ما الاعراض المنذرة للولادة للام الحامل

تجربة الحمل والولادة هي واحدة من التجارب التي تحتاج المرأة أن تكون ملمة بكل المعلومات والتفاصيل الخاصة بها قبل خوضها ، ولذلك هناك مئات الألف من المقالات والموضوعات والكتب التي تساعد على توعية السيدات بهذه الفترة ، وكذلك يجب أن تخضع السيدات في مرحلة الحمل إلى المتابعة الطبية بشكل دوري ، وخلال هذا الموضوع سوف نعرفكم على أهم العلامات التي تنذرك بأن هذا هو وقت الولادة .

العلامات التي تنذرك بالولادة الطبيعية

الولادة الطبيعية هي أفضل طريقة للولادة على الإطلاق ، رغم توافر طريقة أخرى للولادة وهي ( الولادة القيصرية ) ، التي قد تكون أقل بكثير من حيث الشعور بالألم ولكن هناك مميزات أهم للولادة الطبيعية ، وأهمها عدم وجود جروح في جسم الام مما يجعلها تتعافى بشكل أسرع بكثير من الولادة القيصرية ، وأيضاً تزيد من نشاط وحيوية الأم ويجعله أقل عرضة للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة ، وحتى تستطيعين تحديد الوقت الذي سوف تلدين به ، فهناك مجموعة من العلامات تنذرك بالولادة الطبيعية ، وهذه العلامات تعني بلوغك وقت الولادة ، ويجب حينها التوجه فوراً إلى المستشفى لمتابعة الحالة والوضع وتحديد الموعد المقدر لك بعد معاينة اتساع عنق الرحم ، مثل :

1- الشعور بتقلصات شديدة ومتقاربة في أسفل البطن والظهر .

2- الإحساس بأن رأس الجنين أخذ الموضع إلى أسفل ، وأن ثقل الجنين أصبح أسفل البطن .

3- ظهور إفراز مهبلي بني اللون ، أو مصاحب لبعض الدماء .

4- الضغط الشديد على المثانة والتبول بصورة متكررة .

5- نزول الماء بسبب انفجار كيس الماء، وهو أهم إشارة إلى أنه حان وقت الولادة .

أعراض الولادة المبكرة

في الكثير من الأوقات تتعرض النساء إلى ظهور علامات الولادة في بداية الشهر التاسع ، وأيضاً هناك ألاف النساء حول العالم يلدون أطفالهم في الشهر السابع ، ولكن تختلف بعض علامات الولادة في الشهر السابع عن الولادة التي تحدث بعد إتمام الجنين الشهر التاسع ، وهذه هي أبرز الأعراض التي تنبهك بالولادة المبكرة ( في الشهر السابع ) .

1- آلام متباعدة في أسفل الظهر .

2- ظهور نزيف مهبلي .

3- تشنجات في أسفل البطن .

4- الإسهال .

5- زيادة الإفرازات المهبلية .

أهم النصائح للسيدات الحوامل عند دخول الشهر التاسع

1- النوم على الجانب الأيسر لتعزيز تدفق الدم لطفلك .

2- وضع وسادة تحت بطنك لدعمها .

3- إذا كنت تعاني من حرقة المعدة أو الارتجاع الحمضي أثناء الاستلقاء ، فقومي بإضافة وسائد إضافية أسفل الجزء العلوي من الجسم .

4- تجنبي النوم على ظهرك عندما يكون ذلك ممكنا ، لأن ذلك يحد من تدفق الدم .

5- تجنبي الأطعمة المعروفة بأنها تسهم في تشنجات الساق ، وخاصة المشروبات الغازية والكافيين .

6- شرب الكثير من الماء للمساعدة في الحد من التشنج .

7- إذا كان الأرق مزمناً فشاركي أعراضك مع طبيبك ، فقد يرغب الطبيب في عمل بعض الاختبارات للتأكد من أنها ليست من أعراض تسمم الحمل ، أو ارتفاع ضغط الدم الذي قد يؤثر على صحة الجنين بشكل واضح .

8- إذا لم تستطيعين النوم ، فحاولي قراءة كتاب أو التأمل أو القيام بنشاط آخر للاسترخاء ، ومن الأفضل تجنب تناول الأدوية بشكل عام وأدوية الأرق أيضاً أثناء الحمل .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *