نصائح لعلاج الحساسية الناتجة عن تبييض الأسنان

هل تفكر في احتساء مشروب بارد مثلج؟ هل ترتعد عند التفكير في تناول بعض الآيس كريم؟ إذا كان كنت قد اجريت تبييض الأسنان ، فستعرف أن الحساسية قد تكون أحيانًا أثرًا جانبيًا مؤقتًا ، ولكنها لا تزال امراً غير مريح، ولمحاولة تقليل الإزعاج الذي قد تشعر به، إليك أهم النصائح التي تتعامل بها مع الحساسية بعد تبييض الأسنان .

نصائح لعلاج الحساسية الناتجة عن تبييض الأسنان :
– استخدام معجون للأسنان الحساسة قبل وبعد تبييض الأسنان :

يجب أن تحاول بناء القليل من المقاومة للحساسية قبل أن تقوم بإجراء تبييض الأسنان، وذلك يتم من خلال تنظيف أسنانك باستخدام معجون الأسنان أو الجيل الخاص بالأسنان الحساسة، وحاول أن تبدأ في القيام بهذا الأمر قبل أسبوع من تبييض الأسنان، وقد لا يؤدي ذلك إلى منع حدوث الحساسية تماماً، إلا أنه يساعد في تقليلها .

بعد القيام بتبييض الأسنان تصبح الحساسية في أعلى مستواياتها، لذلك يجب عليك أن تستخدم معجون الأسنان أو الجل الخاص للتعامل مع الأسنان الحساسة، وفي معظم الحالات، تستمر هذه الحساسية لمدة 48 ساعة على الأكثر، لذا يمكنك الرجوع إلى معجون الأسنان العادي بعد هذه الفترة .

– استخدام فرشاة ناعمة وماء فاتر :
يجب عليك اختيار فرشاة ناعمة والحرص على تنظيف أسنانك بلطف، كما يجب أن يتم استخدام ماء فاتر وليس بارد للتقليل من حدة الحساسية، وننصحك أيضًا بترك معجون الأسنان في فمك لبضع دقائق بعد الانتهاء من تنظيف الأسنان بالفرشاة وقبل الشطف لتوفير بعض الوقت الإضافي للمعجون لكي يعالج الحساسية .

– تجنب المشروبات الساخنة والباردة قدر الإمكان :
يجب أن تحاول تقليل تناول المشروبات الساخنة والباردة قدر الإمكان لبضعة أيام بعد تبييض الأسنان، كذلك يجب البعد عن المشروبات التي قد تلوث أسنانك التي خضعت حديثاً للتبييض مثل القهوة والشاي .

– استخدام شفاطة في شرب المشروبات :
قد تجد أنه من الأسهل للشرب من خلال استخدام الشفاطة ، حيث أن الشفاطة تسمح للسائل بتجاوز أسنانك في الغالب مما يعمل على توفير بعض الراحة من الألم المؤقت.

نصائح إضافية لمنع حساسية الأسنان الناتجة عن التبييض :
– لا تستخدم تركيزات للتبيض أعلى من التي تحتاجها :
كمية الالتهاب الناتجة عن انتشار جزيئات التبييض في أسنانك تدل على تركيز بيروكسيد الهيدروجين أو بيروكسيد الكارباميد في منتج التبييض، وكم هو قادر على دخول السن، ومن المهم أيضاً أن نضع في اعتبارنا عند فحص تركيزات التبييض أن يكون بيروكسيد الكارباميد ثلث تركيز بيروكسيد الهيدروجين .

– يمكن استخدام مضادات الإلتهابات قبل التبييض :
من الممكن تناول مضادات الإلتهابات مثل الإيبوبروفين والتي قد تكون مفيدة للحساسية إذا تم أخذها قبل التبييض، لكن التأثير لا يستمر لأكثر من ساعتين، لذلك عليك أخذ المزيد لتعمل كما ينبغي، حيث يجب أن تأخذ600 ملغ من الإيبوبروفين قبل حوالي ساعة من التبييض، ويجب أن تستشر طبيبك قبل تناول أي دواء.

– تعديل النظام الغذائي الخاص بك والحد من تناول الحمضيات :
تقوم طرق التبييض بجميع أنواعها بنزع البروتينات من أسنانك مما يجعل أسنانك أكثر عرضة للأحماض خلال هذه الفترة، كذلك تصبح مسام الأسنان مكشوفة بشكل أكبر مما سبق بسبب التبييض ، لذلك فإن تعرضها للأطعمة أو المشروبات الحمصية قد يتسبب في تآكلها، لذلك يجب عليك أثناء فترة تبييض أسنانك أن تقلل من تناول الحمضيات .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *