أعراض الخلل الهرموني عند النساء ونصائح سريعة للعلاج

- -

 قد تصاب واحدة من عشر سيدات بخلل في الهرمونات ينتج عنه الكثير من الأمراض وخاصة تكييس المبايض، ولكن يمكن علاج الخلل الهرموني بطرق سهلة وبسيطة وطبيعية دون الحاجة إلى الذهاب إلى الطبيب، ولكن لفعل هذا يجب التعرف على الهرمونات اولا وانواعها وأهميتها للجسم .

تعريف الهرمونات
عند البحث عن كلمة هرمونات على محرك البحث جوجل وسوف تجد عبارة ناقلات كيميائية، وفي طريق الهرمونات الى الموقع المستهدفة تقوم بالتأثير على أعضاء الجسم المختلفة حتى تصل إلى مستقبلاتها فتقوم بعمل ما يشبه قفل بسيط  وللتوضيح على سبيل المثال يتم إفراز الأنسولين من قبل البنكرياس (الهرمونات، بشكل عام، يتم إفرازها من قبل الغدد ويتم إرسالها إلى مناطق محددة تسمى المواقع المستهدفة، وعلى الرغم من أن يفرز البنكرياس الأنسولين،  ، فإنه يؤثر على مستويات الجلوكوز في الجسم كله.وتؤثر الهرمونات على معظم أعضاء الجسم بدءا من النمو حتى الحالة المزاجية.

أهم الهرمونات في الجسم وخاصة في جسم النساء :
هرمون الاستروجين
هرمون البروجسترون
هرمون التحوصل
هرمون لاتيني زينغ (ل)
هرمون التستوستيرون
هرمون درقي
هرمون النمو البشري
هرمون الأوكسيتوسين
هرمون فاسوبريسين
هرمون الكورتيزول
هرمون الأنسولين
هرمون الأدرينالين
هرمون الميلاتونين

 علامات وجود خلل هرموني
 ١- وجود خلل في الدورة الشهرية: عدم انتظام الدورة الشهرية هو أهم علامات الخلل الهرموني عند النساء ولكن يجب متابعة مواعيد الدورة الشهرية لأنها قد تختلف من سيدة إلى أخرى . ولكن بصفة عامة يفترض أن يكون الحيض مرة واحدة في الشهر كل ٢٨- ٣٥ يوم وان يستمر ما بين ٣-٧ أيام، فاذا كان غير ذلك فإنه يجب مراجعة الطبيب. عدم إنتظام الدورة الشهرية قد يكون علامة على وجود تكيس في المبايض أو اضطراب في البول نتيجة زيادة هرمون الذكورة التستوستيرون لدى السيدة . وقد يكون سبب عدم انتظام الدورة الشهرية هو وجود خلل في الغدة الدرقية.

٢- عدم ثبات الوزن: من أهم الأعراض التي يجب ملاحظتها هي التغيرات في الوزن فالاختلال الهرموني في النساء هو السبب الرئيسي لزيادة الوزن في فترة قصيرة جدا. اختلال التوازن في أي من الهرمونات الحيوية في الجسم بما في ذلك هرمون البروجسترون، هرمون الاستروجين، التستوستيرون، الكورتيزول، اللبتين، غريلين، وحتى الغدة الدرقية يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن السريع. إذا لاحظت ترسب الدهون الحشوية العنيدة في جسمك في وقت متأخر مع أي من هذه الأعراض الأخرى، يجب زيارة الطبيب وعمل الفحوصات اللازمة .

٣- زيادة الحبوب في البشرة والجلد وما يشبه ذلك: قد يكون حب الشباب في فترة البلوغ شيئا طبيعيا ولكن الإصابة بحب الشباب عند السيدة الكبيرة في السن قد يكون بسبب زيادة هرمون التستوستيرون لان هرمون التستوستيرون هو المسؤول عن زيادة حب الشباب .

٤- زيادة نمو شعر الوجه: زيادة نمو الشعر في جسم الأنثى دليل قوي على وجود خلل هرموني والاصابة تكيس في المبايض بسبب زيادة هرمون التستوستيرون ولذلك فانه يجب مراجعة الطبيب على الفور .

٥- سقوط الشعر بكثرة : فقدان الشعر بصورة مفاجئة وسريعة قد يكون سببا قويا في للخلل الهرموني، وزيادة هرمون الاندروجين الذي يسبب سد يصلات الشعر وسقوطه أو بسبب الخلل في إفراز هرمون البروجسترون والتستستيرون .

٦- التغيرات المزاجية :أظهرت نتائج البحوث أن تذبذب المزاج والاكتئاب لدى النساء قد يكون بسبب خلل في هرمون البروجسترون وقد ازداد التغيرات المزاجية في فترة انقطاع الدورة الشهرية

٧- الشعور بالتعب والإعياء: الاختلال في افراز هرمون الأدرينالين والبروجسترون بالإضافة أو حتى الاختلال في الغدة الدرقية قد تكون أحيانا أسبابا قوية للشعور بالتعب او الإجهاد أو العصبية المفرطة.

٨- العقم: قد يكون أحد أهم أسباب العقم هو قلة إنتاج هرمون البروجسترون وهو هرمون الأنوثة لدى السيدات او حتى خلل في بعض الهرمونات الأخرى فهناك دور متساو لكل من  هرمونات البرولاكتين، التستوستيرون، و ل. وكلها، عندما تكون متوازنة، تعزز الخصوبة.

كيفية استعادة توازن الهرمونات بطريقة طبيعية :
١- شرب الديتوكس وهو مشروب مطهر للجسم من السموم

٢- تناول طعام صحي ونظيف فيجب تجنب تناول اللحوم ذات الهرمونات و الطعام المغشوش أو حتى منتجات التجميل وطلاء الأظافر المغشوش، لأنها تقوم بعمل خلل في الهرمونات وخاصة هرمون الإستروجين ويمكن الوقاية من الخلل الهرموني عن طريق تناول الطعام العضوي .

٣- تناول الأطعمة المضادة للأكسدة لأنها تساعد الكبد على التخلص من السموم ومن أهم الأطعمة المضادة للأكسدة التوت، والعنب، والأطعمة الغنية بالليكوبين مثل الطماطم (البندورة) والأطعمة الغنية بالكاروتين مثل الجزر والقرنبيط والفاصوليا والكاكاو الداكن والجوز والزبيب.وبعض المشروبات  مثل البابونج والخزامى والشاي.

٤- الحرص على تناول الأطعمة القلوية الت تعمل على تقوية وتعزيز درجة القلوي أي درجة الحموضة من 7.2-7.4 بعد أن تم تقسيم الطعام إلى جزيئات أبسط داخل القناة الهضمية .

يمكن إضافة بعض الأطعمة القلوية إلى النظام الغذائي وهي الخضار مثل القرنبيط والملفوف واللفت والفاصوليا الخضراء والكرفس. عندما يتعلق الأمر الفواكه، كل عضو من عائلة الحمضيات يوفر بسهولة  بيئة الأمعاء القلوية مثل البطيخ والأفوكادو.

معلومات الكاتب

منة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *