حل لغز بحيرة الدم في العراق

هناك عدد كبير من الظواهر الطبيعية التي لم يجد لها البشر تفسير حتى يومنا هذا ، منها ما يتم اكتشافه وأخر عبارة عن تغيرات غريبة تحدث في الكون نعجز أمامها ، ولذلك يسعى دائماً العلماء والباحثين لإيجاد التفسير العلمي لهذه الاشياء عن طريق الابحاث المعملية لكشف سرها .

ويوجد سبب أخر يخفي عنا السبب العلمي لهذ الأشياء ، وهو كثرة الخرافات وسرعة انتقالها بين الأشخاص وتصديقهم لها ، وعدم ميولهم للبحث او معرفة التفسير العلمي لهذه الظواهر الغريبة .

بحيرة الدم في مدينة الصدر بالعراق
ومن ابرز هذه الظواهر هي البحيرة ذات اللون الأحمر في العراق ، أو كما يطلق عليها البعض بحيرة الدم  والتي يعتبرها الكثيرين لغز ، حيث تم اكتشاف هذه البحيرة منذ عام تقريباً بسبب الأقمار الصناعية التي تستخدمها شركة جوجل لمسح الأماكن في الكرة الأرضية والذي يستخدم في تطبيق ( Google Maps ) لتحديد الاماكن الجغرافية ، وقد كشف المسح عن بحيرة متوسطة الحجم تقع على اطراف مدينة الصدر التي تقع شرق العاصمة العراقية ( بغداد ) والتي يطلق عليها البعض اسم ( مدينة الثورة ) ، وقد انتشرت الصور التي التقطها القمر الصناعي للبحيرة بحثً عن تفسير للسبب وراء هذه البحيرة الغريبة .

وقد انتشرت بعض القصص التي ربطها البعض بطبيعة هذه البحيرة ، حيث اعتقد البعض أن البحيرة بالفعل تمتلأ بدم بشري نظراً لكثرة الأعمال الدامية التي تشهدها العراق في هذه الفترة ، وأن البحيرة تحولت إلى مقبرة بشرية مما اعطاها هذه الصبغة  الحمراء.

بحيرة الدم في العراق ليست الأولى من نوعها
وعلى الرغم من صعوبة الوصول إلى هذه المدينة العراقية وتحليل الأمر ، فقد ربط بعض العلماء بين الظاهرة الغريبة التي تشهدها بحيرة الدم في العراق وبحيرة أخرى موجودة بالفعل في الولايات المتحدة الأمريكية ، وبالتحديد في ولاية تكساس وقد شهدت هذه البحيرة تغير ملحوظ في لون المياه بها وتحوله للون الاحمر الذي يشبه الدماء البشرية أيضاً بشكل تدريجي ، وبعد انتشار الأساطير والحكايات الخيالية حولها أيضاً كما حدث في بحيرة الدم ، كشف العلماء السبب وراء هذه الصبغة الغريبة .

التفسير العلمي للغز بحيرة الدم في العراق
وقد توصل العلماء في عام 2012 إلى السبب الرئيسي وراء سر هذه البحيرة ، وهو أن هناك نوع من البكتيريا يتكاثر في البحيرات بعد تعرض المناطق إلى حالة جفاف شديدة قد تتسبب في نفوق اسماك البحيرة بنسبة كبيرة للغاية ، مما تسبب في نقص حاد في نسبة الأكسجين في البحيرة وتهيئة البيئة المناسب لتكاثر هذه البكتريا في أعماق البحار والقضاء على الكائنات البحرية التي تعيش فيها وتحليلها وإطفاء الصبغة ذات اللون الأحمر القرمزي على مياه البحيرة  .

بحيرات أخرى تحولت للون الأحمر حول العالم
لم تكن الظاهرة التي حدثت في (بحيرة الدم ) في العراق أو في مدينة تكساس هي فريدة من نوعها ، فهناك بحيرات وانهار اخرى حول العالم حدثت بها هذه الظاهرة الغريبة .

1- بحيرة آزوف التي تقع بين روسيا وأوكرانيا.
2- بحيرة في جنوب فرنسا أطلق عليها اسم ( حمراء المجازي ).
3- نهر بيروت في لبنان.
4- نهر اليانغتسى في أحد المقاطعات الساحلية في الصين.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *