علاج دوالي الساقين بالحقن

- -

هناك الكثير من البشر يعانون من الدوالي في الساقين ، حيث أنها تبدأ في الظهور في أغلب السيدات ، و ذلك لأن النساء يتعرضون للكثير من التغيرات في جسمهم ، و التي منها الحمل و انقطاع الدورة الشهرية ، كما أن هناك العديد من النساء اللاتي يخجلن من ظهورها في سيقانهن أمام أزواجهم ، و تبدأ علاقتهم بأزواجهم في التدهور و الخجل ، كما أنها تشكل مصدر للألم و الإحراج بشكل كبير ، و هي تظهر في سيقان الرجال أيضا و لها العديد من المخاطر و التي يجب على المصاب بها التوجه للعلاج منها فورا ، تجنبا لحدوث أي مضعفات خطيرة لها .

ما هي الدوالي
الجدير بالذكر أن الدوالي عبارة عن مجموعة من الأوردة البارزة و الملتهبة ، و التي يصل وقت بروزها قطرها حوالي 3 ملم تقريبا ، و تعرف بلونها الأزرق الزاهي ، و تعرف بشكلها المتفرع في السيقان ، و تحدث هذه الظاهرة كنتيجة للقصور الوريدي ، حيث يجعل الوريد في حالة تضخم و الذي يجعله ينقل الدم إلى القدم بدلا من نقلها إلى القلب .

و الجدير بالذكر أيضا أن هذه الظاهرة من الممكن أن تكون وراثية ، أو بسبب الحمل أو بسبب إرهاق الساقين و الوقوف كثيرا عليها ، كما يعرف أن حوالي خمسون بالمئة من السيدات منذ بداية عمرهم الأربعون هم أكثر ناس عرضة لظهور الدوالي في أرجلهم ، أما نسبة الرجال في الإصابة بالدوالي تكون حوالي عشرون بالمئة فقط .

أعراض دوالي الساقين
و هناك عدد من الأعراض التي يشعر بها المصاب بدوالي الساقين ، و التي تنتج عن بروز الأوردة و بداية ظهورها مع تورم القدمين ، و منها ( الشعور بألم خفيف في الساقين ، الشعور بحرق بداخل بعض عروق و أوردة الساقين ، تورم في القدم من الأسفل و الكاحل ، تهيج الجلد و حكة الجلد كثيرا في أماكن الدوالي ) .

مضاعفات دوالي الساقين
و إذا لم يتم علاج هذه الدوالي مباشرة ، فإنه يحدث بعد ذلك مضاعفات عديدة و التي منها ( جفاف في جلد الساقين ، ظهور بعض التقرحات على الجلد في مكان ظهور الدوالي ، احتباس السوائل في منطقة القدم و تورم الساقين بشكل ملحوظ ، نزيف داخلي و كدمات في القدم من أسفل ، التهاب الوريد الإنسدادي ، و بداية في تجلط الدم في القدم ، و من الممكن أن يؤدي إلى جلطة في القدم  أو تكوين بعض التجلطات في القلب ).

علاج دوالي الساقين بالحقن
من المعروف عن علاج الدوالي باستخدام الحقن ، أنه متاح عندما تكون الأوردة صغيرة أو مع الشعيرات الدقيقة ، حيث أنه يتم استخدام سن إبرة مخصص لهذه الحالات و يكون سمكه دقيق جدا ، حيث يتم غرز هذه الإبرة في الأوردة الصغيرة ، و التي تعمل على تغيير شكل الأوردة .

و يبدأ الطبيب في لف الجزء المراد علاجه بداخل الساق ، أو الذي قد تم علاجه بالقطن أو الرباط الضاغط ، و يجعله يلتصق بجدران الوريد الأخر ، مما يساعد الأوردة على التخلص من الانسداد و يسمح لهم بامتصاص الدم مرة أخرى .

و يكون العلاج من هذه الحالة على عدة جلسات ، كما يحددها الطبيب و التي تختلف من مريض إلى أخر على حسب حالة و مدى تطور دوالي الساقين ، و يكون متوسط الجلسات من اثنان إلى أربعة للمريض الواحد ، و تصل مدة إجراء الجلسة الواحدة حوالي خمسة و عشرون دقيقة تقريبا ، و تكون الجلسة مرة كل أسبوع أو كل أسبوعين كما يحدد الطبيب .

و من المعروف أن بعد إجراء هذه الجلسات ، يمكن الرجوع إلى حياتك العادية و ممارسة الرياضة بشكل طبيعي ، كما أنه فور الانتهاء من الجلسات سوف ينتهي الألم و تختفي جميع أعراض دوالي الساقين ، و يسمح بإكمال حياتك دون متاعب أو مظهر سيء للقدمين .

مقالات متنوعة
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

حـسـنـاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *