الاطعمة الممنوعة قبل و بعد الحقن المجهري

كتابة reem آخر تحديث: 20 نوفمبر 2017 , 01:20

يخضع الكثير من الأزواج لإجراء عملية الحقن المجهري كعلاج لمشكلة تأخر الإنجاب و الحمل، و يتم تهيئة جسد المرأة بشكل خاص لكي يتقبل الحمل الجديد، و من ضمن ذلك بعض الأطعمة التي يجب تجنبها قبل و بعد الحقن المجهري.

الكربوهيدرات المعالجة و المكررة
تعتبر الأطعمة التي بها كربوهيدرات مكررة و معالجة من الأطعمة الضارة بالصحة عموما، و لكنها أيضا تضر صحة المرأة التي تخضع للحقن المجهري، و لذلك ينبغي تجنب هذه الأطعمة قبل و بعد الحقن المجهري، و ذلك بسبب تأثيرها على مستويات الانسولين بالدم، مما يؤدي إلى حدوث اضطراب هرموني بالجسم، و بشكل عام تزيد نسبة حدوث فشل المبايض في النساء التي تتناول الحبوب غير الكاملة عن النساء التي تتناول الحبوب الكاملة.

السكريات المكررة و المعالجة
تعتبر أيضا الأطعمة التي تحتوي على السكريات المكررة من الأطعمة التي يجب عدم تناولها قبل و بعد الحقن المجهري، لأن هذا السكر يكون سريع الحرق بالجسم، و يؤدي إلى تغير مستوى السكر بالدم بشكل مفاجئ، و قد يتسبب ذلك في حدوث مقاومة للانسولين بالجسم، و التي تؤثر بشكل سلبي على خصوبة المرأة و الرجل.

الدهون المشبعة و الدهون المتحولة
يجب تجنب تناول الدهون المشبعة و الدهون المتحولة قبل و بعد الحقن المجهري، و ذلك أنه يتسبب في نقص معدلات نجاح الحقن المجهري، حيث أن النساء التي تتناول الدهون المشبعة و الموجودة بشكل كبير في المصادر الحيوانية للطعام كانت لديهم عدد بويضات اقل بالمبيض، و ذلك حسب دراسة أجريت في جامعة هارفارد بالولايات المتحدة الامريكية، و تحتوي الأطعمة المعلبة و الوجبات السريعة بنسبة كبيرة على الدهون المتشبعة، و الدهون و المتحولة، و كذلك الصوديوم و الكوليستيرول، مما يؤدي غلى زيادة الوزن و حدوث تأخر في الحمل.

سكر الأسبرتام و المحليات الصناعية الاخرى
ينبغي التوقف تماما عن استخدام بدائل السكر التي تحتوي على الأسبرتام أو المحليات الصناعية الاخرى قبل و بعد الحقن المجهري، و يمكن استبداله بالعسل مثلا كمحلي للمشروبات، و عليكي بقراءة مكونات الأطعمة من على العلب و التأكد من عدم وجود محليات صناعية بها.

القهوة و الكافيين عموما
يعتبر الإكثار من تناول القهوة بشكل يومي من الأسباب الرئيسية لفشل عملية الحقن المجهري، و ذلك في 50% من الحالات تقريبا، و لذلك ينبغي عدم تناول اكثر من ثلاثة فناجين قهوة يوميا قبل و بعد الحقن المجهري.

البيض النيئ
يحتوي البيض النيئ على بكتيريا السالمونيلا و التي تتسبب في حدوث تسمم غذائي، و هو يعرف باسم التيفود، و لذلك ينبغي تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على بيض نيئ أو غير كامل النضج قبل و بعد الحقن المجهري.

المأكولات البحرية و الأسماك
ينبغي قبل و بعد الحقن المجهري تجنب تناول المأكولات البحرية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الزئبق، و ذلك أن الزئبق يتسبب في حدوث عيوب خلقية بالأجنة، و يجب تجنب تناول السمك المدخن و السمك المعلب، و يجب أيضا عدم تناول السمك النيء قبل و بعد الحقن المجهري و أيضا طوال فترة الحمل.

الخضروات الغير نظيفة
الخضروات بالطبع طعام مفيد، و لكن المشكلة هنا في تناول خضروات غير مغسولة جيدا، و ذلك ان الخضروات قد تكون عالقة بها بقايا من التربة تنقل الأمراض التي تسبب حدوث تسمم غذائي، أو تنقل لكي مرض القطط، الذي يسبب تشوه الأجنة أو موتها، مما يجعل فشل الحقن المجهري واردا جدا، و كذلك فإن الخضروات و الفاكهة يتم رشها بمواد تشبه في تركيبتها الاستروجين الذي يوجد في جسم المرأة، و عدم غسل الخضروات يتسبب في امتصاص الجسم لهذه المواد الضارة و التي تتسبب في فشل الحقن المجهري نتيجة تقلب الهرمونات بالجسم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق