حقائق صادمة عن الجلطات الدموية

تتخثر الجلطات الدموية من تلقاء نفسها ، ويمكن أن تعيق تدفق الأكسجين وتؤدي إلى حالات مثل النوبات القلبية ، السكتات الدماغية ، وتقدم هذه المقالة حقائق مثيرة للاهتمام حول الجلطات الدموية .

تحدث جلطات الدم الصحية بطريقة تمنع نزيف الدم من الجروح أو الإصابات ، ومع ذلك يمكن أن تتكون عندما لا يكون الجسم بحاجة إليها فعلا ، وهي مشكلة خطيرة .

يوجد نوعان من الجلطات الدموية وهما الشرياني والوريدي ، النوع الأول يمنع الدم والأكسجين من الوصول إلى الأعضاء الحيوية ، مما قد يسبب تلف الأنسجة ، وقد يتكون هذا النوع من الجلطات قد يتكون في القلب أو الدماغ ، مما يؤدي إلى نوبة قلبية وسكتة دماغية ، وتظهر الجلطات الوريدية في عروق الساقين ، وتسمى “جلطة الأوردة العميقة” ، والتي تتطور ببطء ولا تكون أعراضها واضحة .

وفقا لجمعية القلب الأمريكية ، يمكن أن تسبب الجلطة الدموية العميقة في الساق بشكل خاص ، تشمل الأعراض الألم والدفء والاحمرار والتورم في الجزء السفلي من الساق .

حقائق مثيرة عن جلطات القلب :
1- جلطات القلب مميتة : في جميع أنحاء العالم ، تسبب جلطات الدم الشرياني واحدًا من بين كل أربع وفيات. تكون الجلطات الدموية التي تظهر في الأوردة خطرة بشكل خاص بالنسبة لأولئك الذين لديهم عوامل الخطر الأساسية  مثل فشل القلب. وتعد الجلطات سببا مهما للوفيات والعجز والمراضة.

2- الأعراض خفية : عندما تكون هناك جلطة دموية في رئتيك أو وريدك ، تكون الأعراض غير ملحوظة في البداية. وتشمل  أعراض تجلط الأوردة العميقة : تورم أحادي الجانب في الساق أو الذراع ، الشعور بالدفء في المنطقة التي تنتفخ أو الألم أو الضغط  في الساق عند المشي أو الوقوف ، احمرار في الجلد ، تضخم الوريد في الذراعين والساقين ، إلخ.

3- أسباب الجلطات متنوعة : جراحات السرطان ، وخاصة جراحات سرطان البطن يمكن أن تؤدي إلى تجلط الدم. إذا كان خطر حدوث جلطة دموية أعلى ، فقد يرجع ذلك إلى أسباب من بينها عدم التحرك لفترة طويلة من الوقت ، أو جراحات الركبة ، أو  الورك ، أو جراحة السرطان ، أو وجود تاريخ عائلي لتجلط الدم ، استخدام  حبوب منع الحمل القائمة على الإستروجين.  ، والسمنة ، والتدخين ، وشراب الكحول ، والحامل أو الولادة حديثًا ، إلخ.

4- الجلطات الدموية يمكن منعها : الأشخاص الأكثر عرضة للنزيف ، يستخدمون أجهزة ضغط ميكانيكية على الساقين للحفاظ على تدفق الدم في الأوردة ، حتى مع قلة الحركة أو في حالة المكوث في المستشفى ، وهناك وعي أقل بمخاطر الجلطات الدموية واحتياطات الوقاية منها .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *