تأثير فيتامين د على فقدان الذاكرة

فيتامين د من أهم الفيتامينات اللازمة لصحة العظام ، هذا الفيتامين يعمل على تثبيت الكالسيوم على العظام ، و يتم الحصول عليه من خلال التعرض لأشعة الشمس .

فيتامين د
هناك أكثر من 1 بیلیون شخص حول العالم يعانوا من خطر الإصابة بنقص فيتامين د و الأمراض المرتبطة به ، و وفقا لتقرير عام 2007 في مجلة نيو انجلاند للطب ، فإن 
الأشخاص الذين لا يتناولون الأسماك أو يشربوا الحليب أو يتعرضوا قليلاً لأشعة الشمس ، قد يتعرضوا لمستويات منخفضة من فيتامين د على نحو خطير ، و الباحثين قد توصلوا إلى أن مزيد من الأمراض ترتبط بنقص فيتامين د ، لأن فيتامين د يلعب دور رئيسي في صحة خلايا الدماغ ، و يتساءل العلماء إذا كان نقص فيتامين د يسبب فقدان الذاكرة .

فوائد فيتامين د
كثيراً ما يرتبط فيتامين د بصحة العظام ، كما أنه يساعد على تنظيم مستويات الكالسيوم في الدم ، حيث أن بدون
 فيتامين د لا يمكن تجديد صحة العظام بشكل صحيح ، و غالباً ما يؤدي نقص الفيتامين إلى الكساح عند الأطفال و هشاشة و ترقق العظام عند البالغين ، كما أن فيتامين د يمكن أن يتحكم في مستويات الكالسيوم في خلايا الدماغ و ينظم نمو الخلايا ، كما أنه ذو أهمية خاصة في ربط أوجه القصور لفقدان الذاكرة ، هذا إلى جانب أنه يحمي الخلايا العصبية من الضرر .

أسباب فقدان الذاكرة
خلايا المخ تموت كل سنة ، و هذا قد يحدث فقدان الذاكرة ربما لأشخاص لازالوا في العشرينات من العمر ، و 
تدريجيا انخفاض الذاكرة على المدى القصير ، يتسبب لك في نسيان بعض التفاصيل و الأحداث التي وقعت مؤخرا ، و تزداد الحالة سوءا عندما تواجه صدمات الرأس و الاكتئاب و الجفاف أو تعاطي الكحول و المخدرات ، و لكن من بين هذه الأسباب لم يتمكن العلماء من أن يتفقوا عن إذا كان فيتامين د له علاقة أم لا ، و قد خلص الباحثون في جامعة ويسكونسن إلى أن الناس مع نقص فيتامين د يكون أدائهم ضعيف في الاختبارات الإدراكية ، و خلصت الدراسة إلى أن هناك ارتباط بين حالة انخفاض فيتامين د و ضعف الإدراك ، و لكن لم يتسبب النقص في التدهور المعرفي .

علاقة فيتامين د بفقدان الذاكرة
عند نقص فيتامين د قد تواجه أيضا التهاب في الدماغ ، و كذلك مرض الزهايمر و أمراض أخرى مثل معاناة فقدان الذاكرة ، و 
اكتشف الباحثون في جامعة كامبريدج و جامعة ميشيغان أن الناس الذين يعانون من مستويات منخفضة من فيتامين د ، يعانوا من أداء ضعيف في الاختبارات الإدراكية بالمقارنة مع المستويات الصحية لنفس الفيتامين ، و في دراسة أخرى اجريت على عدد من مرضى الزهايمر تم اعطائهم مستويات كافية من فيتامين د ، تبين أن مستويات الذاكرة لديهم أصبحت في تحسن .

مصادر فيتامين د
أجسادنا يمكنها توليف فيتامين د من التعرض لأشعة الشمس ، مما يعني أنه لا يتعين دائماً أن نحصل عليه من خلال وجباتنا الغذائية ، و 
بالنسبة للبعض فإن الدورات العادية لحمامات الشمس هو كل ما هو مطلوب في هذا الصدد ، و يمكن أن يؤدي إنتاج أكثر من 10000 وحدة من فيتامين د من خلال التعرض لمدة 30 دقيقة لأشعة الشمس في فصل الصيف .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *