تأثير تناول الحلبة على الرضع

- -

الحلبة من أهم الحبوب التي يعتاد الكثيرين على تناولها ، و ذلك نظرا لخواصها المميزة في إزالة آلام البطن و غيرها من الأمور ، و لكن هل من الممكن للرضع أن يتناولوها ؟

الحلبة
الحلبة هو المشروب الأكثر شعبية ، و هو عبارة عن عشب يستخدم لتحفيز زيادة إنتاج الحليب ، و قد استخدمت الأمهات الحلبة لفوائدها العديدة و التي تعد من أهمها تعزيز الغدد اللبنية ، و من أهم مميزات هذه العشبة أنها تعتبر آمنة ، إلا أنها لها آثار جانبية قليلة للأم التي تتناولها بإسراف .

شراب الحلبة
يمكن أن تسبب الحلبة للأمهات المرضعات أو الرضع إذا تم تناولها على هيئة مشروب رائحة سيئة للجسم ، علي الرغم من أن هذه الرائحة غير مؤذية تماما عندما يسببها تناول الحلبة على شكل حبوب ، و يمكن أيضا أن تكون هذه الرائحة موجودة في بول الرضع ، و يشير تناول إلى مشكلة أيضية خطيرة قد تؤدي إلى بعض الأمراض في الجهاز البولي .

أضرار الحلبة على الرضع
الحلبة قد تسبب الغازات و الانتفاخ و الغثيان و الإسهال ، إذا كان الطفل يتناول جرعات من 100 جرام أو أكثر في اليوم ، كما أن الجرعة المعتادة للأمهات اللاتي يعتمدن على الرضاعة الطبيعية تصل إلى حوالي من 3 إلى 8 جرامات على ثلاث جرعات يوميا ، مما قد يزيد من اضطرابات الأمعاء ، إذا كانت الأم تعاني من هذه الأعراض فلابد عليها من متابعة الطفل الرضيع لأنه قد تظهر عليه علامات المغص أو اضطرابات المعدة ، و التي يمكن أن تعزي إلى استخدام الحلبة .

الحلبة و الوارفرين
يمكن استخدام الحلبة كمنشط رحمي لتسهيل الولادة ، و لذلك لابد من عدم تناوله أثناء الحمل ، كما أن الحلبة أيضا لها بعض خصائص ترقق الدم ، و لابد من استخدامها بحذر إذا كان لديك أي مرض يتطلب استخدام أدوية تساعد على ترقق الدم مثل وارفرين ، و كذلك يمنع تناولها بعد ولادة الطفل مباشرة ، و على الرغم من أن هناك دراسات لم تتمكن من اكتشاف تأثيرات الوارفرين في اللبن البشري ، فقد لوحظ تغيرات في زمن تخثر الدم عند الأطفال الذين يرضعون من أمهات يتناولن وارفرين ، و هناك دراسات أثبتت أنه لا يمكن تناول وارفرين أثناء الحمل لأنه قد يؤذي الجنين ، و بما أن الحلبة تحمل نفس الخصائص تقريبا ، فلا يصح استخدامها إذا كان طفلك يعتمد على الرضاعة الطبيعية إلا بعد استشارة طبية ، كما أن النظام الصحي الذي طرح في جامعة ميشيغان ، يستشهد بأن الحلبة تعمل على خفض السكر في الدم .

الحساسية من الحلبة
كما هو الأمر مع مختلف أنواع الأطعمة قد يعاني البعض من ردات فعل تحسسية ، و من الممكن أن تصيب هذه الردات الأم أو الطفل على الرغم من ندرتها ، و وفقا لكلية بايلور للطب فالحلبة هي جزء من عائلة البقوليات ، لذا فإن الأشخاص الذين يعانون من حساسية الفول السوداني يجب عليهم أن يتجنبوا تناول الحلبة ، و قد تحدث روث لورانس الحاصل على دكتوراة في الطب من جامعة روتشستر ، بضرورة متابعة الطفل إذا تعرض لمغص أو اضطراب في المعدة أو إسهال ، و في هذه الحالة يفضل وقف تناول الحلبة تماما لكل من الأم و الطفل .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *