أنواع الحبسة الكلامية و أسباب الإصابة بها

كتابة: esraa hassan آخر تحديث: 19 سبتمبر 2017 , 01:29

الحبسة الكلامية هي فقدان القدرة على الكلام ، و هو عبارة عن مجموعة من الاضطرابات ، المتعلقة باللغة ، و التي تنتج عن بعض الخلل في الدماغ ، و يتم تشخيص هذه الحالة ، عن طريق ملاحظة النطق ، و إختلافه قبل و بعد الحادث أو الإصابة .

أعراض الحبسة الكلامية
– الحبسة الكلامية ترتبط عادة بعدد من الأعراض ، أو الأمراض الأخرى ، و التي تنتج عن بعض الإصابات الدماغية .
– يعاني المريض من عدم القدرة ، على تفهم اللغة المنطوقة أمامه .
– يصبح المريض غير قادر على النطق ، على الرغم من عدم إصابته بشلل ، أو ضعف في العضلات التي تساعد على الكلام .

– يصبح المريض غير قادر على تشكيل الكلمات ، و غير قادر حتى على التعبير بطريقة عفوية .
– حتى مسميات الأشياء ، يفقد المريض القدرة على فهمها ، و من ثم يفقد القدرة على التعبير ، عن احتياجاته و رغباته .

– يحاول المريض استخدام الكلمات الجديدة ، التي تعلمها للتو بشكل ملفت .
– يصبح المريض غير قادر على تكرار جملة كاملة مع المتحدث ، و تعاني الجملة التي ينطقها من إختلال في تركيبتها و ترتيبها .

السلوكيات التي تصاحب الحبسة الكلامية
– هناك العديد من العلامات و الأعراض ، و التي تتمثل في سلوكيات يتبعها المريض ، عوضا عن عدم قدرته على التحمس ، و من أهم هذه السلوكيات محاولته بشكل مستمر ، على إصلاح نفسه ، و التخلص من الاضطراب الذي يعانيه .

– يعمل على تكرار المقاطع الصوتية ، التي تقدم له من أجل علاج المرض .
– أحيانا يعاني من حدة في طريقة إخراج كلامه ، و ذلك لشعوره ب الإحباط .

أنواع الحبسة الكلامية
الحبسة التقدمية
و هذا النوع من أنواع الحبسة الكلامية ، يرتبط مع الأمراض المتعلقة بتقدم السن ، مثل الخرف و العصبون الحركي المعقد ، و مرض ألزهايمر و الشلل فوق النوى المرتقي ، و هنا يلاحظ على المريض طلاقته في كلام غير مفهوم ، فهو يتحدث بطلاقة مع افتقاره للغة و نسيانه لها .

الحبسة الصماء
و هذا النوع من الحبسة الكلامية ، يصيب الأفراد اللذين يعانون من الصمم ، و يستخدمون بعض الإشارات ، عوضا عن التواصل اللغوي ، و قد يعاني بعض الأفراد ، من نفس النوع من الحبسة الكلامية ، اثر التعرض لحادث يصيب الدماغ .

طريقة علاج الحبسة الكلامية
ليس هناك علاج ثابت لكافة أنواع الحبسة الكلامية ، و لكن في أغلب الأوقات ، يكون العلاج بالدندنة ، أو الترنيم علاج فعال للغاية في مثل هذه الحالات ، عن طريق نطق الكلمة الصحيح أمام المريض بنغمة بسيطة .

الوقاية من مرض الحبسة الكلامية
– هناك العديد من الاحتياطات الواجب إتباعها ، للتقليل من خطر الإصابة بالحبسة الكلامية ، و هي تلك النصائح الواجب إتباعها ، لتجنب الإصابة بالجلطات ، و منها التوقف عن تناول الكحوليات ، و التوقف عن التدخين .

– ممارسة الرياضة دائما ، و يومي ، مع إتباع أنظمة غذائية صحية ، تساعد على منح الجسم النشاط الكافي ، هذا إلى جانب السيطرة على معدلات ضغط الدم ، حرصا على عدم التعرض لإصابات الدماغ الناتجة عن ضغط الدم .

أسباب الإصابة بالحبسة الكلامية
– من أهم العوامل التي تسبب الإصابة بالحبسة الكلامية ، بعض المشاكل التي قد تصيب الدماغ ، و منها السكتة الدماغية ، و سرطان الدماغ ، و ألزهايمر و بعض الالتهابات الفيروسية ، التي تصيب منطقة الدماغ .

– كل هذا إلى جانب أن تضرر الجانب الأيسر من المخ ، أو الطبقة الخارجية منه قد تكون من أهم أسباب الإصابة .
– البعض قد يعاني من هذا النوع من الأمراض ، نتيجة لتلف أو ضمور أجزاء من الدماغ ، أو الإصابة بمرض الصرع .
– كل هذا إلى جانب أن استخدام بعض العقاقير التي تحتوي على الأفيون ، تزيد من فرصة الإصابة بالحبسة الكلامية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق