هل صحيح ان الولادة في الشهر الثامن اخطر من السابع

كتابة: ايمان محمود آخر تحديث: 07 أكتوبر 2017 , 17:10

الولادة المبكرة هي حدوث انقباضات في الرحم للحامل بصورة منتظمة ومستمرة قبل الموعد المحدد للولادة ، ولا يعتبر الأطباء الولادة مبكرة إلا لو حدثت قبل الشهر التاسع من بداية الأسبوع السابع والثلاثين ، ولها عدة أسباب منها الحمل بتوأم أو وجود مشكلة في الجنين  معاناتها من حالات إجهاض سابقة.

أسباب تؤدي إلى حدوث الولادة المبكرة
– عيوب خلقية لتكوين الرحم
– سوء التغذية و الوزن المنخفض، وفي بعض حالات الأنيميا الشديدة ، و أمراض ضغط الدم .
– الحمل بأكثر من جنين .
– انفصال المشيمة المبكر .
– اذا كان سن الأم أقل من 18 سنة أو أزيد من 40 سنة .
– حدوث حمل في غضون 4 شهور فقط من ولادة سابقة.
-وجود عيوب خلقية أو خلل كروموسومي في الجنين.
– وجود المشيمة في موقع غير طبيعي داخل الرحم.
– في حالة الإصابة ب تسمم الحمل .
– نقص السائل الأمنيوسي داخل الرحم
– التعرض للإجهاد الشديد ، أو لحدواث العنف أو الصدمات النفسية .

عوامل خطورة الولادة المبكرة 
يحتاج الطفل المستبشر إلى الكثير من العناية ، وقد يحتاج أحيانا إلى وضعه في حضانات حديثي الولادة ، لأنها توفر له مصدر منتظم من الأكسجين، وتحافظ على درجة حرارة جسمه، كما تساعد على عدم فقدانه لسوائل جسمه ، فالطفل المستبشر يعاني من عدة مشاكل صحية منها :
– أمراض في الرئة لعدم اكتمالها .
– ضعف المناعة ومشاكل في النمو والتطوير .
– مشاكل في السمع و الرؤية .
– ضعف عام في الجسم ويعاني من صغر الحجم ، فقدان الوزن

أعراض الولادة المبكرة في الشهر السابع

– بدء انقباضات الرحم المبكرة: و هي تكون انقباضات منتظمة ومستمرة تتناقص مع الوقت ، ويصاحبها ألم شديد في أسفل الظهر ، وثقل في منطقة الحوض.
– الإفرازات المهبلية : تتغير طبيعة الإفرازات في حالة الولادة البكرة فتظهر أحيانا مصحوبة بنقط دم ، وأحيانا تكون عبارة عن نزيف دموي ، وأحيانا أخرى تكون إفرازات غير دموية .
– تمزق كيس الماء : عند اندفاع كمية كبيرة من الماء ، فعليك الذهاب إلى الطبيب بسرعة فهي أعراض ولادة مبكرة .

هل صحيح ان الولادة في الشهر الثامن اخطر من السابع
– تكثر الأقاويل أن مواليد الشهر الثامن يولدون في حالة أكثر خطورة ، ويتميزون بالحالة الصحية المتدهورة عن مواليد السابع، وهذا خطأ تمامًا.. وتعود هذه الأقاويل إلي أن من الشائع والمسموع عنه كثيرًا هو ولادة الشهر السابع مقارنة ب الولادة في الشهر الثامن ليس إلا.

– فتتمثل مشاكل الولادة المبكرة بشكل عام بأن ولادة الطفل المولود قبل موعده يعاني من عدم اكتمال نموه الجسدي ، مما يجعله عرضة أكثر للمشاكل الصحية و المضاعفات بمعدلات أعلى  ،و يأكد الأطباء أن كلما ظل الجنين وقتًا أكبر في رحم أمه كان هذا أفضل كثيرا له ولصحته ، وأن فرصته في النجاه والبقاء على قيد الحياه تكون أكبر .

كيفية تجنب حدوث الولادة المبكرة
– يمكن من خلال استخدام الأدوية و المثبتات لإتقباضات الرحم أن توقف أو تؤخر من الولادة المبكرة .

– الإبتعاد عن التدخين  وخاصة  من بداية الحمل ، فالتدخين المباشر أو السلبي يعرض جنينك للخطر ويعرضك لإحتمالية الولادة المبكرة .

– المتابعة المنتظمة من بداية الحمل تقي من حدوث الولادة المبكرة وحتي وإن ظهرت اعراضها بالمتابعة الجيدة يمكن تفاديها والوقايه منها .

– الإجهاض المتكرر قد يؤدي إلى حدوث ولادة مبكرة ، لذلك يجب إعطاء الطبيب المعالج كل تفاصيل التاريخ المرضي لتجنب أي مفاجأت .

– الحفاظ على الصحة العامة للسيدة الحامل والحرص على عدم تعرضها لأي أزمات صحية أو نفسية ، والإهتمام بتغذيتها ووزنها .

– تجنب الزواج المبكر والحمل في سن صغير ، والحرص على تجنب الحمل بعد سن الأربعين .

– الحرص على ترك فترة زمنية كافية بين الحمل والآخر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق