فوائد بابايا

بابايا أو الببايا هي فاكهة استوائية، توجد أشجارها في أمريكا الجنوبية وعمان والبحرين والمغرب، وهي فاكهة تشبه في الشكل الخارجي الكمثرى، ولكن لونها أخضر، وقلبها من الداخل أصفر اللون، وطعمها خليط بين الشمام والمانجو، وهي فاكهة غنية بالعديد من الفيتامينات، والمعادن، والألياف، وقد اكتشفها كريستوفر كولومبوس لأول مرة، ثم أحضرها المسكشفون الأسبان والبرتغال من موطنها في أمريكا الوسطى والجنوبية، إلى المناطق الشبه استوائية، وتقوم بإنتاجها تجاريا كلا من هاواي، والفلبين، والهند، والولايات المتحدة الأمريكية، والمكسيك، وبورتوريكو، وبعض أجزاء من أفريقيا .

القيمة الغذائية للبابايا
1- تحتوي ثمرة بابايا على العديد من من الفيتامينات وهي : فيتامين A، فيتامين E، فيتامين C، فيتامين B، والفوليت، والبيتاكاروتين، والبانتونثينك .

2- وتحتوي ثمرة بابايا على عدة معادن هامة مثل : البوتاسيوم، الماغنسيوم، الكالسيوم، الفسفور، الكلورايد، الصوديوم .

3- كما تحتوي ثمرة البابايا على كاربوهيدرات وألياف وبروتينات وسكر، ونسبة من الدهون، وبعض الأحماض العضوية، وبعض العناصر مثل الستريك أسيد، والماليك أسيد، ويبلغ عدد السعرات الحرارية في الحبة المتوسطة منها حوالي 70 سعر حراري .

فوائد بابايا
1- الحد من الإصابة بأمراض العين
تساعد ثمرة بابايا في الحد من الأمراض التي تصيب العين، مثل مرض التتس البقعي الذي يصيب كبار السن الذين تخطوا حاجز الخمسين، وذلك بسبب احتواء ثمرة بابايا على مضادات الأكسدة مثل مادة الزياكسانثين، والتي تعمل على حماية العين من الأشعة الزرقاء التي تسبب هذا المرض، لذا ينصح بأكل ثلاث ثمرات متوسطين من البابايا يوميا .

2- تقليل خطر الإصابة بالسرطانات
بسبب العناصر المضادة للأكسدة التي توجد في ثمرة بابايا، مثل مادة البيتا كاروتين، فإنها تحد من خطر الإصابة بالسرطان، خصوصا سرطان القولون، والبروستات، وهذا بحسب ما أكدته الدراسات التي أجريت من قسم التغذية بجامعة هارفارد .

3- تقليل فرص الإصابة بالربو
أثبتت الأبحاث والدراسات أن تناول ثمرة بابايا يقلل من التعرض لمرض الربو، وذلك بسبب احتوائها على بعض العناصر الهامة مثل عنصر البيتا كاروتين، والذي نجده أيضا في المشمش والشمام والجزر والقرع والبروكلي .

4- تقوية العظام
بسبب احتواء ثمرة بابايا على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين C الذي يعمل على تقوية العظام، وكذلك فيتامين K الذي يعمل على زيادة امتصاص الكالسيوم، مع عدم ترسبه في البول، مما يجعل العظام أقوى وأقل عرضة للكسور .

5- تقليل نسبة السكر في الدم
ثمرة بابايا لها أهمية كبيرة لمرضى السكر، حيث تساعد مرضى السكر من النوع الأول في خفض نسبة السكر في الدم، كما تساعد مرضى السكر من النوع التاني في زيادة إفراز الأنسولين وتحسين معدل السكر .

6- حماية القلب من الأمراض
تساعد ثمرة بابايا في خفض احتمالية الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لما تحتويه من الفيتامينات والألياف والبوتاسيوم .

7- تحسين عمل الجهاز الهضمي
إن الانتظام في تناول ثمرة بابايا بصورة يومية يعمل على تحسين عمل الجهاز الهضمي، وزيادة معدل الهضم، وذلك بسبب احتوائها على إنزيم بابين .

8- خفض الوزن
يساعد تناول البابايا في خفض الوزن، لذا فهو مهم لأصحاب الحمية الغذائية، وذلك لما تحتويه ثمرة بابايا من ألياف، وحمض الفوليك، وفيتامين A، وفيتامين C، حيث أثبتت الدراسات أن تناول 100 جرام من البابايا يوميا ينقص الوزن بمقدار 300 جرام، كما أنها تعزز الشعور بالشبع والامتلاء .

9- تحسين وضع البشرة
تعمل البابايا من خلال احتوائها على فيتامين A على إزالة خلايا الجلد الميتة، وكسر البروتينات الخاملة، وتعمل على احتفاظ البشرة بكمية من الماء مما يجعلها رطبة على الدوام، كما أن استخدام مهروس البابايا لمدة نصف ساعة يعمل على التخلص من الحبوب والبثور وتشققات الكعوب وعلاج القرح، وتنعيم البشرة والحد من آثار تقدم السن كالتجاعيد والخطوط الرفيعة .

10- التئام وشفاء الجروح
يمكن استخدام مهروس ثمرة بابايا في علاج الجروح لكي تلتئم بصورة أسرع، وكذلك تخفيف الحروق ومنع انتشار العدوى منها، وعلاج قرح الفراش، وذلك لما تحتويه البابايا من إنزيمات مثل إنزيم البابين وإنزيم الكيموبابين .

11- ترطيب الشعر
بسبب احتواء ثمرة بابايا على فيتامين A الذي يساعد على ترطيب الشعر وتغذيته، ويساعد في نمو الأنسجة، وكذلك احتوائها على فيتامين C الذي يعمل على بناء الكولاجين، فيحافظ على حيوية الشعر وصحته، كما أن استعمال أي منتج يحتوي على البابايا على الشعر سوف يعالج قشرة الرأس .

12- تقوية جهاز المناعة
يؤدي تناول ثمرة بابايا بصورة منتظمة إلى تعزيز جهاز المناعة، والتخلص من العدوى الميكروبية، والحد من إصابات الدماغ، مثل الجلطات .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *