شكل عصب الاسنان بالصور

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 20 نوفمبر 2022 , 14:18

شكل عصب الاسنان

يستخدم مصطلح “عصب الأسنان” حتى يوصف الأطراف العصبية القريبة من سطح الأسنان وهي تحت اللثة أو ما تعرف بالحليمات الجلدية وهي التي تغذي داخل اللب في السن ويعتبر لب السن هو الجسم لهام بنسيج السن الذي يخزن خلايا السن كما أن اللب هو مركز السن الذي يغذي الأسنان المجهرية مثل التيجان.[1]

يقوم عصب السن أيضًا الكثير من الوظائف الفسيولوجية: فهو يشتمل على إمداد الدم للخلايا العصبية والأكسجين للخلايا وحتى السوائل التي تساهم في إذابة مادة الأسنان الميتة والمتحللة كما يتم توفير إمدادات الدم للأنسجة العصبية للسن من خلال الشعيرات الدموية ، وهي تعتبر مثل أوعية صغيرة لها القدرة على نقل العناصر الغذائية الضرورية لنمو الخلايا والدورة الدموية شكل عصب السن الملتهب.

شكل عصب السن الملتهب

في العادة ما يظهر التهاب عصب السن في صورة ألم حاد يظل للحظة ويختفي ، وفي العادة يكون من خلال محفز بارد وهذا يعتبر التهاب خفيف يصيب اللب نتيجة لعدة عوامل التي تلحق الضرر بالعصب مثل:

  • تسوس الأسنان الذي لم يصل إلى العصب: إذا كان التهاب لب السن ناتجًا عن تجاويف ، فسيتم العلاج من خلال إزالته ووضع حشوة أو ترميم.
  • تآكل الأسنان: تآكل الأسنان هو فقدان تدريجي لمينا الأسنان ، وهو فقدان يمكن أن يؤدي إلى التأثير على لب السن.
  • الحشو القريب من عصب السن: قد يؤثر الثقب الذي يحدثه طبيب الأسنان عند وضع الحشوة على العصب في حالة وضع هذا الحشو بالقرب منه.
  • الكسر السطحي للسن: كسر في طبقة مينا الأسنان يمكن أن يفضح العاج ونتائجه.
  • حساسية الأسنان: يمكن أن تكون حساسية الأسنان أيضًا أحد الأسباب المحتملة لالتهاب لب السن القابل للعكس.

كما يدل الاسم فإن هذا النوع من التهاب عصب السن هو القضاء على السبب الذي يتسبب في التهاب العصب وبشكل عام ، يشتمل الحل في العادة هو حشو العصب أو ترميمه بتركيب تاج، على الرغم من أن الأنواع الأخرى من التدخلات قد تكون ضرورية وهذا لأن من الضروري علاج سبب هذا الالتهاب في أسرع وقت ممكن لتجنب عواقب أكبر من هذا.[2]

أعراض عصب الأسنان

أول علامة على التهاب عصب السن هي الألم. قد يكون الألم مفاجئًا وقوياً ونابضًا أو قد يكون خفيفًا ومؤلماً وقد تشتمل أعراض التهاب عصب السن القابل هو ما يأتي:

  • الحساسية للأطعمة أو المشروبات الحلوة.
  • الحساسية من البرودة وتستمر لبضع ثوان فقط.
  • ظهور ألم حاد.
  • لا تتألم الأسنان عند النقر عليها.

تشتمل أعراض عصب السن الملتهب الذي لا رجعة فيه ويجب التخلص منه ما يأتي:

  • إحساس موجع لا يحتمل.
  • ألم عفوي.
  • حساسية من البرودة تستمر لأكثر من 30 ثانية.
  • الحساسية للحرارة.
  • ألم عند النقر على السن.
  • تورم حول الأسنان واللثة.
  • الحُمى.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • ألم متحرك.
  • صعوبة في تحديد أي سن هو الذي يسبب الألم.

مع تراكم الالتهاب في الاسنان فمن الممكن أن يموت العصب ويمكن أن يحدث هذا مع التهاب لب السن الذي لا رجعة فيه ، وبمجرد حدوث هذا، سيتوقف الألم ولكن ستتوقف الأسنان عن الاحساس بالسخونة أو البرودة بعد الآن ، لكنها قد ستظل تسبب ألم عند النقر عليها.[3]

علاج العصب الملتهب

اعتمادًا على سبب ألم عصب الأسنان للمريض، هناك الكثير من إجراءات الأسنان المتاح أن تحل المشكلة فتعتبر كل من الحشوات او قنوات الجذور من أكثر الإجراءات شيوعًا لألم عصب الأسنان.

  • الحشوات: إذا كان عند المريض ألم في أعصاب الأسنان بسبب وجود تجويف بسيط ، فإن الحشو هو الإصلاح الأكثر شيوعًا للأسنان وحين يكون لدى المريض سن محشو مسبقاً فيقوم طبيب الأسنان بتخدير المنطقة وإزالة المادة المتحللة واستبدالها بحشوة.
  • قنوات الجذر: يتم إجراء قناة الجذر إذا كان ألم أعصاب السن نتيجة عن إصابة شديدة بالعدوى أو التسوس ففي خلال إجراء قناة الجذر  سيزيل طبيب الأسنان العصب التالف واللب من داخل السن وينظف المنطقة ويغلقها فالأعصاب الموجودة في الأسنان ليست ضرورية لوظيفة الأسنان الصحية ، وقناة الجذر تعالج بعض أنواع آلام أعصاب الأسنان.[4]

علاج العصب الملتهب بالمنزل

  • الكمادات المثلجة.
  • غسول الفم بالمياه المالحة.
  • الثوم.
  • شرب النعناع.
  • الزعتر.
  • القرنفل.
  • الصبار.

يمكن أن تساهم الكمادات الباردة أو كيس الثلج في الحد من آلام الأسنان وبالأخص إذا كان ألم الأسنان نتيجة للإصابة أو تورم اللثة كما يمكن لأي شخص محاولة حمل كيس الثلج أو كيس من للحضروات المجمدة ، على سبيل المثال  وعلى الجزء الخارجي من الخد فوق السن المؤلم يوضع الشئ المثلج لبضع دقائق في المرة الواحدة فسيؤدي تطبيق العلاج البارد إلى تضييق الأوعية الدموية، مما يتسبب في إبطاء تدفق الدم إلى المنطقة المصابة.

يساهم شطف الفم بالماء المالح الدافئ على تفكيك الأوساخ العالقة في التجاويف أو بين الأسنان وهذا قد يحد أيضًا من التورم ويعزز الشفاء ويخفف التهاب الحلق كما يمكن ان يقوم الشطف بالماء المالح من خلال إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ ومضمضة في الفم لحوالي 30 ثانية قبل البصق.

استخدام الثوم وهذا لأنه يحتوي على مركب يعرف بالأليسين ، والذي له خصائص قوية المضادة للبكتيريا فيتم سحق فص ثوم طازج أولاً ثم خلطه بقليل من الملح ، ثم يوضع الخليط على السن المصاب.

قد يساهم شاي النعناع في تهدئة وجع الأسنان لأن له خصائص مخدرة كما يحتوي النعناع على خصائص مخدرة يمكن أن تهدئ من ألم الأسنان ومن المعروف أيضًا أن المنثول ، الذي يمنح النعناع نكهة ورائحة النعناع ، مضاد للجراثيم فيمكن وضع ملعقة صغيرة من أوراق النعناع المجففة في كوب من الماء المغلي ونقعها لحوالي 20 دقيقة وتترك لتبرد يمكن أن تمضمض في الفم ثم بصقها أو بلعها.

يشتهر الزعتر بأنه يشتمل على الثيمول وهو المكون الرئيسي للزيت العطري فله خصائص مطهرة ومضادة للفطريات كما يمكن إضافة قطرة واحدة من زيت الزعتر الأساسي لكوب من الماء لعمل مضمضة للفم وطريقة أخرى هي رش بعض قطرات من زيت الزعتر العطري والماء على كرة قطنية ومن بعد إضافة الماء ، يضغط عليه على السن المصاب.

يشتمل القرنفل على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للجراثيم كما يحتوي على الأوجينول ، وهو مركب كيميائي يعمل كمخدر طبيعي فيشتمل القرنفل أيضًا على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا ، والتي يمكن أن تساهم في القضاء على التهابات الأسنان واللثة كما يمكن لأي شخص نقع كرة قطنية صغيرة بزيت القرنفل ووضعها على السن المصاب .

يستعمل جل الصبار  وهو الذي يتم استخراجه من داخل أوراق النبات ، منذ فترة وعصور طويلة لعلاج الحروق والجروح الطفيفة كما يستخدم بعض الناس الجل حالياً ليقوموا بتنظيف وتهدئة اللثة الملتهبة كما أظهرت الدراسات أن الصبار له خصائص طبيعية مضادة للبكتيريا ويمكن للصبار تدمير الجراثيم التي تؤدي لحدوث تسوس الأسنان كما يجب وضع الجل على المنطقة المؤلمة من الفم وتدليكه برفق حتى يخف الألم.[5]

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى