنان أولاً ثم الداخلية بشكلٍ دائري ثم الأسطح الطاحنة ابتدأً من الأسنان الخلفية حتى الأمامية أما عن أسطح الأسنان الجانبية فيأتي دور الخيط السني ويتم استخدامه مرة واحدةً قبل النوم، أما عن الغذاء الصحي فيجعل الأسنان قوية وسليمة لكن الغذاء الغير صحي يساعد على تجمع البكتيريا التي تؤدي لتسوس الأسنان وتآكلها، كما يجب أن نزور صديقتنا طبيبة الأسنان مرتين كل سنة فهي تفصح أسنانا وتجيبنا عن تساؤلاتنا وتضع على الأسنان مادة الفلوريد التي تعالج الأسنان من التسوس، فقالت الفتاة الصغيرة “حسنًا يا أمي سأذهب لأنظف أسناني كي احتفظ بـ لآلئي الصغيرة بيضاء وجميلة“. [1]

قصة عن تسوس الأسنان وأهمية تنظيفها للأطفال

كان ياما كان ولا يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه أفضل الصلاة والسلام .. كان هناك صديقان أحدهما يحب تناول الحلوى والشوكولاتة بـ استمرار وذات يوم أخبره صديقه أن هذه الأكلات مؤذيةً للأسنان وقال له “عندما تُكثر منها سوف تسبب لك التسوس أما عندما تُنظف أسنانك فسوف تُحارب التسوس” قال له صديقه “كلا هذا ليس صحيحًا فأنا لا أهتم بـ أسناني ولم تؤلمني بعد” بعد ذلك ذهب ليخلد إلى النوم فحلم حلمًا غريبًا وإذ بسنٌ من أسنانه يبكي ويقول له أنا كنت في فمك وأنت تأكل الحلويات فـ آلمتك أسنانك، ذهبت إلى الطبيب فقام بخلعي وبقيت وحيدة بعيدة عن باقي أصدقائي وظل السن يبكي ويقول له انظر حولك لترى بنفسك هذه هي أسنانك الآن بعد أن أهملتها ولم تنظفها فقال لها “ها !! هذا مستحيل حسنًا وماذا عن أسنان صديقي؟” فأخذته السن ليرى أسنان صديقه وقالت له ها هي أسنان صديقك انظر كم هي نظيفة. 

بعد ذلك استيقظ من النوم فورًا وذهب سريعًا لينظف أسنانه وبدأ في تناول الفواكه الطازجة فرآه صديقه فقال له “اوه !! أين الحلوي؟ فرد عليه قائلاً “لا حلوى بعد اليوم لقد قررت أن أهتم بـ أسناني وبتنظيفها جيدًا حتى تصبح قوية ونظيفة وأنتم كذلك يا أصدقائي يجب أن تهتموا بتنظيفها حتى تبقى نظيفة مثلي“. [2]

قصة قصيرة عن نظافة الأسنان للأطفال

كان ياما كان في يومٍ من الأيام كان هناك فتاة جميلة اسمها بيان تعشق تناول الحلوى والسكاكر، فإذ بمعلمة المدرسة تقول لتلاميذها عن درس اليوم وهو عن الغذاء الصحي لجسم الإنسان فقالت المعلمة “هل تعرفن يا طالبات عدد الوجبات الرئيسية خلال اليوم؟ فأجابت الطالبات ثلاث وجبات فقالت المعلمة صحيح ويجب أن تشتمل على الحليب والخضروات واللحوم فقالت إحدى الطالبات وماذا عن الحلوى يا أستاذة؟ فردت المعلمة أن الإكثار منها غير صحي للجسم والأسنان فقالت فتاتنا الجميلة بيانإنني أحب تناول السكاكر والشوكولاتة فهي لذيذةٌ ومغذية” فقالت لها المعلمة نعم هي لذيذة لكنها ليست مغذية وعند استمرارك بتناولها بجانب إهمالك في تنظيف أسنانك سوف تتكاثر البكتيريا الضارة في فمك وتسبب لكي الكثير من المشاكل والآلام فقالت الفتاة الجميلة للمعلمة “ولكنني أتناول السكاكر والحلويات ولم أشعر بـ أي ألمٍ في أسناني!!” ردت عليها المعلمة بأن الإهمال في تنظيف الأسنان وترك بقايا الطعام يُحفز البكتيريا الضارة على تدمير الأسنان. 

انتهى الدرس وعادت بيان إلى المنزل لتخلد إلى النوم لكن ظل كلام معلمتها يتردد في آذانها بأن البكتيريا الضارة سوف تدمر أسنانها ثم غفوت في النوم وإذ بحلمٍ بدأ يراودها في أحلامها فرأت بعض السوس الصغير يقوم بتدمير أسنانها ويحول أسنانها من بيضاء قوية إلى سوداء ضعيفة فقالت لها أسنانها ماذا فعلتي بي يا بيان؟ لماذا دمرتينا يا بيان؟ ساعديني يا بيان فأستيقظت بيان خائفةً جدًا وتقول ما قالته معلمتي لي كان صحيحًا لكن ماذا أفعل أسناني في خطر! فذهبت بيان تصرخ إلى أمها أنها تريد الذهاب إلى طبيبة الأسنان لمساعدة أسنانها وبالفعل ذهبت بيان وسألت الطبيبة كيف أحمي أسناني؟ فردت عليها طبيبة الأسنان أنه يجب عليها أن تنظف أسنانها مرتين يوميًا على الأقل وأن تتناول الغذاء الصحي المتوازن وأن تزور طبيبة الأسنان بشكلٍ دوري فالتزمت بيان بما قالته طبيبة الأسنان وذهبت اليوم التالي إلى المدرسة وشاركت تجربتها ونصائح طبيبتها مع الطالبات. [3]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق