ما الذي يسبب سلس البول بعد الولادة ؟

كتابة: نسمه آخر تحديث: 02 مارس 2017 , 11:38

يأتي الحمل مع العديد من المشاعر والمشاكل والأفراح بالإضافة إلى عدم الراحة أيضاً ، وأحد المشاكل التي قد تسبب لك الكثير والمزيد من الانزعاج هو المعاناة الشائعة لأغلب النساء خلال فترة الحمل هو اجهاد السلس البولي. وقد تواجهين إجهاد السلس على مثانتك لبعض الوقت أثناء فترة الحمل ولكن لا يجب أن تقلقي فأنت لست وحدك ، والخبر السار هنا هو أن تلك المشكلة تنتهي تماما بعد الولادة. إلا أن الخبر السيئ حول هذا الأمر هو أنك قد تستمرين في المعاناة من سلس البول التوتري ما بعد الولادة.

ما هوالسلس البولي؟
إجهاد السلس البولي أو إجهاد سلس البول، هو عبارة عن تسرب البول من المثانة أثناء الحمل. حيث تتمدد عضلات الحوض أثناء فترة الحمل ، وهنا قد تجد الأم صعوبة بالغة في في إبقاء مجرى البول تحت السيطرة. وهذا بدوره يتسبب في حدوث تسرب للبول بين الحين والآخر دون التحكم في المثانة الخاصة بك.

سلس البول بعد الولادة :
في معظم الأحيان، يميل إجهاد السلس البولي إلى الاختفاء في أغلب حالات النساء بعد الولادة وعودة العضلات إلى وضعها الطبيعي قبل حدوث الحمل. ومع ذلك، فإن احتمالات معاناة عدد قليل من النساء من نفس المشكلة لا تزال كبيرة. فإذا كنت واحدة من أولئك الذين لا تزال تواجهن مشكلة سلس البول لأسابيع بعد الولادة، فلا يجب أن تشعرين بالذعر سيدتي؛ فالمزيد من الفهم حول تفاصيل تلك المشكلة سوف يساعدك على استيعابها والخضوع لعلاج بلها في أقرب فرصة..

ما الذي يسبب سلس البول بعد الولادة ؟
هناك عدة أسباب تكمن خلف معاناة العديد من النساء من سلس البول التوتري بعد الولادة. حيث تضعف عضلات المثانة بشكل طبيعي بعد تمدد الحوض الثابت أثناء فترة الحمل. وهذا بدوره يسبب فقدان مجرى البول للسيطرة على مسألة التبول عندما ترغب الأم في ذلك

وفيما يلي بعض الأسباب الرئيسية لسلس البول ما بعد الولادة:
السمنة المفرطة
– التدخين
– الولادة المهبلية (على الرغم من أن العديد من النساء اللاتي اخترن الولادة بإجراء عملية قيصرية بعد محاولة الولادة المهبلية يمكن أن تكونن عرضة لسلس البول أيضاً).
– مساعدة الولادة المهبلية باستخدام ملقط جراحي.
– الاستعداد الوراثي في التاريخ العائلي.
– الدفع لفترات طويلة أثناء الولادة الطبيعية.
– حجم الطفل في الرحم كبير ويتطلب من الأم المزيد من الدفع في وقت الولادة .
– الأمهات اللاتي لديهن العديد من الأطفال.

كم من الوقت تستمر المعاناة من  سلس البول بعد الولادة:
من الصعب توقع احتمالية انتهاء هذه المشكلة بعد الولادة. أما بالنسبة للبعض فقد تذهب لأسابيع قليلة بعد الولادة، وقد تستمر لدى أخريات لعدة أشهر .

6 طرق لمعالجة إجهاد سلس البول بعد الولادة:
على الرغم من أنك قد لايمكنك أن تفعلين شيئا للتعامل مع المشكلة نفسها، إلا أن هناك بعض الطرق والحلول البسيطة التي يمكن تطبيقها عند محاولتك تجنب سلس البول.
وفيما يلي بعض الطرق التي يمكن تطبيقها أثناء التعامل مع إجهاد سلس البول بعد الولادة:

تقييم الطبيب:
دع الطبيب يفحصك بدقة، من أجل استبعاد أي فرص لبناء أو وصول العدوى إلى المسالك البولية وإذا واجهت أي ألم في البطن أو حمى غير مفسرة، يجب عليك تقديم تقريرا إلى مقدم الرعاية الخاصة بك على الفور.

تمارين كيجل :
تمارين كيجل ليست مفيدة فقط خلال فترة الحمل، ولكنها تساعد أيضا على تقوية عضلات الحوض بعد الولادة. وفي حال كان لديك ولادة قيصرية،  يمكن التحدث إلى الطبيب  من أجل فهم التمارين التي يتم السماح بها فورا. وإذا لم تكونين متأكدة من موقفك يجب استشارة مدرب يوغا جيد من بين الذين يمكن أن يساعدونك على القيام بها على نحو فعال.

الفوط الصحية:
تأتي الفوط الصحية لحمايتك على نحو فعال جدا. ولكن يجب عليك الاستمرار في استخدام الفوط الصحية الخاصة بك إذا استمر لديك سلس البول؛ فالفوط الصحية تساعدك على الهروب من تلك الحالات المفاجأة والمحرجة في الأماكن العامة. لذا يمكنك استخدام الفوط الصحية والتخلص منها لتجنب أي احتمالات لحدوث العدوى عن طريق المسالك البولية.

شد عضلات الحوض:
شد ساقيك أو تشديد عضلات الحوض الخاص بك إذا كنت على وشك أن السعال أو العطس، هذا سيوقف البول من التسرب، وهو كذلك ممارسة مفيدة إذا كنت في الخارج في مجموعة من الناس.

تبولي عند شعورك بالحاجة إلى ذلك
قد يكون لديك ميل للسبات العميق للضغط على المثانة إذا كنت مشغولة بأمور أخرى. إلا أن هذا أمر غير مقبول في حال كنت تعانين من سلس البول. لذا يجب أن تعلمين بأن الرحلات المتكررة إلى المرحاض من أجل التبول سوف تساعدك في ازالة الضغط عن المثانة ويقلل من فرص التسرب.

لا للكافيين:
تفيد بعض الدراسات أن تقليل الكافيين يساعد بشكل كبير عند التعامل مع سلس البول. وليس هناك ضرر في المحاولة.

نصائح:
– يمكنك طلب مساعدة إضافية في حال كنت غير قادرة على حل المشكلة على الرغم من استخدامك لكل الطرق السابقة.
– استشارة أخصائي علاج طبيعي في الحوض أو أخصائي العلاج الطبيعي الذي قد يكون أكثر ثراء في الأفكار للتعامل مع الوضع.
– التحدث مع الطبيب النسائي الخاص بك الذين قد يرغب في فحصك من وقت لآخر خلال الفحص العام عند مكافحة سلس البول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى