علاقة القولون العصبي بالدوخة

نتيجة للحياة السريعة التي أصبحنا نعيشها اليوم يتعرض الكثير منا اليوم للكثير من المشاكل في الجهاز الهضمي، وذلك نتيجة للعادات الغذائية الخاطئة التي نقدم عليها مما يؤدي لحدوث مشاكل في القولون من بينها القولون العصبي.

 أسباب الإصابة بالقولون العصبي :
من الممكن أن يتعرض الشخص للمزيد من المشاكل في القولون نتيجة للعادات الغذائية الخاطئة التي تؤدي إلى حدوث التهابات في القولون ومن ثم حدوث القولون العصبي، والجدير بالذكر فن مشكلة القولون لها الكثير من المسببات الأخرى والتي من بينها ما يلي :

1-  من بين أسباب الإصابة بالقولون العصبي هو عدم التنوع في الطعام مما يؤدي إلى حدوث خلل في امتصاص الطعام من السرعة والتي تؤدي إلى حدوث إمساك وبالتالي تعرض القولون إلى المزيد من الالتهابات، أو حتى البطء في امتصاص الطعام مما يؤدي إلى حدوث الإسهال وبناء عليه تعرض القولون أيضا إلى الالتهابات والإصابة بالقولون العصبي.

2-  ومن الممكن أن يكون السبب الرئيسي لداء القولون العصبي هو التعرض إلى الإصابة بالبكتيريا أو حتى التعرض إلى جرثومة في الأمعاء، كما من الممكن أن يكون السبب فرط في تناول البقوليات أو المنبهات وغيرها من الأطعمة التي تؤدي إلى القولون العصبي.

3-  التعرض للتوتر أو المشاكل والضغوط النفسية من بين أكثر الأشياء التي تؤثر على القولون العصبي، حيث أن الحالة المزاجية للشخص تؤثر بشكل كبير على صحته.

أعراض تؤكد الاصابة بالقولون العصبي :
قد يظهر على المريض الكثير من الأعراض التي تؤكد إصابته بالقولون العصبي والتي من بينها ما يلي:

1-  أن يتعرض المريض لألم شديد في البطن يشبه إلى حد كبير المغص في البطن.
2-  التعرض لواحدة من مشاكل الإخراج إما الإسهال أو الإمساك.
3-  خروج المزيد من الغازات من البطن مع الزيادة المستمرة لتلك الغازات في البطن.
4-  الحاجة الملحة للدخول إلى الحمام بغرض التبرز مع صدور المزيد من الأصوات من البطن.
5-  قلة النوم والأرق والتي تزيد من سوء الحالة النفسية وتؤدي لقلة الشعور بالراحة.

علاقة القولون العصبي بالدوخة :
وعن علاقة القولون العصبي بالدوخة والتي من الممكن أن تكون عارض جانبي للمرض فهي تتمثل بالخطوات التالية :

1-  قد يلاحظ مريض القولون العصبي بأنه قد أصبح أقل إقبال على الطعام وعدم المقدرة على تناول الطعام.

2-  الأمر الذي يترتب عليه تعرض المريض إلى حالة من سوء التغذية.
3-  وهذا يؤدي بالطبع مع مرور الوقت إلى حدوث فقر في الدم.
4-  ونتيجة لتعرض الشخص لفقر في الدم فسيقل نقل الأكسجين إلى المناطق الحيوية في الجسم والتي من بينها المخ.

5-  الأمر الذي ينتج عنه كثرة الشعور بالصداع والدوخة في الكثير من الأحيان.

لذا في حالة كثرة الشعور بالصداع والدوخة لابد من التوجه إلى طبيب الباطنة المختص من أجل الكشف عن وجود فقر في الدم من خلال فحص الدم، ولابد من معالجة القولون العصبي حال إن وجد للتخلص من مشاكل عسر الهضم أو قلة الشهية التي تؤدي إلى فقر الدم وعدم مقدرة الدم على نقل الأكسجين إلى الدماغ البشرية ولابد على مريض القولون العصبي من تجنب الكثير من الأطعمة والمشروبات التالية التي تؤدي إلى زيادة الأمر سوءا ومن بينها ما يلي:

1-  الأطعمة الحارة والتي تحتوي على نسبة كبيرة من الملح.
2-  المنبهات مثل القهوة والقهوة سريعة التحضير.
3-  البقوليات بكل الأنواع.
4-  الحليب بكافة مشتقاته.
5-  القرنبيط أو الملفوف حيث أنه يزيد من الغازات داخل البطن.
6-  الأطعمة التي يوجد بها الكثير من البهارات والأكل الهندي على وجه التحديد.
7-  تجنب التوتر العصبي والتعرض إلى ضغوطات في العمل أو الحياة فالضغط والتوتر يزيد من الأمر سوء.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ميرفت عبد المنعم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *