اعراض الولادة المبكرة فى الشهر السابع

الولادة المبكرة هي الولادة التي تحدث قبل أكثر من ثلاثة أسابيع من موعد الولادة المتوقع، وبعبارة أخرى فالولادة المبكرة هي الولادة التي تحدث قبل بدء الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، وعادة ما يعاني الأطفال المبتسرين وخاصة أولئك الذين يولدون باكرا جدا، من مشاكل طبية معقدة، وعادة تختلف مضاعفات الخداج، ولكن كلما ولد طفلك في وقت مبكر كلما زاد خطر حدوث مضاعفات .

أنواع الولادة المبكرة

1- في وقت متأخر من الخدج، ولد ما بين 34 و 36 أسبوعا من الحمل .
2- خديج معتدل، مولود بين الأسبوعين 32 و 34 من الحمل .
3- خدج جدا، ولد في أقل من 32 أسبوعا من الحمل .
4- خديج للغاية، ولد في أو قبل 25 أسبوعا من الحمل .
5- تحدث معظم الولادات المبتسرة في المرحلة المبكرة .

ما هي الولادة في الشهر السابع

قد يكون لطفلك أعراض خفيفة جدا للولادة المبكرة، أو قد يكون له مضاعفات أكثر وضوحا، وهناك بعض علامات الخداج التي تشمل ما يلي :

1- حجم صغير مع رأس كبير بشكل غير متناسب .

2- مظهر أكثر وضوحا، وميزات أقل تقريبا من ميزات رضيع كامل المدى، بسبب نقص الدهون .

3- شعر ناعم (lanugo) يغطي الكثير من الجسم .

4- انخفاض درجة حرارة الجسم، وخاصة بعد الولادة مباشرة في غرفة الولادة، وذلك بسبب نقص الدهون في الجسم المخزنة التنفس الوظيفي أو ضيق التنفس .

5- عدم وجود ردود فعل للامتصاص والبلع، مما يؤدي إلى صعوبات التغذية .

الرعاية الخاصة أو الحضانة

إذا قمت بولادة طفل قبل الأوان، فمن المرجح أن يحتاج طفلك إلى إقامة أطول في المستشفى في وحدة حضانة خاصة بالمستشفى، واعتمادا على مقدار الرعاية التي يحتاجها طفلك فقد يتم إدخاله إلى حضانة الرعاية المتوسطة أو وحدة العناية المركزة للولدان (NICU)، وسيتوفر أطباء وفريق متخصص مع تدريب على رعاية الأطفال الخدج للمساعدة في رعاية طفلك، ولا تتردد في طرح الأسئلة إذا كنت تريد أن تفهم من الأطباء، وقد يحتاج طفلك إلى تغذية إضافية ويتكيف بشكل فوري بعد الولادة، ويمكن لفريق الرعاية الصحية الخاص بك مساعدتك على فهم ما هو مطلوب وما هي خطة رعاية طفلك .

عوامل خطر الولادة المبكرة

في كثير من الأحيان، السبب المحدد للولادة المبتسرة غير واضح، ومع ذلك هناك عوامل خطر معروفة من الولادة المبكرة، بما في ذلك:

1- بعد الولادة السابقة لأوانها .
2- الحمل بتوأم أو ثلاثة توائم أو مضاعفات أخرى .
3- فترة أقل من ستة أشهر بين حالات الحمل .
4- يتصور من خلال الإخصاب في المختبر .
5- مشاكل في الرحم أو عنق الرحم أو المشيمة .
6- تدخين السجائر أو استخدام المخدرات غير المشروعة .
7- بعض العدوى، لا سيما من السائل الأمنيوسي والمجرى التناسلي السفلي .
8- بعض الحالات المزمنة، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري .
9- نقص الوزن أو زيادة الوزن قبل الحمل .
10- أحداث الحياة المجهدة ، مثل وفاة أحد الأحباء أو العنف المنزلي .
11- الإجهاض المتعدد .
12- إصابة جسدية أو صدمة .

ولأسباب غير معروفة، فمن الأرجح أن تعاني النساء السوداوات من الولادة المبكرة أكثر من النساء في الأعراق الأخرى، ولكن الولادة المبكرة يمكن أن تحدث لأي شخص، وفي الواقع العديد من النساء اللواتي لديهن ولادة مبكرة ليس لديهن عوامل خطر معروفة .

مضاعفات الولادة المبكرة

بينما لا يعاني جميع الأطفال المبتسرين من مضاعفات، فإن الولادة المبكرة قد تسبب مشاكل صحية على المدى القصير والطويل، وعموما يولد الطفل في وقت مبكر، وارتفاع خطر حدوث مضاعفات يلعب وزن الولادة دورا مهما أيضا، وقد تكون بعض المشاكل واضحة عند الولادة، في حين أن البعض الآخر قد لا يتطور حتى وقت لاحق .

في الأسابيع الأولى قد تشمل مضاعفات الولادة المبكرة ما يلي :

1- مشاكل في التنفس، قد يعاني الطفل المبتسر من صعوبة في التنفس بسبب وجود نظام تنفسي غير ناضج، وإذا كانت رئتي الرضيع تفتقر إلى مادة خافضة للتوتر السطحي، وهي مادة تسمح للرئتين بالتوسع فقد يصاب بمتلازمة الضائقة التنفسية لأن الرئتين لا تستطيعان التوسع والتقلص بشكل طبيعي، وقد يصاب الأطفال الخدج باضطراب في الرئة يعرف باسم خلل التنسج القصبي الرئوي، بالإضافة إلى ذلك قد يعاني بعض الأطفال الخدج من فترات توقف طويلة في التنفس، وتعرف باسم انقطاع النفس .

2- مشاكل قلبية، أكثر مشاكل القلب شيوعا هي تجربة الأطفال الذين يصابون بالولادة الشريانية السالكة (PDA) وانخفاض ضغط الدم (انخفاض ضغط الدم) PDA هو فتحة مستمرة بين الشريان الأورطي والشريان الرئوي، وفي حين أن هذا الخلل القلبي غالبا ما يغلق من تلقاء نفسه فليس من الممكن أن يؤدي إلى نفاذية قلبية، وفشل القلب ، وفضلا عن مضاعفات أخرى قد يتطلب انخفاض ضغط الدم إجراء تعديلات في السوائل الوريدية والأدوية وأحيانا عمليات نقل الدم .

3- مشاكل الدماغ، كلما ولد الطفل في وقت مبكر كلما زاد خطر النزيف في المخ، والمعروف باسم النزف داخل البطيني، ومعظم حالات النزف خفيفة وتختفي مع تأثير قصير المدى، ولكن بعض الأطفال قد يكون لديهم نزيف دماغي أكبر يسبب إصابة دائمة بالمخ .

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *