دور الغذاء في الوقاية من الأمراض السرطانية

 مرض السرطان أصبح من الأمراض العصرية المنتشرة بشكل كبير في عصرنا الحالي وله العديد من الأسباب منها تناول الغذاء الغير صحي، ولكن نحن نستطيع أن نحاربه ونتخلص منه عن طريق تناول الغذاء الصحي ولذلك نقدم لكم دور الغذاء في الوقاية من الأمراض السرطانية.

دور الأغذية في محاربة مرض السرطان
يعتقد الكثير من الأطباء أنه سوف يأتي اليوم الذي نتخلص فيه من مرض السرطان عن طريق اتباع النظام الغذائي الصحي الذي يقينا من التعرض لهذا المرض  كما يمكننا أن نقلل من خطر الإصابة به من خلال بعض الممارسات اليومية.

وقد أشارت بعض التقارير أن نسبة الوفيات بسبب مرض السرطان قلت بنسبة 1% منذ عام 199- لدى الجنسين كما أن نسبة الإصابة بسرطان الرئة والقولون والمستقيم قد انخفضت بشكل كبيرة أيضًا.

ولكن سرطان الدم وسرطان الدماغ والغدد الليمفاوية والكلى والكبد قد ازداد بشكل كبير في السنوات الأخيرة.

وقد أقرت جمعية السرطان الأمريكية أن  كميات الوفيات بسبب السرطان  في أمريكا ترتبط بالنظام الغذائي والوزن الزائد لأن نوع وكمية الغذاء الذي نتناوله يؤثر بالسلب أو الإيجاب على الإصابة بالأمراض السرطانية.

ولكن من الصعب وفق الدراسات والأبحاث الربط بين تناول أكلات معينة أو الامتناع عن أكلات معينة ومرض السرطان ولكن وجد أن هناك أنواع معينة من الأطعمة تساهم في التقليل من فرص الإصابة بالسرطان.

1- النظام الغذائي المضاد لتولد الأوعية : ينصح باتباع نظام غذائي مضاد لتولد الاوعية الدموية وهو نظام غذائي طبيعي يحارب الأوعية الدموية الضارة التي تقوم بتغذية السرطان ويشتمل هذا النظام الغذائي على الفواكه والخضروات والمشروبات والتوابل والقهوة والشاي والنبيذ والمأكولات البحرية والأجبان وغيرها من الأطعمة.

2- تناول الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة : تحتوي الخضروات والفواكه على مجموعة من المغذيات مثل الفلافوتويد والكاروتينات وهذه المواد هي المواد المضادة للأكسدة التي تعمل على مقاومة الجذور الحرة التي تضر أو تقوم بقتل الخلايا السرطانية وتؤدي إلى تلفها.

وقد أثبتت الدراسات أن المواد المضادة للأكسدة تقلل من فرص الإصابة بالأمراض السرطانية وأن هذه المضادات فعالة في إيقاف النمو وتطور الخلايا السرطانية.

ومن أكثر الأطعمة التي تحتوي على مواد مضادة للأكسدة مثل الطماطم والثوم والبروكلي والتوت والبصل والقرفة والقرنبيط وغيرها من الأطعمة.

3- تناول مصادر الألياف الغذائية : من الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية مثل البقوليات والحبوب الكاملة والخضروات وهي مهمة جدًا في عملية الهضم والامتصاص كما أنها تساعد في عملية الإخراج وتعمل على تخليص الجسم من السموم والفضلات الزائدة مما  يساعد بشكل كبير في التخلص من مسببات السرطان.

كما أن هذه الأطعمة تعمل على تنظيم مستويات الأستروجين التي لو زادت عن معدلها الطبيعي أدت إلى الإصابة بسرطان الثدي.

4- تناول منتجات الصويا : أثبتت الكثير من الدراسات أن تناول كمية كبيرة من الصويا ومنتجاتها مفيد جدًا في الوقاية من التعرض للسرطان وتقليل فرص الإصابة به.

5- تقليل تناول اللحوم والمشروبات الكحولية : أثبتت الكثير من الدراسات أن هناك علاقة بين تناول اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة أنها مصدر غني بالصوديوم والدهون المشبعة وهذه العناصر تعمل على رفع خطر الإصابة بسرطان الجهاز الهضمي والقولون العصبي.

كما أن هناك علاقة قوية بين تناول منتجات الألبان بكميات عالية إلى خطر الإصابة بمرض سرطان البروستاتا.

كما دلت الكثير من الأبحاث العلمية أن تناول الكحول يتسبب في الإصابة بسرطان الكبد وسرطان الجهاز الهضمي وسرطان الثدي.

6- الإقلاع عن التدخين : أثبتت الكثير من الدراسات أن هناك علاقة بين التدخين  والإصابة بسرطان الرئة وسرطان الحنجرة.

7- تناول الأطعمة المحتوية على حمض الفوليك : اثبتت الدراسات أن نقص حمض الفوليك في الجسم يؤدي إلى زيادة خطر نمو الخلايا السرطانية، وحمض الفوليك يتواجد في البيض والكبدة والخميرة والموز واللحوم الحمراء والعدس والليمون وغيرها من الأطعمة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *