هل يختفي الشعر نهائيا بعد الليزر

كتابة: Aya Magdy آخر تحديث: 12 سبتمبر 2021 , 10:41

نبذة عن إزالة الشعر بالليزر

إزالة الشعر بالليزر هو عبارة عن إجراء طبي يستخدم شعاعًا مركّزًا من الضوء (الليزر) لإزالة الشعر غير المرغوب فيه، وفي أثناء إزالة الشعر بالليزر ، يصدر الليزر ضوءًا يمتصه الصباغ (الميلانين) في الشعر.

ويتم تحويل الطاقة الضوئية إلى حرارة، مما يؤدي إلى إتلاف الأكياس على شكل أنبوب داخل الجلد (بصيلات الشعر) التي تنتج الشعر، وهذا الضرر يمنع أو يؤخر نمو الشعر في المستقبل.

وعلى الرغم من أن إزالة الشعر بالليزر قد تؤخر بشكل فعال نمو الشعر لفترات طويلة،  إلا أنها لا تؤدي عادةً إلى إزالة الشعر بشكل دائم.

وهناك حاجة إلى علاجات متعددة لإزالة الشعر بالليزر لإزالة الشعر الأولية، وقد تكون هناك حاجة أيضًا إلى وجود علاجات صيانة،  وتعتبر إزالة الشعر بالليزر أكثر فعالية للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة والشعر الداكن، ولكن يمكن استخدامها بنجاح على جميع أنواع البشرة.

وتستخدم إزالة الشعر بالليزر لتقليل الشعر غير المرغوب فيه،  وتشمل مواقع العلاج الشائعة الساقين والإبطين والشفة العليا والذقن وخط البكيني.

ومع ذلك، من الممكن علاج الشعر غير المرغوب فيه في أي منطقة تقريبًا، باستثناء الجفن أو المنطقة المحيطة، وبالمثل لا ينبغي معالجة الجلد الموشوم أيضًا.

يؤثر لون الشعر ونوع البشرة على نجاح إزالة الشعر بالليزر. المبدأ الأساسي هو أن صبغة الشعر، وليس صبغة الجلد، ويجب أن تمتص الضوء.[1]

وقت بداية الشعر في النمو

من أجل تحديد المدة التي ستستغرقها قبل أن ينمو شعرك مرة أخرى، قد يساعدك فهم نمط نمو الشعر، في تحديد ميعاد القيام بالليزر، حيث يمر الشعر على أربع مراحل أساسية :-

  • طور النمو أو مرحلة النمو
  • catagen: وهي المرحلة الانتقالية
  • telogen: وهي  مرحلة الراحة
  • exogen: وهي مرحلة التساقط

حيث تعمل إزالة الشعر بالليزر عن طريق تبخير الشعر الموجود تحت الجلد وعند الجذور، ولهذا السبب،  يمكن فقط استهداف الشعر أثناء طور التنامي أو مرحلة النمو.

وهذا هو السبب في أن الأمر يتطلب علاجات متعددة، ومتباعدة، وذلك للوصول إلى كل الشعر الذي ينمو في مكان معين. [2]

إعادة نمو شعر الجسم

ستستمر في رؤية الشعر أثناء العلاج بالليزر، حيث سيعود جزء من هذا إلى إعادة النمو، لكن الكثير منه سيكون عبارة عن شعر لم تتم معالجته بعد.

وبمجرد اكتمال مسار العلاج الخاص بك،  قد لا ترى إعادة النمو لسنوات عديدة.

وعلى الجسم، وقد توفر إزالة الشعر بالليزر نتائج دائمة أو طويلة الأمد،  فبمرور الوقت ، يجب أن يكون أي شعر ينمو مرة أخرى متناثرًا وناعمًا جدًا.

إعادة نمو شعر الوجه

وعلى الوجه، قد  لا تكون إزالة الشعر بالليزر عادةً دائمة ولكنها قد تكون طويلة الأمد، وبالمثل قد أفاد بعض الناس بعدم رؤية الشعر يعود بعد 10 سنوات أو أكثر.

حيث يعاني الآخرون من إعادة النمو في وقت أقرب ويعتمدون على بعض العلاجات الأخرى من أجل أبعاد الشعر الغير المرغوب فيه.

كم من الوقت قبل أن يبدأ الشعر في النمو؟

من أجل تحديد المدة التي ستستغرقها قبل أن ينمو شعرك مرة أخرى ،قد يساعدك فهم نمط نمو الشعر، وهناك خمسة عوامل رئيسية في إزالة الشعر بالليزر بنجاح:-

  • نوع البشرة ولونها: ستلعب صبغة بشرتك دورًا رئيسيًا في فعالية الليزر بشكل عام في إزالة شعرك
  • الوضعية على الجسم: بعض مناطق الجسم ينمو الشعر أسرع من غيرها.
  • كثافة الشعر: كثافة وتركيز بصيلات شعرك عامل رئيسي
  • الصحة العامة:  يمكن أن يؤثر نظامك الغذائي ونمط حياتك على المناطق المعالجة
  • الالتزام بالرعاية اللاحقة: بينما يكون التعافي سريعًا،  يجب أن تكون العناية المناسبة ببشرتك مستمرة. [2]

عدد جلسات الليزر التي سيحتاجها الجسم حتى يؤخر من نمو الشعر

سيتم تغطية هذا بدقة أثناء التقييم والاستشارة الأولية، فيمكن أيضًا إجراء، بعض التعديلات، من خلال  عدد من العلاجات التي قد تحتاجها بمجرد التعافي من الإجراء الأول.

ففي المتوسط ​، يحتاج الجسم من 2 إلى 6 علاجات من الليزر وهو العدد الأكثر شيوعًا من علاجات الليزر اللازمة لإزالة الشعر غير المرغوب فيه تمامًا.

هل سينمو الشعر  مرة أخرى في النهاية؟

ليس بالضرورة ذلك وبالتأكيد ليس على الفور، حتى عندما تفكر في جميع التأثيرات المحتملة المذكورة أعلاه، فأحيانًا يكون سبب عودة شعرك غير معروف ولا يمكن السيطرة عليه.

ولا يمكن ضمان أن تكون إزالة الشعر بالليزر دائمة ناجحة، لأن نتائج إزالة الشعر تختلف دائمًا اختلافًا كبيرًا بناءً على مجموعة متنوعة من العوامل الفردية.

ويمكنك توقع اختفاء الشعر في المنطقة المعالجة لمدة شهرين على الأقل بعد الإجراء، ويمكن أن تستمر النتيجة عادة لمدة تصل إلى عامين أو أكثر.

متابعة علاجات إزالة الشعر بالليزر

وعلى الرغم من أن الشعر قد يعود في النهاية، إذا قام الليزر بعمله على بصيلات الشعر المستهدفة،  فإنه عادة ما يظهر أفتح أو أرق عند أي إعادة نمو.

وهذا أمر طبيعي تمامًا،  وظهور شعرك غير المرغوب فيه مشكلة يمكن حلها والتي يمكن أن تعالجها متابعة العلاجات على الطريق بسهولة.

رعاية ما بعد إزالة الشعر

ومثل معظم الإجراءات الطبية المتعلقة بالجلد،  فإن التزامك الثابت باتباع نهج الرعاية اللاحقة المناسبة سيساعد في تخفيف أي تهيج بعد العلاج ومنع الضرر غير الضروري لبشرتك، وهناك بعض الأشياء التي يجب مراعاتها:

  • استخدم  كريم الحماية من أشعة الشمس حيث يوصى بالابتعاد عن أشعة الشمس لمدة أسبوع على الأقل، ولكن إذا تعرضت للشمس، فارتدي القبعات والملابس واقي من الشمس لحماية المنطقة والمساعدة في تأخر نمو.
  • تجنب منتجات التسمير، فعليك وأن تقاوم الرغبة في وضع البرونز أو المستحضرات التي تحتوي على مواد كيميائية قد تهيج المناطق الحساسة من بشرتك.
  • تخلص من الحرارة الزائدة ، حيث ستكون مسامك ضعيفة بسبب العلاج بالليزر،  كما أن التعرض للحرارة الزائدة في الساونا وأحواض الاستحمام الساخنة وحتى الاستحمام يمكن أن يؤدي إلى تفاقم التهيج
  • احتضان العلاجات الموضعية، من الممكن وأن تؤدي إلى  التهيج والتورم  وهم شائعان بعد الإجراء الخاص بك، ووضع المراهم الموضعية مثل الصبار أو المضادات الحيوية المسكنة للألم في بعض الحالات يمكن أن يساعد في تخفيف انزعاجك. [3]

هل هناك أي شيء يمكنك القيام به لمنع الشعر من النمو مرة أخرى

يمكن الحد من إعادة نمو الشعر من خلال إجراء تعديلات على العلاج بالليزر حسب الحاجة، فإذا كان نمو الشعر متناثرًا،  فهناك خيار آخر وهو التحليل الكهربائي.

ويعمل التحليل الكهربائي على الشعر واحدًا تلو الآخر وليس على مناطق كاملة، فإذا كانت لديك حالة مثل متلازمة تكيس المبايض (PCOS)،  فإن الحفاظ على توازن الهرمونات يمكن أن يساعد في تقليل فرصة إعادة نمو الشعر.

حيث يمكنك المساعدة في موازنة هذه الهرمونات مع الأدوية مثل الميتفورمين أو مع التعديلات الغذائية، مثل تناول كميات منخفضة من الكربوهيدرات[3]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق