سلبيات وايجابيات المقصف المدرسي

يقضي الطلاب أغلب أوقاتهم بداخل المدرسة، وهذا ما يجعلهم بحاجة إلى وجبات صحية تساعدهم على استكمال وتحمّل ساعات الدراسة الطويلة، وتزيد لديهم القدرة على التركيز في الحصص المدرسية، ويعُد المقصف المدرسي هو الوسيلة التي تساعدهم على ذلك فهو المكان الذي يشتري منه الطلاب ما يحتاجون إليه في المدرسية سواء من أغذية ومشروبات أو من الأشياء التي تخص الدراسة، لعدم إضاعة الوقت والاضطرار إلى الذهاب بعيدًا لشراء الأشياء والتي قد تكون غير صحية وتضر بالطلاب.

ما هو المقصف المدرسي

يُعرف المقصف المدرسي بأنه واحد من المصادر التمويلية الإضافية التي يتم تخصيصها ووضعها في المدارس لخدمة الطلاب بالمدرسة، لكي يتمكن الطلاب من الحصول على وجبات مُغذية تساعدهم على استكمال اليوم الدراسي والتركيز، فالمقصف المدرسي يُعد مصدر للوجبات السريعة التي يتم تقديمها للطلاب في المدرسة بديل عن وجبة الإفطار أو وجبة مساعدة، ولذلك لابد من توافر الرقابة الصحية من قبل الشؤون الصحية على هذا المكان لضمان الحفاظ على صحة الطلاب.

أهمية المقصف المدرسي

يجب أن يخضع المقصف المدرسي إلى الرقابة والمتابعة للتأكد من إتباع القائمين عليه بكافة الإجراءات التي تضمن سلامة الطلاب وكل من يشتري منه، حتى لا توجد أي شكاوي من أضرار من الممكن أن تصيب الطلاب بسبب التلوث أو تناولهم أطعمة ومشروبات غير صحية، فهناك بعض المشاكل التي ظهرت من بعض المقاصف المدرسية ومن بينها بيع مواد غذائية منتهية الصلاحية أو تقديم مأكولات غير صحية ومشروبات غير صحية كالمشروبات الغازية والشيبسي والحلويات التي من غير المفترض تناولها، و للمقصف المدرسي أهمية كبرى ومنها :

يساعد الطلاب على الاعتماد على أنفسهم، ويكسبهم الكثير من الخبرات عن طريق ممارسة عمليات الشراء والاختيار للوجبات المُفضلة لديهم.

يعمل على تقوية احساس الطلاب بالولاء والانتماء إلى البيئة المدرسية.

يقوم بعمل حملات توعوية تتعلق بحماية حقوق المستهلك لتعريفها للطلاب.

يضمن حصول الطلاب على وجبات صحية دون أن يضطروا إلى الشراء من خارج المدرسة.

يساعد في تأكيد النزعة الدينية لدى الطلاب، كتدريبهم على الأمانة والحفاظ على المال.

يساعد في تدريب وصقل مواهب الطلاب لقيامهم بالعمليات الحسابية وحساب ما قاموا بشرائه.

 الأهداف الاقتصادية

يكسب الطلاب مهارات التسويق وإدارة الأعمال، ويساعدهم على معرفة كيفية توزيع الأرباح وحساب الخسائر.

يعتبر المقصف وسيلة هامة للادخار من خلال القيام بشراء الأسهم من الطلاب.

يساعد على تعزيز احساس الطلاب بالقيمة الاقتصادية.

يحقق فوائد مادية للمساهمات، وذلك عن طريق الأرباح التي يتم تحقيقها من الأسهم.

يساعد على غرس بعض العادات، ويساهم في تعريف الطلاب كيفية استثمار الوقت والمال بأعمال تعود بالنفع على الطلاب سواء على المستوى العام أو الخاص.

يُعد المقصف المدرسي مثال للجمعيات التعاونية وهو أحد مجالات التطبيق لما يتم تدريسه بداخل الصفوف.

يعتبر أحد عوامل دعم الأنشطة التربوية باعتباره من المصادر الرئيسية لتمويل هذه الأنشطة.

يساهم في التسهيل على الطلاب للحصول على ما يحتاجونه من مواد غذائية.

 الأهداف الاجتماعية 

تدريب الطلاب على الأساليب الخاصة بالقيادة الاجتماعية.

تدريبهم على العمل التعاوني بوجودهم سويًا في مكان واحد.

تقديم مساعدات اجتماعية للطلاب الذين يعانون من التعسر المادي.

تعزيز سلوك الطلاب تجاه بعضهم البعض.

الأهداف الصحية 

تدريب الطلاب على العادات الصحية وعادات النظافة والنظام والانضباط بكافة الأمور الصحية والأمور العامة.

الحرص على توعية الطلاب والحفاظ على صحتهم عن طريق اختيار الأصناف الغذائية الصحية النظيفة والمتنوعة.

يقوم بتنظيم المقصف المدرسي مجموعة من المعلمين العاملين بالمدرسة تحت إشراف مدير المدرسة، ولكن هذا لا يكفي، فلابد أن يتوافر في كل مدرسة متخصص في التغذية من أجل التأكد من مطابقة الأغذية الموجودة فيه للمواصفات وشروط الصحة العامة، مع ضرورة توفير الأدوات اللازمة التي تحافظ على صلاحية المواد الغذائية كالثلاجات والأفران والغرف المناسبة من حيث الحرارة والرطوبة.

سلبيات المقصف المدرسي

يعاني الكثير من الطلاب من عدم القدرة على الشراء من المقصف المدرسي، ويشكو العديد من أولياء الأمور من هذا الشيء، وخاصة للأطفال الأصغر سنًا، حيث أن الطلاب يتدافعون على المقصف في فترة الفسحة بشكل كبير وهذا يتسبب في إحداث الفوضى والإزعاج والقلق، وقد لا يتمكن الطلاب من الحصول على الوجبات سوى الأقوياء منهم وطلبة الصفوف العليا.

ولذلك ينصح المسؤوليين والمختصين بضرورة إنشاء مقصف مدرسي لكل فصل دراسي على حد ويتم تزويده بالمشرفين والعمال، أو أن تكون فترات الفسحة والراحة من الدراسة مختلفة لكافة الطلاب وعدم تواجد الطلاب الأصغر سنًا مع الأكبر سنًا، لضمان حصول الجميع على الوجبات الغذائية الصحية لهم.

كما يشكو البعض من عدم تنوع الأطعمة والوجبات التي تقدم داخل المقصف المدرسي، ولذلك ينصح الخبراء بتنويع تلك الأطعمة والمشروبات على أن تكون جميعها غذاء مفيد وصحي للطلبة، دون أن يجعلهم يشعرون بالملل ويضطرون للابتعاد عن الشراءمن المقصف المدرسي.

ويمكن تلخيص سلبيات المقصف المدرسي فيما يلي :

-الازدحام الشديد.
-عدم التهوية في بعض الأحيان لوضع المقصف في غرفة واحدة ضيقة.
-خروج الصفوف المبكرة مع المتقدمة في نفس الوقت، وهذا يسبب ظلم للصفوف المبكرة.
-حدوث إزعاج للمجاورين أثناء تهاتف الطلبة على الشراء من المقصف المدرسي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *