تشوهات خلقية شديدة يحدثها تناول الأكوتاني أثناء الحمل

أكوتاني (اسم العلامة التجارية للايزوتريتنون) هو وصفة الدواء الذي يستخدم لعلاج الحالات الشديدة من حب الشباب (مثل حب الشباب العقيدي) وهذا الدواء هو عضو في الأسرة المعروفة باسم الريتنوئيدات، ويرتبط ارتباطا وثيقا فيتامين A.

وقد حظر أكوتاني في الآونة الأخيرة من قبل إدارة الاغذية والعقاقير بسبب الآثار الخطيرة التي يسببها على الحمل والتشوهات الخلقية في الجنين وللأسف، توجد عدة أشكال أخرى من أكوتاني لا تزال متاحة في السوق تحت أسماء مختلفة. فإذا كنت حاملا أو تخططين للحمل، فمن المهم جدا بالنسبة لك فهم ما هو الرابط بين أكوتاني والحمل. تابعي القراءة من أجل المزيد من المعلومات.

أكوتاني والحمل :
إذا ما استخدم هذا الدواء أثناء أو قبل الحمل، يمكن أن تسبب أكوتاني أضرارا بالغة إلى الأم الحامل وجنينها
-الإجهاض هو الأثر الشائع جدا إذا استمرت المرأة الحامل في تناول دواء أكوتاني لفترة طويلة.
– كما أنه يسبب تشوهات خلقية خطيرة  في نمو الطفل داخل الرحم.
فإذا كنت تعانين من حب الشباب وقد استخدمت أو تفكرين في استخدام اكوتاني قريبا، فنحن هنا نطرح عليك عدد قليل من الأشياء الحيوية التي تحتاجين إلى معرفتها حول الأخطار المحيطة من استخدام هذا الدواء أثناء أو قبل الحمل.

النساء اللاتي لا ينبغي لهن تناول اكوتاني :
معظم النساء لا يعرفن هذا النوع من تأثير اكوتاني كيف يمكن أن يكون. ففي بعض الأحيان، قد يتسبب في حدوث تشوهات خلقية في الرحم مما يعيق المرأة عن حدوث الحمل الذي ترغب به. كما تم الإبلاغ عن حالات الولادات المبكرة ووفيات الرضع في بعض الحالات التي كانت تستخدم أكوتاني بانتظام  .
وفيما يلي الأفراد الذين يجب عليهم البقاء بعيدا عن استخدام هذا الدواء:
– النساء الحوامل
– المرأة التي تخطط لحدوث الحمل
– النساء اللاتي يقمن بالجماع دون اتخاذ تدابير تحديد النسل
– النساء اللاتي يقمن بالرضاعة الطبيعية

العيوب الخلقية الناجمة عن تناول اكوتاني أثناء الحمل :
اكوتاني يسبب تشوهات خلقية في الجنين، حتى عندما يؤخذ في كمية الحد الأدنى خلال فترة الحمل. والعيوب الخلقية الناجمة عن اكوتاني أو الايزوتريتنون هي على النحو التالي:

تموه الرأس :
هذا هو عيب خلقي معرفي حيث يتطور الجنين مع توسيع مساحات السوائل في المخ. وهذا العيب الخلقي هو سبب الاعاقة العقلية والأمراض ذات الصلة بالدماغ في مراحل لاحقة من الحياة.

صغر الحجم :
هو تشوه بدني حيث سوف يولد الطفل مع رأس صغير ودماغ صغيرة.

القدرات المعرفية :
تناول اكوتاني يسبب ضررا خطيرا لنمو مخ الجنين وهذا سيؤدي في نهاية المطاف إلى الإعاقة العقلية والفكرية.

التشوهات الجسدية :
تشوهات أخرى مثل الشذوذ الممكن في كل من الأذن والعين

شق الحنك :
تسبب تشوهات الوجه والحنك المشقوق عن استخدام اكوتاني

عيوب القلب :
يؤثر اكوتاني أيضا على تطوير القلب والأوعية الدموية للطفل وهو لا يزال في الرحم. ومن المرجح أن يولد الطفل بعيوب خلقية في القلب ذات الصلة بأمراض الرضع .

برنامج iPLEDGE – ومكافحة اكوتاني:
بدأت ادارة الاغذية والعقاقير برنامج قوي في الولايات المتحدة الأمريكية يسمى iPLEDGE في عام 2005 لمساعدة النساء على أن تكون أكثر وعيا لاستخدامات اكوتاني. هناك أشياء ينبغي للمرأة أن تفعلها في ظل برنامج آي ليدج  iPLEDGE أثناء استخدام اكوتاني:
– أي امرأة تخطط لتصبح حاملا يجب عليها استشارة الطبيب أثناء استخدام اكوتاني.
– ينبغي أن تقوم المرأة باثنين من اختبارات الحمل السلبية قبل البدء في العلاج اكوتاني.
– يجب أن توقع المرأة التي تقوم باستخدام اكوتاني على استمارة الموافقة التي تؤكد أنها تدرك تماما المخاطر المرتبطة اكوتاني.
– يجب على مستخدمي اكوتاني الموافقة على استخدام وسائل فعالة لمنع الحمل من 1 شهر على الأقل قبل استخدام الدواء وحتى 1 شهر بعد من التوقف عن استخدامها.
– يجب على النساء اللاتي يخضعن للعلاج باستخدام اكوتاني عدم الحصول على الحمل أثناء فترة العلاج.

إذا كنت تستخدمين اكوتاني لنوع شديد من حب الشباب وفجأة أصبحت حاملا (أو تخططين للطفل)، فعليك أن تتوقفين فورا عن تناول هذا الدواء واستدعاء مقدم الرعاية الصحية الخاص بك، والتحدث مع طبيبك فوراً.

للاطلاع على مقالات تشوهات الاجنة :
هل كريمات ترطيب البشرة تسبب تشوهات للجنين ؟
أسباب تشوهات قلب الجنين
هناك 7 اسباب اساسية لـ تشوهات الاجنة
هل المضادات الحيوية امنة اثناء الحمل ؟

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *