رحلة الشاعر الكويتي سالم عباس خدادة وأهم أعماله

الدكتور سالم عباس خدادة  ، من أهم الأسماء بعالم الشعر والأدب الكويتي ، حيث قدم العديد من المؤلفات والأمسيات الشعرية الناجحة ، وصعد نجمه عالياً بالأوساط الفنية ، بداخل دولة الكويت وخارجها .

في التقرير التالي ، سنلقي الضوء على نشأة الشاعر الكويتي ، سالم عباس خدادة ، ومراحل تعليمه ، بالإضافة إلى المحطات الهامة بحياته العملية ، فقط من خلال السطور التالية

نشأة الشاعر الكويتي سالم عباس خدادة :

ولد سالم عباس خدادة ،  في أحد أحياء دولة الكويت ، وتحديداً في جزيزة فيلكا ، وذلك في عام 1952، وتلقى مراحل تعليمه الإبتدائية والمتوسطة ، بداخل مدارس هذه الجزيرة، وبعد حصوله على الشهادة الثانوية، وذلك في عام 1966 ، قرر الإنتقال إلى القاهرة ، للإلتحاق بجامعة القاهرة ، وبالفعل ألتحق بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة

وبعد اتمام دراسته بها ، والحصول على درجة البكالوريوس ، قرر استكمال دراسته ، والحصول على درجتي الماجستير والدكتوراه ، وبالفعل حصل على درجة الماجستير ، من كلية العلوم بجامعة القاهرة ، وفي عام 1985 ، وكانت رسالة الماجستير الخاصة به، بعنوان (التيار التجديدي في الشمر الكويتي ) دراسة تضمنت الشكل والمضمون .

وفي عان 1992 ، استطاع الشاعر سالم عباس خدادة ، أن يحصل على درجة الدكتوراه ، من نفس الجامعة ، وبتقدير امتياز مع مرتبة الشرف الأولى ، وكانت رسالة الدكتوراه الخاصة به، بعنوان ( ظاهر غموض الشعر في النقد الأدبي القديم والحديث) ، وبعد حصوله على هذه الدرجة العلمية ، قرر العودة مرة أخرى إلى موطنه الأصلي ، والعمل في دولة الكويت .

الدكتور سالم عباس خدادة ، ورحلته العملية :

بعد حصوله على درجة الدكتوراه ، وعودته مرة أخرى إلى الكويت ، إلتحق بالعمل في مدرسة فليكا المشتركة للبنين ، وعمل بها كمدرساً للغة العربية ، ولم يستمر هذا العمل طويلاً ، ثم بعد ذلك انتقل من التدريس بمدارس الكويت ، إلى العمل بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي ، واستمر بهذا العمل لعدة سنوات .

وبعد ذلك، انتقل الدكتور سالم عباس خدادة، إلى العمل كمدرساً للغة العربية ، وذلك بكلية التربية الأساسية ، بجامعة الكويت ، واستمر في هذا المنصب ، لعدة سنوات ، وبدأ في التدريج في المناصب بالجامعة ، إلى أن أصبح رئيس قسم اللغة العربية ، في كلية التربية الأساسية، والجدير بالذكر أن الدكتور سالم عباس خدادة ، تخصص في تدريس مقررات العروض والبلاغة .

الدكتور سالم عباس خداده ورحلته مع الشعر والأدب

بدأت رحلته مع الشعر والأدب منذ الصغر ، حيث كان محباً لقراءة الأبيات الشعرية ، وازداد حبه له ، وميله للقراءة ، بدخوله مجال التدريس، وبدأ رحلته مع الكتابة، بنشر كتاباته الشعرية بمجلة النهضة ، ثم مجلة مرآة الأمة، وقد نشرته له مجلة (البيان) ، التي تصدر عن رابطة الأدباء في الكويت ، وقام بجمع قصائده والتودد إلى أعضاء الرابطة، ليسمعهم شيئاً من شعره، وقد لقي منهم التشجيع الكبير.

أهم المؤلفات التي قام بكتابتها الدكتور سالم عباس خدادة : 

فقد قام بكتابة العديد من الكتب والمؤلفات الناجحة ، من أهمها :

كتاب ” التيار التجديدي في الشعر الكويتي ، دراسة ترصد حركة الشعر في الكويت ، حتى عام 1967م” ، وتم صدور هذا الكتاب في عام 1989م ، بالكويت

وكتاب ” غموض الشعر في النقد العربي “  وتم صدوره في عام 1994م  بالقاهرة .

وكتاب ” وردة وغيمة ولكن ديوان شعر” والذي تم صدورها في عام 1995م.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

منى المتيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *