سلبيات مبيدات الآفات وإيجابياتها

كتابة: samah osman آخر تحديث: 30 سبتمبر 2021 , 14:25

مزايا المبيدات الحشرية ومبيدات الأعشاب

  • الحصول على محاصيل أعلى

نظرًا لأن النباتات ستتمتع بمزيد من الطاقة للنمو من خلال استخدام مبيدات الآفات فإن غلة المحاصيل تميل أيضًا إلى أن تكون أعلى بشكل ملحوظ، وكلما زاد حجم النبات زاد عدد المحاصيل التي يمكنه إنتاجها في كثير من الحالات

وأيضًا سيتم فقدان عدد أقل من المحاصيل بسبب الآفات مما سيزيد من غلة المحاصيل للمزارعين، ومن ثم من أجل تعظيم غلة المحاصيل على المدى القصير فإن استخدام مبيدات الآفات ومبيدات الأعشاب أمر بالغ الأهمية لأنه يمكن أن يدعم النباتات لمقاومة الآفات بطريقة فعالة.

  • يمكن أن تساعد في الحد من الجوع في العالم

هذا تعني زيادة غلة المحاصيل أنه يمكن تزويد السكان المحليين بالمزيد من الخضار والفواكه وفي العديد من البلدان لا سيما في البلدان النامية الفقيرة في نصف الكرة الجنوبي من كوكبنا لا يزال السكان المحليون يعتمدون بشدة على غلات المزارعين المحليين من أجل ضمان إمداداتهم الغذائية

لذلك من الأهمية بمكان أن ينتج المزارعون أكبر عدد ممكن من المحاصيل حتى يحصل السكان المحليون على ما يكفي من الغذاء للبقاء على قيد الحياة وبالتالي يمكن أن يكون استخدام مبيدات الآفات أيضًا أمرًا حاسمًا للحد من مشكلة الجوع العالمية في العديد من الأجزاء الفقيرة من كوكبنا.

  • انخفاض أسعار المواد الغذائية

غالبًا ما يتم تحديد أسعار السلع حسب العرض والطلب ومن ثم إذا أمكن إنتاج غلات محاصيل أعلى من خلال استخدام مبيدات الآفات في العمليات الزراعية فإن المعروض من الغذاء سيزداد أيضًا، وفي المقابل يمكن أن يؤدي ذلك إلى انخفاض أسعار المواد الغذائية بشكل كبير، كما أن الأمر الذي يمكن أن يفيد السكان المحليين بشكل كبير

حيث سيتعين عليهم إنفاق أموال أقل على الطعام وقد يكونون قادرين على إنفاق المزيد من الأموال على تعليم أطفالهم من أجل توفير فرص أفضل لهم الخروج من الفقر، علاوة على ذلك إذا كان بالإمكان إنتاج الأغذية بأسعار منخفضة فقد تكون أسعار التصدير أيضًا أقل وقد تكون هذه البلدان قادرة على تحسين قدرتها التنافسية في سوق الغذاء العالمي.

  • الحماية من الطفيليات

في بعض مناطق كوكبنا تمثل الطفيليات أيضًا مشكلة كبيرة يمكن أن تسبب آثارًا صحية ضارة خطيرة على السكان المحليين، وبالتالي من أجل حماية عامة الناس من المشكلات الصحية التي تسببها الطفيليات يمكن أن تساعد المبيدات الحشرية أيضًا في هذا الصدد

  • تجنب الحساسية للسكان المحليين

يعاني بعض الأشخاص أيضًا من حساسية تجاه الآفات من عدة أنواع وبالتالي من أجل حماية هؤلاء الأشخاص من الظروف الصحية غير السارة قد يكون من المنطقي أيضًا استخدام مبيدات الآفات للحد من العديد من أنواع الآفات المختلفة.

  • تجنب انتشار الأمراض عن طريق البعوض

مبيدات الآفات ليست مفيدة فقط للحد من مشكلة الآفات النباتية بل هي أيضا ضرورية لمنع انتشار الأمراض الخطيرة بين عامة الناس، على سبيل المثال تعتبر مبيدات الآفات مهمة لتقليل أعداد البعوض.

كما يمكن أن يصيب هذا البعوض الأشخاص بأمراض خطيرة مثل الملاريا أو حمى الضنك وبالتالي من أجل حماية عامة الناس من تلك الأمراض ومن الضروري استخدام المبيدات لتقليل أعداد البعوض.

  • فقدان عدد أقل من النباتات بسبب الآفات

كل عام تفقد العديد من النباتات أيضًا بسبب انتشار الآفات وفي المقابل يمكن أن يضر هذا بشكل كبير بإنتاجية المحاصيل الإجمالية للمزارعين وقد ينطوي أيضًا على آثار ضارة خطيرة على السكان المحليين.

لأنهم غالبًا ما يعانون من الجوع الشديد بسبب ذلك وبالتالي من الأهمية بمكان حماية النباتات من الآفات على أفضل وجه ممكن واستخدام كميات معقولة من المبيدات الحشرية هو أحد أسهل الطرق وأكثرها فعالية لتحقيق هذا الهدف.

سلبيات المبيدات الحشرية واستخدام المبيدات

  • يمكن أن يؤدي استخدام المبيدات الحشرية إلى تلوث خطير للتربة

بصرف النظر عن الفوائد العديدة والمهمة لمبيدات الآفات لا تزال هناك العديد من المشاكل المتعلقة باستخدام هذه المواد، على سبيل المثال تتمثل إحدى مشكلات المبيدات الحشرية في أنها يمكن أن تؤدي إلى تلوث خطير للتربة وبمرور الوقت ستنتهي كميات كبيرة من العناصر الضارة في التربة والتي يمكن أن تكون ضارة للعديد من الكائنات الحية الدقيقة المفيدة التي تسكن التربة

علاوة على ذلك سيتغير أيضًا هيكل التربة ومستوى حموضتها بمرور الوقت على المدى الطويل قد تصبح التربة أقل خصوبة وقد لا تكون مناسبة للأغراض الزراعية في المستقبل ومن ثم فإن استخدام كميات مفرطة من مبيدات الآفات يمكن أن يكون ضارًا على المدى الطويل ويجب على المزارعين استخدام كميات معقولة فقط من هذه المواد من أجل جعل الزراعة أكثر استدامة.

إذا انتهى المطاف بكميات زائدة من المواد الكيميائية الضارة المتعلقة باستخدام مبيدات الآفات في التربة فسيتم أيضًا غسل هذه المواد الكيميائية في المياه الجوفية عاجلاً أم آجلاً وهذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى تلوث خطير للمياه الجوفية

حيث لا يزال الكثير من الناس لا يقدرون المياه التي ننتجها كثيرًا لأنها رخيصة جدًا ومتوفرة بكميات كبيرة في محلات السوبر ماركت لدينا

ومع ذلك وبسبب الاحتباس الحراري والتلوث ستصبح المياه موردًا نادرًا جدًا في المستقبل ويجب علينا كبشرية بذل الجهود لحماية المياه الجوفية لدينا على أفضل وجه ممكن ومن ثم فإن الاستخدام المفرط لمبيدات الآفات هو أيضًا مشكلة رئيسية في سياق حماية المياه الجوفية

وبالتالي يجب على المزارعين في جميع أنحاء العالم تقليل استخدام المبيدات من أجل حماية المياه الجوفية، وهذه من خطورة المبيدات الحشرية على الصحة العامة.

  • يمكن أن تقلل من أعداد الحشرات الهامة

يمكن أن يؤدي استخدام المبيدات الحشرية أيضًا إلى انخفاض عدد العديد من الحشرات المهمة على سبيل المثال من المعروف أن مبيدات الآفات تقلل من عدد النحل والفراشات على نطاق واسع

وفي المقابل يمكن أن يكون لهذا عدة عواقب سلبية على النظام البيئي المحلي وبالتالي من أجل حماية تلك الحشرات لا ينبغي استخدام المبيدات على نطاق واسع.

  • قد يصبح التلقيح أكثر صعوبة

إذا تم تقليل عدد الحشرات المفيدة مثل النحل من خلال استخدام المبيدات الحشرية في الزراعة فمن المحتمل أيضًا أن يصبح تلقيح النباتات أكثر صعوبة، وفي حالة وجود عدد كافي من هذه الحشرات لا يضطر المزارعون في كثير من الأحيان إلى القلق بشأن تلقيح نباتاتهم على الإطلاق لأن النحل والحشرات الأخرى تطير من نبات إلى آخر من أجل جمع حبوب اللقاح

في المقابل سوف يتم تلقيح النباتات بطريقة طبيعية تمامًا ومع ذلك إذا لم تعد تلك الحشرات موجودة بأعداد كبيرة بسبب استخدام كميات مفرطة من المبيدات الحشرية فإنها لم تعد قادرة على تلقيح النباتات مما قد يؤدي إلى مشاكل خطيرة للمزارعين لأن غلة محاصيلهم قد تنخفض كثيرًا بسبب ذلك.[1]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق