معلومات عن جامعة كونيتيكت

يعتمد كل اسلوب تعليمي على فلسفة خاصة به يقوم عليها ويسير في إطارها، لذا فإن التعليم الجامعي الأمريكي يعتمد على فلسفة الفنون الحرة والذي يقوم على الحصول على دورات متنوعة في العلوم الاجتماعية واللغات والعلوم الفيزيائية ، وفي الولايات المتحدة الأمريكية يطلق على الشهادة الجامعية اسم البكالوريوس وفيها أنت من تقوم باختيار الدراسة والطريقة التي تتم بها تلك الدراسة .

نظام الدراسة في الولايات المتحدة

وللحصول على درجة البكالوريوس تحتاج للخضوع لعدد الساعات المحددة للدراسة والتي تتراوح بين 130 إلى 180 ساعة من الدراسة، والتي في الغالب تحتاج إلى مدة من ثلاث إلى أربع سنوات ، عادة ما تنقسم فترة الدراسة للبكالوريوس إلى أربعة أنواع من الدورات، وتنقسم تلك الدورات إلى دورات أساسية وهى إجبارية تقوم الجامعة بتحديدها وفرض دراستها على الدارسين مثل العلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية والرياضيات، وأخرى اختياريه تحدد خط الدراسة الخاص بك على أن يكوم مجموع الدورات الأساسية والاختيارية يمثل عدد الساعات المعتمدة للحصول على البكالوريوس.

تضم الولايات المتحدة الأمريكية مجموعة كبيرة من الجامعات التي تحتل مراكز عالمية ولها احترامها بين جامعات العالم ومن جامعتها نجد جامعة هارفارد، جامعة يل، جامعة كليمسون، جامعة ستانفورد، وجامعة كونيتيكت.

 جامعة كونيتيكت ونظام الدراسة

انشاء الجامعة

تاريخ جامعة كونيتيكت والذي يبدأ عندما قام الأخوان تشارلز وأغسطس ستورز بالتبرع بقطعة من الأرض تبلغ 170 فدانًا وكذلك مبلغ من المال يبلغ 6000 دولار ، وكان ذلك من أجل القيام بإنشاء مدرسة حيث تتخصص في دراسة الزراعة وكان ذلك في عام 1880، وقد قبل حاكم الولاية هوبارت بيجيلو ووقع تشريعًا بقبول تلك الهبة وكانت تسمى مدرسة ستورز الزراعية.

تغيير اسم الجامعة

حل عام 1883م ومعه أول تغيير لاسم الجامعة الذي تحول من مدرسة ستورز الزراعية إلى كلية ستورز الزراعية وأصبح مسموح دخول النساء إليها وكانت أولى النساء بها نيللي ويلسون.

جاء العام 1899م وجاء معه التغيير الثاني لاسم الجامعة ليصبح كلية كونيتيكت الزراعية، ومع حلول عام 1915م منحت الجامعة شهادة البكالوريوس في العلوم، ثم كان أول ماجستير ممنوح من الجامعة في عام 1920م، ثم بدأت بعد ذلك الدراسة تتشعب في الكلية ففي عام 1933 منحت الجامعة درجة البكالوريوس في الآداب، وفي عام 1934م قامت الجامعة بتخصيص تميمة أو شعار لها هو كلب الإسكيمو، في العام 1938 تم اعتماد الجامعة من جمعية الجامعات الأمريكية بشكل كامل، وفي عام 1949م منحت الجامعة أول شهادات الدكتوراه وكانت واحدة في الكيمياء والثانية في علم الوراثة.

موقع جامعة كونيتيكت

تقع جامعة كونيتيكت في ستورز وهى تعتبر مدينة ريفية هادئة إلا أنها لا تبعد كثيرًا عن المدن الحيوية كهارتفورد حيث تبعد عنها حوالي نص ساعة، أما بروفيدنس فتبعد عنها حولي ساعة بينما بوسطن فتبعد عنها ساعة ونصف.

معلومات عامة عن جامعة كونتيكت

توفر الجامعة مجموعة متنوعة من الأنشطة والأندية والمنظمات داخل الحرم الجامعي مثل الأخويات والجمعيات، كما أن الجامعة تضم واحد من فرق كرة السلة التي تنافس وبقوة في دوري الجامعات.

تهتم جامعة كونيتيكت بتقديم عروض دراسة الدكتوراه والتي تتم في بجامعة نيح وهى تختص بدراسة البحر.

بلغ الآن مساحة الحرم الجامعي في جامعة كونيتيكت 4109 فدان.

عدد طلاب الجامعة 19131 طالب.

الرسوم الدراسية تبلغ 15749 دولار بينما الدارسين من خارج الدولة تبلغ الرسوم 38098دولار.

التقويم الدراسية المتبع في الجامعة هو الفصل الدراسي.

في تصنيف أفضل الجامعات تصنف ضمن أفضل الجامعات الوطنيه.

واحد من أبرز معالم الجامعة Gampel Pavilion وهو الملعب الرئيسي لكرة السلة والطائرة للرجال والنساء ويوجد في وسط الجامعة، وقد تم افتتاحه في عام 1990 وكانت تبلغ مساحته 171000 قدم.

أشهر خريجي جامعة كونتيكيت

تخرج من جامعة كونيتيكت مجموعة معروفة من الخريجين منهم نجمة WNBA سو بيرد، وجورج هاريسون، ونائب الرئيس السابق في نينتندو، وديفيد لي وهو العالم الذي فاز بجائزة نوبل في الفيزياء.

مجالات الدراسة في الجامعة

توفر جامعة كونيتيكت مجموعة كبيرة من مجالات الدراسة كما تساعدك في القدرة على تحديد المسار أو الاتجاه التعليمي الذي تود المضي قدمًا به، حيث تقوم الجامعة بتوفير أكثر من أربعة عشر كلية مختلفة للدراسة، تتمثل في الزراعة والموارد الطبيعية، الأعمال، طب الأسنان، التعليم، الهندسة، الفنون الجميلة، القانون، الفنون والعلوم الحرة، الطب، التمريض، الصيدلة، والعمل الاجتماعي، ويمكن للطلاب الاختيار من بين ثماني درجات البكالوريوس، كما توفر أكثر من 102 تخصص، وكذلك سبعة عشر درجة الدراسات العليا / الدكتوراه وخمسة برامج درجة مهنية (MD ، JD ، الخ)، أو يمكنك ابتكار مجال جديد للدراسة به إن أردت، فأيًا كان المجال الذي تختاره ستجد دائمًا الداعم لك للتقدم والدراسة والتميز في أجواء تلك الجامعة العريقة.

أهم ما يميز جامعة كونتيكت

تميز الجامعة وتميز أي مؤسسة تعليمية يعتمد على عدة عوامل من أهمها طاقم العمل بالجامعة، وفي جامعة كونيتيكت فإن الجامعة تضم مجموعة من العاملين الذين يتمتعون بالشهرة العالمية.

إلى جانب طاقم التدريس المميز في الجامعة فإن الجامعة تدفع طلابها إلى مجالات جانبية هامة منها خدمة المجتمع حيث يساهم الطلاب بأكثر من مليون ساعة من العمل المجتمعي، إلى جانب المشاركة في البرامج التعليمية في الخارج وبالطبع النشاط الرياضي في مختلف التخصصات الرياضية وبالأخص كرة السلة والطائرة.

يسعى الطلاب دائمًا للوصول إلى مستوى تعليمي مميز ولا يستطيع ذلك إلا في ظل أجواء دراسية مناسبة تتيح له القدرة على التحصيل والإبداع وهذا ما تعمل جامعة كونيتيكت على توفيره لطلابها.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *