أمراض تستدعي زيارة الطبيب قبل الصيام

 كثير من المرضى بأمراض مختلفة يحتارون بشأن الصيام هل يجوز لهم الصيام مع المرض أم أن الصيام يمثل ذلك تهديد لصحتهم ولذلك هناك بعض أنواع المرضى يجب استشارة الطبيب أولًا بشأن صيامهم وسوف نوضحهم بالتفصيل.

أمراض تستدعي زيارة الطبيب قبل الصيام
هناك بعض أنواع المرضى قد يتطلب الطبيب أن الصيام يمثل خطورة صحية عليهم وهم كالآتي:

1- المصابين بأمراض الكلى : معظم المصابين بأمراض الكلى فقط لا يمثل الصيام أي خطورة على صحتهم  بل بالعكس الصيام قد يساعدهم كثيرًا في تخطي هذه المشكلة كما الحال لمن مصاب بالكبد الدهني فإن الصيام يجعله فقد يشكل الصيام مساعدة لهم للقيام بنظام غذائي سليم يساعدهم على فقدان الوزن.

ولكن إذا كانوا مصابين بأمراض الكلى بالإضافة إلى بعض الأمراض الأخرى مثل السكري أو الضغط فقد يستدعي الأمر لهم بعدم الصيام.

وعلى المصابين بأمراض الكلى شرب كميات كبيرة من الماء في الفترة ما بين الإفطار والسحور كما أنه من الخطأ تناول السحور مبكرًا أو التعرض لأشعة الشمس لأن ذلك قد يصيبهم بالجفاف أثناء ساعات الصيام.

كما أنه يجب الابتعاد عن السوائل التي تحتوي على البوتاسيوم والصوديوم مثل الموز والبرتقال لأنها تعمل على احتباس السوائل في الجسم.

2- مرضى الكبد : المصابين بأمراض الكبد أو الفشل الكبدي هناك فرق بينهم لأن مريض الفشل الكبدي يصاب بحالة من الاستسقاء ويضطر أن يأخذ مدرات للبول لذلك لا يجب على هذا النوع من المرضى الصيام لأن الصيام قد يؤدي  إلى تفاقم حالتهم.

بينما مريض الكبد المتكافئ يستطيع أن يصوم خلال شهر رمضان ولكن بشرط الابتعاد عن الوجبات الدسمة وعن الأطعمة المقلية ويهتم بتناول طعام صحي مكون من السلطات والخضروات كما يجب الابتعاد عن المسبكات والبهارات بقدر الإمكان.

3- مرضى السكري : يعتبر مرضى السكري أحد أنواع المرضى الذين يجب أن يستشيروا الطبيب قبل الصيام لمتابعة نظام غذائي بديل يتطابق مع شهر رمضان وكذلك إذا ارتفع أو انخفض مستوى السكر في الدم فعليهم بمراجعة الطبيب والتوقف عن الصيام على الفور.

كما يجب على مريض السكر الابتعاد بقدر الإمكان عن تناول الحلويات بكثرة بعد الإفطار حتى لا تتسبب لهم في مشاكل صحية كما أن عليهم عند اتخاذ قرار الصيام قياس نسبة السكر في الدم عدة مرات أثناء الصيام لأنه عند عدم توازن نسبة السكر في الدم قد يحتاج الأمر إلى أخذ جرعة من الأنسولين.

4- مرضى القلب : بالرغم أنه أثبتت الأبحاث أنه لا علاقة بين الصيام ومشاكل القلب لدى مرضى القلب إلا أنه من الأفضل أن يستشير الطبيب قبل الصيام لأنه ربما تكون حالته لا تتحمل الصيام.

كما أنه إذا تم اتخاذ قرار الصيام فيجب عليه الابتعاد عن الأطعمة الدسمة والمليئة بالكولسترول الضار في الجسم كما أنه لابد من تناول التمر والبرتقال على وجبة الإفطار لأنه مفيد لصحة القلب.

ويجب ابتعاد مريض القلب عن تناول اللحوم بقدر الإمكان مع ممارسة الحركة والتمارين الرياضية.

5- مرضى السرطان : يعتبر المصابون بمرضى السرطان متفاوتون بحسب مدى تمكن المرض من أجسامهم ومدى تأثير الصيام عليهم لذلك يجب على مريض السرطان مراجعة الطبيب قبل اتخاذ قرار الصيام.

6- مرضى السمنة : يعتبر الصيام من الوسائل العلاجية الفعالة لمرضى السمنة وذلك لأنه يساعدهم على حرق الدهون أثناء فترة الصيام ولكنهم عليهم بمراجعة الطبيب حول النظام الغذائي الذين يتبعونه في شهر رمضان للاستفادة الأكبر من الصيام في تنزيل الوزن، كما أن عليهم مزاولة بعد الأنشطة والتقليل من تناول الحلويات بعد الإفطار وعدم الكسل والتراخي.

وفي النهاية نحب أن نشير أن من يعاني من نوع معين من الأمراض فإنه يجب أن يستشير الطبيب أولًا قبل اتخاذ قرار الصيام.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *