الخرائط الطبوغرافية للمملكة العربية السعودية

- -

تمتد المملكة العربية السعودية عبر معظم شبه الجزيرة العربية الشمالية والوسطى ، وهي دولة شابة وريثة لتاريخ ثري في المرتفعات الغربية وعلى طول البحر الأحمر، وتقع في الحجاز، وتعد هي مهد الإسلام وموقع أقدس المدن مكة المكرمة و المدينة المنورة.

في قلب البلاد من الناحية الجغرافية المنطقة المعروفة باسم نجد أي “المرتفعات”، وهي منطقة جافة شاسعة كانت تسكنها القبائل البدوية حتى وقت قريب، إلى الشرق على طول الخليج العربي، هناك الكثير من حقول النفط الوفير في البلاد منذ عام 1960م، جعلت المملكة العربية السعودية مرادفا للثروة البترولية. تلك العناصر الثلاث، الدين والقبلية والثروة التي لا توصف قامت بتغذية تاريخ البلاد.

خريطة المملكة العربية السعودية

– تحتل البلاد حوالي أربعة أخماس شبه الجزيرة العربية، تحدها الأردن، العراق، و الكويت من الشمال، ومن الخليج العربي، قطر، و الإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عمان من الشرق، وعمان من الجنوب الشرقي، واليمن من الجنوب والجنوب الغربي، والبحر الأحمر وخليج العقبة من الغرب.

– تم حل النزاعات الحدودية الطويلة الأمد مع اليمن (2000) وقطر (2001)، ولكن الحدود مع الإمارات العربية المتحدة لا تزال غير محددة، وتشترك الكويت والمملكة العربية السعودية في مساحة تبلغ 2200 ميل مربع على طول ساحل الخليج كمنطقة محايدة حتى عام 1969م، عندما تم الاتفاق على حدود سياسية، يدير كل من البلدين نصف مساحة الإقليم، لكنهما يتشاركان في إنتاج النفط على قدم المساواة في المنطقة بأكملها، تم تسوية الخلاف الدائر حول المنطقة المحايدة السعودية العراقية قانونا في عام 1981م عن طريق التقسيم، ولكن الصراع بين البلدين استمر ومنع الترسيم النهائي على الأرض.

– يهيمن على شبه الجزيرة العربية هضبة ترتفع فجأة من البحر الأحمر وتنخفض برفق نحو الخليج العربي، في الشمال ترتفع المرتفعات الغربية عن 5000 قدم (1500 متر) فوق مستوى سطح البحر، وتقل بشكل طفيف إلى 4000 قدم (1200 متر) في المنطقة المجاورة للمدينة المنورة وتزيد باتجاه الجنوب الشرقي إلى أكثر من 10000 قدم (3000 متر).

– يعتبر جبل السويد الواقع بالقرب من أبها في الجنوب، أعلى نقطة في البلاد، تتراوح تقديرات ارتفاعه من 10279 قدم إلى 10522 قدم (3133 إلى 3،207 متر)، يقع مستجمعات المياه في شبه الجزيرة على بعد 25 ميلاً (40 كم) فقط من البحر الأحمر في الشمال وانحسار إلى 80 ميلاً (130 كم) بالقرب من الحدود اليمنية.

– نحو الداخل ، ينحدر السطح تدريجيا إلى منطقة الهضبة العريضة في نجد، المغطاة بتدفقات الحمم البركانية والحطام البركاني وكذلك تراكمات الرمال العرضية، ينحدر من ارتفاع حوالي 4500 قدم (1،370 متر) في الغرب إلى حوالي 2500 قدم (760 متر) في الشرق.

– هناك يكون الصرف أكثر شبقًا (أي المتفرعة) وأكثر شمولًا بكثير من ذلك الذي يتدفق نحو البحر الأحمر، ومن الشرق تحد هذه المنطقة سلسلة من التلال الطويلة والمنخفضة، مع منحدرات شديدة الانحدار من الغرب ومنحدرات لطيفة من الشرق، طول المنطقة 750 ميلاً (1200 كم) ومنحنياتها شرقاً من الشمال إلى الجنوب.

التلال و المنحدرات بالمملكة

– أبرز التلال هي جبال حويق ( جبل الحويق)، التي ترتفع من الهضبة على ارتفاع حوالي 2800 قدم (850 متر) فوق مستوى سطح البحر وتصل إلى أكثر من 3500 قدم (1100 متر) جنوب غرب الرياض، وتطل على سطح الهضبة من الغرب بطول 800 قدم (250 متر) وأكثر.

– يحتوي الجزء الداخلي من شبه الجزيرة العربية على أسطح رملية واسعة، من بينها أكبر منطقة رملية في العالم ربع الخالي (“الربع الخالي”)، التي تهيمن على الجزء الجنوبي من البلاد وتغطي أكثر من 250000ميل مربع (647,500 كيلومتر مربع).

– وهناك منحدرات فوق 2600 قدم (800 متر) بالقرب من الحدود مع اليمن شمال شرق أسفل تقريبا إلى مستوى سطح البحر بالقرب من الخليج العربي، تصل الجبال الرملية الفردية إلى ارتفاع 800 قدم (250 مترًا)، خاصة في الجزء الشرقي، ومساحة رملية أصغر تبلغ حوالي 22000 ميل مربع (57000 كيلومتر مربع) وتسمى آل النفود (النفود تعيين منطقة رملية أو الصحراء)، تقع في الجزء الشمالي من وسط البلاد.

 التربة في المملكة العربية السعودية

لا توجد أي تيارات سطحية دائمة في البلاد، ولكن الوديان عديدة، تلك التي تؤدي إلى البحر الأحمر قصيرة وحادة، على الرغم من امتداد طويل غير عادي لوادي الشامي الذي يرتفع بالقرب من المدينة المنورة ويتدفق إلى الشمال الغربي لمسافة 100 ميل (160 كم) قبل أن يتجه غربًا، أولئك الذين يستنزفون شرقًا أطول وأكثر تطوراً، تعد التربة ضعيفة التطور، وهناك مساحات واسعة مغطاة بالحصى بأحجام مختلفة، وتوجد رواسب في الوديان والأحواض والواحات، وشقق الملح شائعة بشكل خاص في الشرق.

المناخ في المملكة العربية السعودية

هناك ثلاث مناطق مناخية في المملكة: صحراء في كل مكان تقريبًا، والسهوب على طول المرتفعات الغربية، وتشكل قطاع أقل من 100 ميل (160 كم) في الشمال، لكن يصبح عرضه حوالي 300 ميل (480 كم) في خط عرض مكة المكرمة، ومساحة صغيرة من الظروف المناخية الرطبة والخفيفة، مع فصل الصيف الطويل في المرتفعات شمال اليمن.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

مريم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *