فوائد نواة التمر

حيث ان نواة التمر لها الكثير من الاسماء، فيطلق عليها العجمة، والفصة، والنواية، وكذلك العظم والشرى، ونجد ان نواة التمر تختلف خصائصها باختلاف نوعها وظروفها البيئية، ولكن في العموم تتميز بشكلها المستطيل وكذلك تتميز بلونها البني الداكن المدببة من عند الطرفين، وتكون في وسط التمرة، ويتم التخلص منها على الرغم من  انها غنية بمركبات مفيدة ولها استخدامات كثيرة.

فوائد نواة التمر

ـ انها تحتوي على نسب عالية حتى من ثمرة التمر نفسها، على مضادات الاكسدة، حيث انها تمد الجسم بالمركبات الكيميائية النباتية كذلك، ومضادات الاكسدة كحمض الفينول.

حيث انها تساعد على التقليل من خطر الاصابة بالعديد من الامراض المزمنة مثل امراض القلب التاجية، والاوعية الدموية، وكذلك السرطان، وتصلب الشرايين وايضا الامراض العصبية كمرض باركنسون، والزهايمر، وكذلك الشيخوخة.

ـ كما ان نواة التمر تحتوي على الياف غذائية بنسبه عالية التي تقوم بدورها في المساعدة على علاج السكري والدهون وكذلك البدانة، كما انه يعمل على الوقاية من ارتفاع ضغط الدم، وكذلك الكولسترول، وكذلك سرطان القولون والبروستاتا والقولون، واضطرابات التي تحدث للأمعاء.

ـ انها تعمل على زيادة وزن الحيوانات اذا تمت إضافتها لغذاء الحيوانات، كما انها تعمل على تحسين كفاءة تغذيتها، فبالتالي من الممكن استبدال البروتينات النباتية الباهظة في الثمن والمستخدمة في اعلاف الماشية والدواجن، بنوى التمر، على الرغم من ذلك الا ان صلابتها تكون عقبة في استخدامها كعلف للحيوانات.

ـ من الممكن ان نستخدمها في مستحضرات التجميل، وكذلك الكريمات الواقية من الشمس، وكل هذا لاحتوائها على مضادات الاكسدة، التي تقوم بدورها على حماية الخلايا من ضرر الاشعة فوق بنفسجية.

ـ انها تقي من امراض القلب والاوعية الدموية كما انها تعمل على زيادة نسبة الكولسترول النافعة، وتقليل السيء منها.

ـ كما ان هناك ابحاث ودراسات اثبتت ان الزيت الناتج من نواة التمر يقي الحيوانات المنوية من أي ضرر، كما يعمل على زيادة حركتها، وقدرتها ان تبقى حية عند الرجال، وذلك لأنه يحتوي على مضادات الاكسدة.

ـ كما ان نواة التمر تدخل في صناعة الكاكاو، حتى تعمل على زيادة نكهته وتعزيزها، ومن الممكن استخدامها بدلا من الكاكاو لان طعمها يشبه طعم الكاكاو .

ـ انها تساعد على تضيق المهبل عند النساء، وذلك بعد الولادة، وتعمل على اعادة الرحم لوضعه.

ـ تستخدم كثيرا في تخفيف آلام العظام والمفاصل والعضلات وكذلك الاسنان.

ـ انها تستعمل لتقوية الرموش وتكثيفها دون ان تضر بالعين.

ـ ان نواة التمر تعمل على ادرار الحليب للمرضعة، كذلك الفيتامينات التي تستفيد منها الام والطفل.

ـ يعد من الانواع المميزة للبخور.

ـ تساعد في علاج امراض الشعر كالصلع، وكذلك يعمل على تقوية فروة الراس وكذلك تطويله، وتقويته، وكذلك زيادة كثافته.

ـ كما انه يدخل في صناعة الصابون، وكذلك يتم صنع الصابون الطبي منها.

ـ انها تساعد الجسم على انه يحافظ على درجة حرارته.

ـ انه تساعد في علاج العيون وتقوية البصر، وتعمل على زيادة حدته.

ـ تعتبر مقوي عام، فتعمل على مد الجسم بالطاقة والحيوية.

الأمراض التي تعالجها نواة التمر

ـ جميع أمراض العيون.

ـ كذلك امراض القولون.

ـ وايضا السيلان.

ـ علاج تصلب الشرايين.

ـ مرض السكري.

ـ تفتيت الحصى، وامراض الكلى.

ـ النقرس.

ـ الاغشية المخاطية.

أضرار نواة التمر

على الرغم من كثرة فوائد نواه التمر الا انها تحتوي على الرصاص فينصح بعدم تحميصها كي لا تزيد نسبته، وذلك لأنه من المواد الخطيرة والسامة، ونجد ان زيادة الرصاص تؤدي لوجود آلام في  وتخدر في الاطراف، صداع، فقدان الشهية.

كذلك يؤدي للعصبية وفقر الدم والغيبوبة، وكذلك أمراض الكلى، وذلك عند زيادة الجرعات منه، كما يجب على الحامل عدم تناوله حيث يعمل على انقباضات الرحم التي ممكن تؤدي للإجهاض.

أجزاء نواة التمر وذكرها في القرآن الكريم

خلق الله فابدع في خلقه، سبحانه وتعالى، فنواة التمر تتكون من جانبين الاول ظهري والثاني بطني، والنقرة البسيطة التي في وسطه تسمى النقير، وقد ذكرها الله تعالى في القرآن الكريم ، قال تعالي” ومن يعمل من الصالحات من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون نقيرا “.

واسفل النقير جزء صغير اسمه الجنين وهو مستطيل الشكل، وتكون كل المادة الصلبة المحيطة به غذاء له، فعند وجود حرارة ورطوبة مناسبة، فينموا الجنين ويظهر النقير.

ويوجد اخدود في الجانب البطني، ويكون بطول البذرة، كما انه هناك غشاء يغلف النواة وذكر في القرآن مرة واحدة وهو ما يسمى بالقطمير، فقال تعالى” يولج الليل في النهار ويولج النهار في الليل و سخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى، ذلكم ربكم له الملك، والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير “.

ويوجد على شق النواة خيط رفيع بين فلقتي النواة، وذكر الفتيل في القرآن، قال تعالى” قل متاع الدنيا قليل و الآخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا “.

وكذلك قال تعالى” يوم ندعو كل أناس بإمامهم فمن أوتي كتابه بيمينه فأولئك يقرءون كتابهم ولا يظلمون فتيلا “.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *